منقوول للفائده

الموضوع في 'السوق الأمريكي للأوراق الماليه' بواسطة القادم999, بتاريخ ‏28 مارس 2006.

  1. القادم999

    القادم999 عضو جديد

    التسجيل:
    ‏12 مارس 2006
    المشاركات:
    5
    عدد الإعجابات:
    0
    Updated: 28-Mar-06 08:34 ET


    08:34 ET

    Fed Day :
    The Fed will announce a 1/4% hike in the fed funds rate target to 4 3/4% this afternoon at about 2:15 ET. They will also release their policy statement at that time.

    The stock market is likely to be very stable up until the announcement. It could be very volatile afterwards.

    There are expectations that the Fed will change the wording of the announcement to signal that the end of the current round of rate hikes will soon be ending. In fact, they might change the wording slightly. New Fed Chairman Bernanke may prefer a different wording.

    Any change won't be significant, however. The Fed doesn't know for sure how many more rate hikes are coming, so it is impossible for them to provide a clear signal to the market. The end is certainly coming closer with each move, but changing a word from "may be needed" to "might be needed" is not some cryptic code that actually means just one more rate hike. It will depend on the trends in the economy and inflation in the months ahead.

    There is no hidden plan that will be revealed to those who can break the Fed's code words.

    The recent data hasn't changed enough for the Fed to signal any great change in approach. The economy remains strong, and inflation is steady. In fact, there is an argument that conditions have worsened and that Fed needs to remain aggressive. The previous policy statement said, "possible increases in resource utilization as well as elevated energy prices have the potential to add to inflationary pressures."

    If that phrase is in the statement again, it means the Fed is concerned that tight labor and industrial market conditions need to be addressed. Hourly earnings and core PPI have picked up recently as unemployment remains low and capacity utilization is rising.

    The market is fully capable of over-analyzing the policy statement. Our belief is that the Fed currently expects that, depending on the data, they will need to raise rates at least one more, and possibly two more times.

    The only other major news this morning is that oil is up this morning and pushing $65 a barrel. It is starting to re-emerge as a market concern. -- Dick Green, Briefing.com.




    ==============
    سيكون اجتماع المصرف الاحتياطي الفدرالي في ظل رئيسه الجديد بن برنانكي، اليوم الثلاثاء الموافق 28-3-2006م في تمام الساعة 2.15 ظهراً بتوقيت نيويورك واحتمال ان يسفر الاجتماع عن زيادة معدل سعر الفائدة ربع نقطه لتصل بذلك الى 4.75 نقطه .
    من المتوقع ان يكون تداول السوق الى حين الاجتماع يشوبه نوع من الحذر لترقب زيادة معدل سعر الفائدة ليأخذ السوق المسار الصحيح بعد الاعلان المرتقب كما سيتم خلال الاجتماع الاعلان عن زيادات قادمه او الاكتفاء بمعدل سعر الفائدة الحالي التي بدأت بالارتفاع من عام 2004م ثمان مرات بواقع ربع نقطه البيان الذي سيصدر اليوم الثلاثاء ويأتي عقب اجتماعات "الاحتياطي الفيدرالي" السابقة سيكون هو المُحرك الرئيسي للسوق ورغبات المُستثمرين، إنه البوصلة التي تُحدد اتجاه الجميع، ففي كل مرة يزداد ارتباط المُستثمرين بمصير الفائدة أكثر من ذي قبل، فالجميع يظن أن رفع الفائدة قد انتهى وأنه اقترب زوال الضغوط المالية التي تفرضها سياسة رفع الفائدة على أرباح الشركات وتكاليف تشغيلها، لذا فإنه في حالة صدور مفاجأة إيجابية في كلام المحافظ فإن السوق سيقفز بشكل قوي ولا يُستبعد حدوث ارتفاع سريع Rally.

    إذن سيقود السوق في بداية الأسبوع بيان البنك المركزي ثم سيتولى من بعده القيادة عدد من البيانات الاقتصادية المهمة، حيث فسيصدر يوم الثلاثاء مؤشر ثقة المُستهلك لشهر آذار (مارس)، الذي يُتوقع له أن يرتفع إلى 102 بعد أن كان 101.7 في شباط (فبراير)، أما يوم الخميس سيصدر معدل الناتج المحلي عن الربع الرابع بصورته النهاية ليصل حسب التوقعات إلى 1.7 في المائة بعد أن وصل إلى 1.6 في المائة.

    أيضاً ستستمر البيانات والمؤشرات الاقتصادية في الصدور حتى يوم الجمعة، وأهمها بيان عن حجم دخل الفرد وإنفاقه. توقعات الاقتصاديين تتحدث عن ارتفاع في دخل الفرد بنسبة 0.4 في المائة مقارنة بالنمو 0.7 في المائة في شباط (فبراير) الماضي، بينما على النقيض يُتوقع انخفاض إنفاقه 0.1 في المائة بعد أن كان 0.9 في المائة في شباط (فبراير) الماضي، كما يجب التنويه ان سعر البترول وصل في تعاملات هذا الصباح الى سعر
    65$.[/font]

    =========
    ترايدر