زيادة أعضاء نادي المليونيرات

الموضوع في 'السوق الأمريكي للأوراق الماليه' بواسطة المؤشر, بتاريخ ‏7 يوليو 2002.

  1. المؤشر

    المؤشر المشرف العام مشرف

    التسجيل:
    ‏30 أغسطس 2001
    المشاركات:
    6,691
    عدد الإعجابات:
    67
    مكان الإقامة:
    الكويت
    ذكرت دراسة أجرتها مجموعة "ميريل لينش" الاقتصادية المتخصصة في رصد الثروات المالية في العالم أنه وبالرغم من الوضع الاقتصادي الصعب وحالة الكساد التي يعاني منها الاقتصاد العالمي فقد ازداد عدد أصحاب الملايين في العالم.
    فعلي المستوى العالمي ارتفع عدد " المليونيرات" بمقدار 200 ألف "مليونير" خلال عام 2001 ليصل عددهم الإجمالي إلى 7.1 مليون مليونيرا في نهاية عام 2001من بينهم57 ألف" بليونيرا".


    المليونيرات العرب

    وعلى الصعيد العربي، ذكرت الدراسة أن 90% المائة من الأثرياء العرب هم من أبناء دول مجلس التعاون الخليجي وتقدر ثرواتهم الإجمالية بنحو 718 مليار دولار أميركي.
    وأشارت الدراسة إلى أن الأثرياء السعوديين يحتلون المرتبة الأولى بين أثرياء العرب حيث يملك 78 ثريا سعوديا نحو 421 مليار دولار يليهم أثرياء الإمارات التي يملك 59 مواطنا فيها ثروة تقدر بحوالي 160 مليار دولار.
    وأوضحت الدراسة أن أثرياء الكويت يحتلون المرتبة الثالثة بثروات تقدر بنحو 89 مليار دولار يتقاسمها 36 ألف ثري فيما يتقاسم 12 ألف ثري في بقية دول مجلس التعاون ثروات تقدر بحوالي 39 مليار دولار.
    وأكدت الدراسة أن الدول العربية الباقية تضم 15 ألف ثري تقدر ثرواتهم بحوالي 50 مليار دولار.
    وأشارت إلى أن أغلب الثروات العربية عبارة عن استثمارات خاصة في الخارج على شكل إيداعات واستثمارات في أسواق المال.

    وفي النهاية توقعت الدراسة أن يسجل الاقتصاد العالمي انتعاشا طفيفا خلال العام القادم 2003، لتحقق الثروة العالمية نموا بنسبة 8% خلال السنوات القادمة لتصل قيمة مجملها إلى 38,5 تريليون دولار عام 2006.


    المصدر : http://www.gn4msnbc.com/business/index.asp?SID=4