«مجموعة استثمارية» تؤسس شركة قابضة لتهريب أصول إليها

الموضوع في 'السوق الكويتي للأوراق الماليه' بواسطة مليونير بعد سنه, بتاريخ ‏19 يوليو 2010.

  1. مليونير بعد سنه

    مليونير بعد سنه عضو نشط

    التسجيل:
    ‏31 مارس 2006
    المشاركات:
    2,298
    عدد الإعجابات:
    31
    مكان الإقامة:
    الكويت الشقيقه
    «مجموعة استثمارية» تؤسس شركة قابضة لتهريب أصول إليها



    عيسى عبدالسلام
    علمت القبس من مصادر مطلعة ان إحدى الشركات الاستثمارية التي أكلت خسائرها نحو %90 من رأسمالها ومعروف عنها نشاط المضاربة في سوق الأسهم، أسست شركة قابضة في الخفاء لنقل بعض الأصول إليها من خلال عمليات محاسبية دقيقة ذات هندسة معينة.
    وقالت المصادر إن من ضمن السيناريوهات التي تقوم بها «المجموعة» خلال الوقت الراهن تجميع أسهم شركات مدرجة من خلال محافظها في السوق بغرض بيعها على الشركة القابضة، مثلما عملت ذلك في فترات سابقة لشركات تابعة للمجموعة لوحظ فيها وجود شرباكة من الملكيات المتداخلة.
    ولفتت المصادر إلى ان «المجموعة» شهدت استقالات عدة خلال الفترة الماضية، وهي تخضع حالياً لدرس هيكلتها وهيكلة ديونها ودخلت في قضايا مع شركات زميلة بسبب مرابحات فيما بينهما.
     
  2. Navigator

    Navigator مشرف مشرف

    التسجيل:
    ‏14 نوفمبر 2007
    المشاركات:
    28,779
    عدد الإعجابات:
    7,469
    مكان الإقامة:
    الكويت
    كلش ما يقصد المجموعه الدولية
     
  3. مليونير بعد سنه

    مليونير بعد سنه عضو نشط

    التسجيل:
    ‏31 مارس 2006
    المشاركات:
    2,298
    عدد الإعجابات:
    31
    مكان الإقامة:
    الكويت الشقيقه
    ليش مو المدينة؟
     
  4. Navigator

    Navigator مشرف مشرف

    التسجيل:
    ‏14 نوفمبر 2007
    المشاركات:
    28,779
    عدد الإعجابات:
    7,469
    مكان الإقامة:
    الكويت
    الخبر 100% المقصود فيه المجموعه

    الظاهر الصحفي متدبس فيهم

    القضايا المرفوعه مقصود فيها قضايا اصول على المجموعه وجراند

    والملكيات المتداخله في القروب اللي صايره شرباكه

    غير الاستقالات اللي تمت بالفتره الماضية اكثر من 5 استقالات اخرهم الدكتور الطبطائي وقبله النفيسي

    وهم تكلم عن نقل الاصول كما السابق في سنة 2007 و 2008

    كلوه يبيع لنفسه !!!!

    غير الديون والصكوك اللي حلت مرابحتها ولم تدفعها وتعمل على جدولتها