بيتك يشارك في صفقة مرابحة دولية لشركة فستيل بقيمة 30 مليون دولار

الموضوع في 'السوق الكويتي للأوراق الماليه' بواسطة hassankoc, بتاريخ ‏8 ابريل 2005.

  1. hassankoc

    hassankoc عضو نشط

    التسجيل:
    ‏1 ابريل 2004
    المشاركات:
    4,278
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    الكويت
    بيتك يشارك في صفقة مرابحة دولية لشركة فستيل بقيمة 30 مليون دولار

    من اكبر صانعي التقنيات الرقمية بتركيا

    شارك بيت التمويل الكويتي- بيتك- في صفقة مرابحة دولية لصالح شركة فستيل Vestel التركية وهى اكبر صانع للتقنيات الرقمية وأجهزة التلفزيون بقيمة إجمالية 30 مليون دولار أمريكي .

    وقال مدير إدارة الاستثمار الدولي عماد يوسف المنيع إن الصفقة مدتها ستة شهور، وهى تجديد لصفقة سابقة مع نفس الشركة انتهت في مارس الماضي وتبلغ حصة بيتك فيها 5 ملايين دولار وتتم بالتعاون مع بنك Hsbc العالمي ، وتستخدم لتمويل شراء مواد خام لصناعة أجهزة ومنتجات إلكترونية .

    واعتبر أن الصفقة وهى الثالثة لنفس الشركة خلال الشهور الماضية تبين الحرص المشترك بين- بيتك- والشركات العالمية الكبرى على بناء مزيد من التعاملات ، في إطار من التعاون مع مصارف ومؤسسات مالية كبيرة تشارك في هذه الصفقة وغيرها من الصفقات والمشاريع التى أصبحت سمة أساسية في استثمارات -بيتك- على الساحة الدولية.

    كما تعبر المشاركة في الصفقة عن اهتمام – بيتك- بالاستثمار في الفرص الواعدة للشركات ذات الأنشطة المتميزة لاسيما العاملة في مجال الصناعات الحديثة والتكنولوجية منها بشكل خاص .

    وأشار المنيع إلى الجولة الأخيرة لوفد –بيتك- الاستثماري في السوق التركي والتي استهدفت استطلاع فرص الاستثمار والتمويل لكبريات الشركات التركية ، وعززت ما يتمتع به بيتك من خبرة ومصداقية عالية في هذا السوق منذ بدأ نشاطه بتأسيس بيت التمويل الكويتي التركي عام 1988 .

    وتعرف مجموعة فستيل كأكبر صانع للمنتجات الرقمية في تركيا وتشمل Dvd والdvb وغيرها من المنتجات الأخرى أبرزها أجهزة التلفزيون الملونة ، وهى مدرجة في بورصتي اسطنبول ولندن للأوراق المالية ، وتصدر غالبية منتجاتها إلى الأسواق الأوروبية والعالمية.

    المرابحات الدولية
    وتعتبر المرابحة الدولية تطورا في صيغة المرابحة كخدمة تقدم التمويل بالصيغة الشرعية انتقل فيها بيتك من الأسواق المحلية إلى الأسواق العالمية ومن السلع البسيطة إلى الاستراتيجية ووظفها مع الإجارة والاستصناع وغيرها من المنتجات الشرعية كأحد وسائله للمشاركة في المشاريع الكبرى التي تساهم في تحقيق خطط التنمية في العديد من الدول الإسلامية.

    وتشكل المرابحات الدولية أحد أهم مصادر تنويع الإيرادات من حيث مدد الاستثمار المطلوبة وأنواع العملات ، وقد فتح بيتك المجال أمام عملائه للمشاركة في هذا النشاط عبر خدمة "المرابحات الشهرية"في الفروع المصرفية بمايفتح أمامهم الأسواق الدولية ويوفر لهم تدفقات نقدية سريعة ، وتتاح المرابحات الشهرية عبر فروع -بيتك- المصرفية بحد أدنى 25 ألف دينار ولمدة استثمار لا تقل عن شهر ويقوم بيتك بموجب تفويض من العميل بشراء البضائع ثم بيعها مرابحة في الأسواق