نايف العنزى (رجل اعمال):الحديث عن رخص اسعار الاسهم وقرب تحسنالبورصه نغمةخداع جديده لل

الموضوع في 'السوق الكويتي للأوراق الماليه' بواسطة mr3ashli-st, بتاريخ ‏10 مايو 2006.

  1. mr3ashli-st

    mr3ashli-st عضو جديد

    التسجيل:
    ‏26 أكتوبر 2005
    المشاركات:
    380
    عدد الإعجابات:
    0
    [FONT="Aria

    l"][/FONT]


    قال: إن لجنة السوق لا تتمتع بالخبرة اللازمة ورحيلها أفضل
    نايف العنزي لـ الوطن: الحديث عن رخص أسعار الأسهم وقرب تحسن البورصة نغمة خداع جديدة للمتداولين.
    كتب جمال رمضان:
    شن رجل الاعمال الكويتي نايف عبدالعزيز العنزي هجوماً شديدا على صناديق الاستثمار والمحافظ المالية وكبار المتداولين واتهمهم بانهم يقفون وراء التصعيد الوهمي والمتعمد للكثير من اسعار الاسهم المدرجة.
    وقال العنزي ان موجة صعود السوق في الفترة الماضية والتي بلغ على اثرها المؤشر السعري للسوق مايزيد على 12 ألف نقطة انما كانت طفرة نتيجة لعدة عوامل تمثلت في ارتفاع اسعار النفط والانفتاح على السوق العراقي بعد تحرير العراق والصعود المفتعل لبعض الاسهم ثم تصريفها بعد ذلك بهدف جني الارباح وتحقيق ارباح على حساب صغار المتداولين.
    وطالب العنزي صغار المتداولين بضرورة الحذر من اي صعود مقبل وعدم الانصياع وراء اية ارتفاعات بدون مبرر صونا لاموالهم وتجنبهم لاية خسائر مؤكدة.

    أرباح الربع الأول

    وشدد على ضرورة النظر بامعان الى ارباح الشركات في الربع الاول والتي جاءت معظمها سيئة ومن ثم العمل بانتقائيه في الربع الثاني وانتقاء بعض الاسهم.
    ولام العنزي من يقول بان السوق الكويتي جيد في الوقت الراهن وان الاسعار رخيصة مؤكدا ان ذلك بداية لنغمة خداع جديدة لشريحة كبيرة من المتداولين.
    واضاف ان ما يجري الان لابد ان يفهمه الجميع بأنه نتاج تلاعب الشركات عبر زيادات رؤوس الاموال والتي ادت الى سحب السيولة الموجودة في السوق والتي باتت الان تمثل خطورة ليس لسوق الاسهم فقط بل وعلى كافة القطاعات الاخرى المساندة للسوق.
    واكد العنزي ان الشركات المدرجة خصوصا الاستثمارية منها تتحمل جزءا كبيرا من تراجع السوق بعد ايصاله الى مؤشرات وهمية وغير حقيقية حيث كانت هذه الشركات تمارس دور اللاعب الرئيسي في السوق عبر استغلالها مواردها المالية حيث كانت تقوم بالبيع والشراء لنفسها في آن واحد حتى انها كانت تبيع اسهمها لصناديقها ومن ثم تقوم بشرائها مرة اخرى.
    وحول ما تردد عن استقالة البعض من لجنة السوق وأثره على تراجع مـؤشر البورصة قال: فلتقدم اللجنة استقالتها فهي لجنة معينة وغير منتخبة وعليها قبل ان تغادر ان تقدم لنا كشفا كاملا بانجازتها التي لا تتعدى »صفر« فقد اثبتت اللجنة فشلها الذريع ولم نر لها في يوم ما تفتيشا على شركة ما او زيارة لها ولم نجدها في يوم ما تلتقي بمتداول واحد وتسأل المتداولين عن اية سلبية موجودة فهي لجنة اثبتت فشلها بكل المقاييس ووجودها من عدمه لا يعني شيئا لا بالنسبة للشركات ولا للمتداولين ولا لسوق الكويت.
    وقال لو نظرنا الى لجنة السوق فلا نجد لديها اي خبرة تذكر حتى نتباكى عليها وكل ما حققته هو فقط اجتماعات في مكاتب مغلقة ومكيفة وبعيدة كل البعد عن آلام المتداولين.
    واختتم العنزي كلامه بضرورة محاسبة كل المتسببين عن دمار السوق او تراجعاته من شركات وصناديق استثمارية ولجنة سوق وحتى المعايير المحاسبية المعمول ادت الى استغلالها من قبل الشركات بطريقة خاطئة اضرت في النهاية المتداولين والمستثمرين والسوق بشكل عام.

    تاريخ النشر: الاربعاء 10/5/2006
     
  2. mish3al_99

    mish3al_99 عضو نشط

    التسجيل:
    ‏13 فبراير 2006
    المشاركات:
    633
    عدد الإعجابات:
    169
    كلام جميل ,,, ولكن وين التطبيق .... الكلام بروحه ما يوكل خبز
     
  3. Moshaks_777

    Moshaks_777 موقوف

    التسجيل:
    ‏26 أكتوبر 2005
    المشاركات:
    3,518
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    الكويت
    ماكو فايده