اتهام عدنان خاشقجي و4 آخرين بسلب 130 مليون دولار عبر التلاعب في البورصة الأمريكية

الموضوع في 'السوق الكويتي للأوراق الماليه' بواسطة البستكي, بتاريخ ‏15 ابريل 2006.

  1. البستكي

    البستكي موقوف

    التسجيل:
    ‏15 مارس 2006
    المشاركات:
    97
    عدد الإعجابات:
    0
    ما بين عامي 1999، 2001 مما أدى لانهيار عدة سماسرة ومتعاملين
    اتهام عدنان خاشقجي و4 آخرين بسلب 130 مليون دولار عبر التلاعب في البورصة الأمريكية

    واشنطن ـ رويترز: وجهت السلطات الامريكية الاتهام الى رجل الاعمال السعودي عدنان خاشقجي وأربعة اخرين بسلب 130 مليون دولار من سماسرة عن طريق رفع سعر سهم شركة التسويق عبر الهاتف المتوقفة حاليا جنسيس انترميديا بصورة مفتعلة.
    وقالت لجنة الاوراق المالية والبورصات الامريكية ان عملية الاحتيال جرت بين سبتمبر عام 1999 وسبتمبر 2001 وقادت الى انهيار عدة سماسرة ومتعاملين والى اكبر صفقة انقاذ في تاريخ شركة سكيوريتز انفستور بروتكشن التي تساعد المستثمرين الذين يتعرضون لعمليات احتيال.
    وتتهم الدعوى القضائية التي رفعتها لجنة الاوراق المالية والبورصات خاشقجي وشركة التيميت هولدنجز التابعة له ورامي البطراوي المدير التنفيذي السابق لشركة جنسيس انترميديا ودوجلاس جاكوبسون الذي شغل منصب كبير المديرين الماليين في الشركة التي كان مقرها في فان نويس بولاية كاليفورنيا.
    كما تتهم الدعوى أيضا بالاشتراك في العملية واين بريدون الذي نحي في 2002 عن منصبه رئيسا لقسم قروض الاسهم في دويتشه بنك سكيوريتيز في تورونتو وريتشارد ايفانجليستا الذي كان يرأس قسم قروض الاسهم في شركة نيتف نيشنز سكيورتيز للسمسرة.
    وتذهب لجنة الاوراق المالية والبورصة في دعواها الى أن التيميت هولدنجز وهي مؤسسة معاملات خارجية يسيطر عليها البطراوي وخاشقجي أقرضت حوالي 15 مليونا من أسهم جنسيس انترميديا لاكثر من 12 شركة سمسرة دفعت مقابل الاسهم على أساس أنها تشتري أسهما من شركة سمسرة حسنة السمعة.
    وفي اطار الخطة تحصل التيميت هولدنجز على مدفوعات عندما يرتفع سعر السهم وكانت ملزمة برد الاموال الى السماسرة عندما يتراجع السعر.
    وقالت لجنة الاوراق المالية والبورصات في بيان بشأن الدعوى التي رفعتها أمام محكمة اتحادية في لوس انجليس »باقراض الاسهم بهذه الطريقة جمع البطراوي وخاشقجي حوالي 130 مليون دولار دون التخلي عن السيطرة على السهم أو خفض السعر السوقي للسهم.«وقادت القضية محققي لجنة الاوراق المالية والبورصات الى التحري بشأن دور المعلق المالي كورتني سميث الذي تقول اللجنة انه روج لاسهم جنسيس انترميديا في البرامج المالية بالتلفزيون وحصل على مدفوعات سرية بلغت 95 الف دولار نقدا وأسهم بقيمة مليون دولار.
    وفي فبراير 2005 رفعت اللجنة دعوى قضائية على سميث قائلة انه حصل على عمولة عن طريق رفيقته وشركة تابعة لها.ولاتزال تلك الدعوى منظورة أمام القضاء.
    وقاضت اللجنة في 2003 كينيث دانجيلو وشركته ار.بي.اف انترناشونال بتهمة المشاركة في برنامج لاقراض الاسهم لكنه سوى هو وشركته القضية وأقر بالتهم التي وجهها مكتب المدعى العام الامريكي في لوس انجليس.
    وقال دومينيك أموروزا محامي افانجليستا انه ليس بمقدوره التعليق على الدعوى التي رفعتها لجنة الاوراق المالية والبورصات لانه لم يراجع بعد مزاعم اللجنة.

    تاريخ النشر: الجمعة 14/4/2006
     
  2. imate

    imate عضو جديد

    التسجيل:
    ‏30 يناير 2005
    المشاركات:
    435
    عدد الإعجابات:
    0


    مساكين الأمريكان..... ماشافوا عمليات النصب اللي على أصولها عندنا :d

    هذيل غشم​