تباطؤ النمو الاقتصادي الأمريكي!

الموضوع في 'السوق الأمريكي للأوراق الماليه' بواسطة Short Selling, بتاريخ ‏31 أغسطس 2002.

  1. Short Selling

    Short Selling Swing Trader

    التسجيل:
    ‏4 مايو 2002
    المشاركات:
    275
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    Kuwait
    تباطأ النمو الاقتصادي الأمريكي بشكل دراماتيكي خلال الربيع وأوائل الصيف، وذلك وفقا لوزارة التجارة الأمريكية. وصاحب مجيء هذه الأنباء أرقام إحصائية أظهرت أن التقدم بطلبات للحصول على مساعدات للعاطلين عن العمل شهد ارتفاعا الأسبوع الماضي، بحيث ارتفع إلى أعلى مستوى له في شهرين. وكان اقتصاديون قد توقعوا انخفاض عدد الطلبات المقدمة للحصول على تعويضات التأمين ضد البطالة. وتأتي هذه الأرقام مجتمعة لتزيد من قتامة جو الكآبة حيال الاقتصاد الأمريكي.

    وتباطأ الاقتصاد الأمريكي، الذي نما بمعدل 5% خلال ربع السنة الممتد ما بين كانون الثاني/يناير وآذار/مارس، بشكل دراماتيكي خلال ربع السنة الممتد من أبريل إلى يونيو عندما نما بمعدل 1.1% ليس إلا، بحسب ما ذكرته وزارة التجارة. ولدى النظر إلى الأمام، فإن بعض المحللين يتوقع أن يرتفع معدل النمو خلال الأشهر الستة الأخيرة من السنة إلى 2% أو 3%. وسيشكل هذا تحسنا لدى مقارنته بربع السنة الممتد ما بين الربيع وأوائل الصيف، ولكنه سيظل نموا بطيئا إلى حد كبير. وقد امتنع المصرف المركزي الأمريكي، الإحتياطي الفدرالي، عن رفع نسب الفوائد على أمل أن تؤدي النسب المنخفضة إلى رفد المعافاة الاقتصادية.

    في غضون ذلك، أفادت وزارة العمل الأمريكية بأن عدد طلبات الحصول على تعويضات التأمين ضد البطالة قد ازدادت بـ8,000 طلب الأسبوع الماضي، ما رفع إجمالي عدد الطلبات المقدمة إلى 403,000 طلب. وكانت هذه الزيادة الارتفاع الأسبوعي الثالث من نوعه. وقد دفعت بإجمالي عدد الطلبات إلى ما فوق حدود الـ400,000 لأول مرة منذ 6 يوليو الماضي. وقال الاقتصادي ريتشارد يامارون من معهد آرغوس للأبحاث: "إنه لأمر مثير للقلق". وأضاف: "الاقتصاد في الوقت الراهن بحاجة ماسة إلى إعادة إحياء سوق العمل، وهذه البيانات لا توحي بأن ذلك يلوح في الأفق". وتنبأ بعض الاقتصاديين بإمكانية أن يرتفع معدل البطالة في الولايات المتحدة من نسبته الحالية البالغة 5.9% إلى 6.5% خلال فصل الخريف.