أسهم السعودية ودبي والكويت تنتعش اثر تراجعات

الموضوع في 'السوق الكويتي للأوراق الماليه' بواسطة nabeels8, بتاريخ ‏6 ديسمبر 2006.

  1. nabeels8

    nabeels8 موقوف

    التسجيل:
    ‏23 يونيو 2004
    المشاركات:
    5,436
    عدد الإعجابات:
    1
    مكان الإقامة:
    في البيت
    دبي (رويترز) - ارتفعت أسهم السعودية والكويت ودبي بشدة يوم الثلاثاء مع مراهنة مستثمرين على أن الاسواق بلغت أدنى مستوياتها بعد ما يربو على شهر من التراجعات.

    وتصدرت سوق الأسهم السعودية المكاسب في أنحاء المنطقة محققة أقوى ارتفاع لها في يوم واحد فيما يقرب من ثلاثة أسابيع. وزاد المؤشر 4.03 في المئة إلي 7999.45 نقطة. وقفز سهم الشركة السعودية للكهرباء 8.16 في المئة الى 13.25 ريال (3.53 دولار) مواصلا مكاسبه لليوم الثاني بعد انحداره يوم الاحد.

    وقالت شعاع كابيتال ومقرها دبي في مذكرة بحثية يوم الاثنين إن السوق السعودية تمثل استثمارا جذابا بعد نزولها أكثر من 60 في المئة عن أعلى مستوياتها على الاطلاق الذي بلغته في وقت سابق هذا العام. والسوق متراجعة أكثر من 17 في المئة منذ مطلع نوفمبر تشرين الثاني.

    وقال تركي فدعق من المركز العربي للاستشارات المالية "كانت هناك عدة تقارير من مؤسسات بحثية قالت إن أسواق الخليج بلغت أدنى مستوياتها وتستعد فيما يبدو لموجة صعودية." وأضاف أن المستثمرين يشترون السعودية للكهرباء لأن قيمتها السوقية تراجعت الى 1.5 مثل قيمتها الدفترية.

    وزاد المؤشر 0.31 في المئة يوم الاثنين بعد تراجعه أكثر من ستة بالمئة يوم الاحد.

    وساعدت المكاسب السعودية أسهم دبي على الصعود يوم الثلاثاء.

    وأغلق المؤشر الجديد الذي بدأ يوم الاثنين عند 4077.56 نقطة مرتفعا 2.01 في المئة. وقفزت اعمار العقارية كبرى الشركات العقارية المدرجة 3.1 في المئة الى 11.60 درهم (3.16 دولار).

    وقال محمد علامي من نعيم للاسهم والسندات "كان هناك بعض الحماس مع عدم تراجع السعودية بعد ارتفاعها أمس... لكن السوق لاتزال محصورة في نطاق ولم تخترق أي مستويات مقاومة وأحجام التداول ليست كبيرة."

    وحققت البورصة الكويتية أشد مكاسبها في يوم واحد منذ تسعة أشهر تقريبا حيث انجذبت صناديق الى السوق بفضل تراجع الاسعار. وكانت مخاوف بشأن الغاء عقود حكومية مع شركات كويتية وتحقيق واسع في التزام شركات بقواعد الافصاح دفعت المؤشر للتراجع.

    وختم المؤشر الجلسة مرتفعا 2.27 في المئة عند 9372.60 نقطة. وتصدرت الوطنية للاتصالات المتنقلة المكاسب بين أكبر عشر شركات وأغلقت مرتفعة 4.81 في المئة عند 2.180 دينار (7.54 دولار).

    وقال عبد المحسن البحار من النور للاستثمار المالي "الاسعار أصبحت رخيصة جدا... شركات الاستثمار والصناديق تشتري على الارجح." وهو يقول ان متوسط السعر الى الارباح في السوق بين عشرة و11.

    لكن الاسهم القطرية أغلقت منخفضة لليوم السابع على التوالي مواصلة تراجعا فقدت السوق خلاله نحو 19 في المئة من قيمتها منذ بداية نوفمبر.

    ونزل المؤشر 0.08 في المئة الى 5825.80 نقطة.

    وأغلقت الاسهم في ابوظبي والبحرين وسلطنة عمان منخفضة. وتراجع مؤشر أبوظبي 0.05 في المئة الى 2936.40 نقطة. وهبط مؤشر البحرين 0.46 في المئة الى 2136.62 نقطة.

    وانخفض مؤشر سوق مسقط للاوراق المالية 0.34 في المئة الى 5416.05 نقطة. وقال سانكار كايلاسام من الخليج لخدمات الاستثمار ان المستثمرين في سلطنة عمان يبيعون الاسهم لتوفير السيولة للاشتراك في الاكتتاب العام الاولي لبنك صحار الذي يبدأ في التاسع من ديسمبر كانون الثاني.

    (الدولار يساوي 3.750 ريال سعودي)

    (الدولار يساوي 3.672 درهم اماراتي)