كيف تصبح تاجرا ناجحا ..الرجاء التركيز ...!

الموضوع في 'إستراحة المنتدى' بواسطة عمر عبدالعزيز, بتاريخ ‏2 يوليو 2007.

  1. عمر عبدالعزيز

    عمر عبدالعزيز عضو جديد

    التسجيل:
    ‏29 يونيو 2004
    المشاركات:
    37
    عدد الإعجابات:
    0
    لكي تصبح تاجرًا ناجحًا , يجب أن يكون لديك رأسمال مخاطر كافي, الخسارة الّذي منه ( أو أجزاء من ) لن يدمّر روحك المعنويّة تمامًا - يجب أن تكون قادر أن تتعامل مع هذه المحنة بهدوء و هذا لا ينبغي أن يحقّق أسلوب حياتك بأيّ حال . يجب أن يكون عقلك في السّوق, ليس على إيراداتك . يجب أن تركّز على مهمّة التّبادل و يجب أن تبقى هادئًا, لعمل قرارات المتاجرة المناسبة . لا ينبغي أن تستخدم بقايا إيراداتك الأخيرة أبدًا للمتاجرة - المسئوليّة و الضّغط سيكونان كبيران جدًّا, و عقلك سيتوه نحو مكاسبك, و ليس نحو وضع السّوق, لهذا أحتمالات الأخطاء ستكون كبيره.



    التّجارة بشكل دفاعيّ .
    في فصول كرة القدم, أهمّ قاعدة للعب الدّفاع, ليس الهجوم . فكّر فيما كان يمكن ان تخسره بعكس ما كان يمكن ان تكسبه . توقّع الافتراضات و خطّط قدمًا, بدلاً من تلقي الأمر . افترض للمتاجرة بشكل دفاعيّ, أن السّوق سيخالفك . احسب أقصى انخفاض ممكن . اضبط نقاط توقّفك, إذا لزم الأمر, إلى حيث تكون مرتاحًا . طوّر خطّةً للتّهرّب من السّوق . ثمّ إذا تحرّك السّوق ضدّك, أنت مستعد. احم ما لديك .

    طوّر خطّةً متاجرة وأرتبط بها .
    ينبغي أن يعمل كلّ تاجر على تنميه ومنهجة أسلوبه في التجاره . فعلم المنهج, أو نموذج المتاجرة, ربّما يكون على أساس عوامل جوهريّة,او المؤشّرات التّقنيّة أو كليهما . قبل أن تأخذ أي مركز في السّوق, تأكد من أن منهجك للتجارة صحيح و مربح . من المهمّ في خطّتك للتجاره هو تحديد مقدار خسارتك للمركز . إذا وصلت إلى ذلك الحدّ . اخرج . التزم بخطّتك و تجنّب تجارة الرّغبة .

    إذا كنت لا تتبع خطة, أوليس لديك أيّ خطّة . فأنت بحاجه لخطّة متاجرة صحيحة تستطيع بها ان تتسلح بالثقه التي ستحتاجها كثيرا وأنت تواجه الأتجار تحت الضغط. فبأتباعك للتّوجيهات المعيّنة, سوف تقلل من أجتمالات التجاره المتهوره . لا تتبع خطة متاجرة على نحو أعمى, ولكن. إذا لم تتفهم آلية السّوق أو إذا كان توازنك العاطفيّ مختلًّا بشدّة, اقفل جميع مراكزك . ودائما ضغ في استراتجيتك ان لا تستثمر بناء على أشاعات, فهذا المال هو مالك الذي نضعه في خطر . قم بدراستك قبل الدخول في السوق .

    تحكّم في عواطفك .
    تذكر دائما بأن كافة تجار العملات يعانون من درجة عاليه من الضغوط وأحيانا يتكبدون خسائر جسيمه. ويعيشون القلق و الإحباط و الاكتئاب و أحيانًا اليأس فهذا كله جزء من لعبة تجارة العملات . ولكي تستطيع ان تصبح تاجرا مثاليا فيجب عليك تعلم القدرة على التّحكّم في هذه العواطف . لا تترك لهذه العواطف أن تحكم السّيطرة على تجارتك . تمتغ بتركيز عالي وثقه مركّزة على ما تفعله . فالتّجارة يجب أن تكون على أساس قرارات منطقيّة مطّلعة, ليست على عواطف و غشم . ولا بد ان تتعلم أخذ يوم إجازة عرضيهّ في الأسبوع فذلك سيساعد على تقلبل التّوتّر و المحافطه على اتّجاه إيجابيّ . إذا كنت تعمل جيّدًا, فهذه بحد ذاتها مكافأة جيدة . اذا كان عملك ليس جيدا , فأن أخذ الأجازه ستساعد على تجنّب الصدمات و قد يساعدك لأن ترى السّوق بمنظور مختلف

    إذا كنت متشككا, اخرج من السوق .
    أن الشكوك قد تظهر أحيانا بأن هنالك شيئا ما خطأ في حساباتك أو خطتك الخروج من السوق هو السبيل الوحيد لذلك خاصة اذا :

    1- لا تعرف ماذا تعمل
    2- لا يمكن أن تنام ليلاً .


    اعرف نفسك .
    تحتاج لطبيعة موضوعيّة وقدرة للتّحكّم في العواطف, ولكي تحمل مركز و لا تفقد الرغبه في النوم . فبالرّغم من أنّ الانضباط في التجاره يمكن أن تُطَوَّر التّاجر النّاجح وتجعله يبدو غير منفعل بوجود مراكز في السوق . الأ ات هناك أشياء مثيرة كثيرة تحدث في السّوق اليوميّ, لذا فقد يأخذ التاجر رأيا صارما بأتجاه مركز و قدرةً للوقوف فوق ظروف المدّة القصيرة, أو فأنك ستغيّر رأيك و وضعك كلّ دقائق قليلة .

    لا ترتكب حماقات .
    إحدى القواعد العامّة والهامه هي ابقاءك في رصيد حسابك على الأقلّ ضعف المال الذي يحتاجه الحساب الهامشي لمركز معين. قم بتقليل عدد المراكز, إذا لزم الأمر, وبالألتزام بتلك القاعدة . فقد تساعدك على تجنّب تجاره القرارات التي تعتمد على أساس كمّيّة المال في حساب هامشك .

    اعزل تحارتك اليوميه غن مكاسبك المرغوبة .
    لا تأمل في تحرّك كبير في صالح مركز لك في السوق فتجارتك بذلك بكون على أساس الأمل . بالرّغم من أنّ الأمل فضيلة عظيمة في ا لحياة، فمن الممكن ان تكون عائق كبير للتاجر . عندما يأمل أن يراود السّوق مراكزهم ،فعادة ما يخرق كبار المراقبون والمستثمرون قواغد الأتجار الأساسيه

    لا تقم بتكوين اراء جديده خلال ساعات العمل .
    يجب ان تقرّر خطّة عمل أساسيّة, لا تسمح للتّقلّبات أثناء اليوم أن تزعج خطّتك. فان القرارات التي تتخذ أثناء اليوم ، تكون مبينه على أساس حركة الأسعار أو نشوء خبر ما كثيرا ما تكون مدمّرة . صغ خطّةً تجاره أساسيّةً قبل أن يبدأ السّوق أو قبل فتح اي مركز, ثمّ ابحث عن وقت مناسب لتنفيذ القرار الذي قد اتخذ

    خذ راحةً بين كل متاجرة .
    علّق تاجر ناجح . عندما أصل إلى 90 % من الفاعليّة العقليّة اكون قد بدأت في تحقيق حسابًا متعادلاً . أي شيئ دون ذلك اكون قد بدأت في الخسارة .ان أخذ الراحه بين تجارة وأخرى تشاعد على وضع رّؤية موضوعيّةللاسواق, و تميل إلى إعطاء نّظرة جديدة لنفسك و وتؤكد الطّريقة الّتي تريد بها المتاجرة لعدّة أسابيع قادمة .


    لا تتّبع الآخرين .
    عندما يبدأ الجميع في الشراء, فأنهم حتما سيأخذون بسبب البيع لاحقا وسريعا عندما تكون معظم الخدمات الاستشاريّة ترشح الشراء, على سبيل المثال, التّاجر النّاجح يستعدّ للانتقال إلى العمل المتوازي أو لأخذ مركز بيع .



    لا تستمع لأراء الغير .
    لا تجعل ما يقوله الغير يؤثر على تجارتك . والآ فأنك ستقوم بتغيير رأيك في كل لحظه فأحيانا قد تؤثر عليك احد الأراء وتجعلك تندم على عدم ابقاء مركزك القديم الذ هو الآن يجني ثماره

    لا تتاجر في عملات كثيرة في أن واحد
    ستتعب نفسك كثيرا إذا حاولت أن تحصل على معلومات ومداخل عدّة أسواق . تعلّم معرفة حدّك, و تاجر من خلال هذه الحدود .

    نصائح مجربة

    اولا لكى تكون مضاربا جيدا مالكا لقدر كافى من المال قابل للمخاطرة بة بحيث لا تؤثر خسارتك لبعضة
    على مستوى معيشتك لا تغامر بالاموال التى تحتاج اليها لتغطية مصاريف معيشتك



    ثانيا لا تحاول ان تستعجل بفتح حساب بمجرد فتحك لحساب مجانى بفترة وجيزة ولا يعنى انك قد حققت
    ربحا فى بعض العمليات على الحساب المجانى انك قد اصبحت على خبرة وتتسرع فى فتح حساب حقيقى



    ثالثا عندما يكون عدد العمليات الناجحة التى قمت بها من العمليات السلبية من حيث الكم والرصيد
    الاجمالى لك ايجابيا فان ذلك يعنى انك مضارب ناجح , على العكس من ذلك لو انك قمت بخمس عمليات
    خاسرة وكان اجمالى خسارتك 1000 دولار ثم قمت بعملية ناجحة واحدة حققت فيها ربحا مقدارة
    2000 دولار فان هذا لايعنى انك مضارب ناجح بقدر ما يعنى انك مضارب محظوظ , وهو مالا يمكن ان
    يصلح مقياسا للنجاح فالحظ ليس لة حليف



    رابعا من المهم ان تحقق الى جانب النجاح السابق نجاحا اخر فى معرفة السبب وراء النجاح الذى
    حققته



    خامسا ضع حدا اقصى لعملياتك الخاسرة حتى لا تخسر اكثر مما تستطيع تحملة والنسبة المعقولة
    تتراوح بين 3 الى 10 % من راس المال المستثمر وبمجرد ان تصل نسبة الخسارة الى المعدل الذى قد
    كنت حددتة سلفا لا تتردد فى غلق المركز الخاسر حتى لو بدأ السوق فى الاتجاة لصالحك بعد خمس دقائق
    فقط من اغلاقك ولا تدع هذة الحالة تقودك الى التآخر مستبقلا فى غلق المراكز الخاسرة استنادا الى تلك
    الواقعة " لا تتعدى الخط الاحمر الذى حددتة لنفسك" فالافضل ان تقلل خسارتك من ان تندم وقت لا ينفع
    الندم تذكر دائما انة اذا كان حسابك اقل من 3000 دولار لا تفتح اكثر من عقد واحد , واذا كان الحساب
    يتراوح يحتوى من 3000 الى 5000 لا تفتح اكثر من عقدين اذا بدا السوق امنا , اذا ما كان لديك
    10000 يمكنك ان تفتح عقدين وليس اكثر من ثلاثة اذا ما اتبعت هذة القاعدة ستكون قد قدمت لنفسك
    معروفا كبيرا



    سادسا اكثر الاخطاء القاتلة التى يرتكبها حديثى العهد بالمضاربة هو الخطاء الذى يحدث عندما يخسر
    العميل 100دولار مثلا فيبقى فى السوق على امل ان السوق سيتحسن فيظل الى ان يخسر 1000 مثلا
    فيضطر الى اغلاق المركز لعجز السيولة المتبقية على تغطية المركز المفتوح , عمليتان من هذا القبيل
    كفيلتان بخسارتك الكثير وربما تكون سببا فى خروجك مبكرا من السوق تذكر دائما ان" اغلق مركزك
    فور وصول الخسائر الى الحد الاقصى الذى قد حددتة سلفا السوق لا يحابى احدا"



    سابعا كلما كان حسابك اكثر من 1000دولار كلما كان كلما قلت نسبة تحملك للخسارة



    ثامنا الاخطاء والخسارة امران لا يمكن تفاديهما فى اى سوق مضاربة وكلما تعلمت هذة الحقيقة سريعا
    كلما قلت مدة فهمك للسوق المهم دائما هو تحليل الخسائر والاخطاء لكى نصل الى التيجة الاهم وهى
    عدم تكرار الخطاء ولتعلم ان المضارب لا يتعلم من نجاحاتة بل من اخطائة كما عليك ان تعلم ان السوق
    لا يحابى احدا كما انة لا يعاند احدا



    تاسعا اشد اعداء المضارب فتكا بة هو غريزة الطمع , ضعف القدرة على السيطرة على المشاعر, قلة
    الثقة فى النفس والملل نعم الملل كثيرا ما يقوم المضارب بالشراء او البيع لا لشىء الا لانة مل من
    الانتظار ولم يجد فرصة مناسبة للدخول ويقرر البيع او الشراء ! , قد يستغرب من ليس لة خبرة من مثل
    هذا التصرف ولكن الواقع يشير الى ان معظم المضاربين يقعون فى هذا الخطاء القاتل



    عاشراً احتفظ دائما بسجل سمة " يوميات المضاربة" دون فى الاخطاء والملاحظات اكتب فية خلاصة ما
    وصلت الية من خلال المضاربة عن كل يوم من ايام السوق واكتب ايضا اهم النتائج التى توصلت لها كل
    يوم, وراجع ما كتبت من حين الى آخر لان من المهم ان تعرف السبب وراء اتخاذك القرار السبب الذى
    دعاك الى اتخاذ ذاك القرار فى مثل هذا التوقيت ,فان كان القرار صائبا ستسفيد منة فى المستقبل وان
    كان خاطئا ستحرص على عدم تكراره



    حادى عشر قراءة آراءالخبراء والمحللين ومقارناتها بتحليلاتك انت فان امر مفيد لمعرفة مدى فهمك
    للسوق , واذا ما ختلفت لا داعى للقلق ولكن اذا ترددت بين رايك انت وراى باقى الخبراء وشعرت بعدم
    التاكد من القرار الصائب فيستحسن ان لا تدخل السوق فى ذالك الوقت



    ثانى عشر دائما اتبع القاعدة الشهيرة قلل خسارتك قدر المستطاع وزد ربحك قدر المستطاع , ولكن
    تذكر لا تحول مهما كانت الظروف مركزا ناحجا الى مركز خاسر

    ثالث عشر اذا خسرت فى احد المراكز لا تفتح مركز تالى مباشرة لمجرد الانتقام او رد الخسارة , لانك
    ستكون فى حالة لا تسمح لك باتخاذ القرار المناسب ولن يؤدى بك ذلك الا اللى مزيد من الخسارة



    رابع عشر الى اهم فائدة تستطيع ان تجنيها من الحساب المحاكى هى ان تكون اسلوب مضاربة خاص
    بك و تتدرب علية بحيث تدخل على المضاربة الحقيقة باسلوب مجرب ومتوافق مع شخصيتك وطباعك



    خامس عشر تعامل مع حسابك المحاكى وكأنة حساب حقيقى وضع نفسك فى نفس الحالة النفسية التى
    تكون عليها عند المضاربة الحقيقة وفكر فى ان الخسارة التى تحققها هى خسارة حقيقية وكذا المكسب



    سادس عشر ننصحك بان تقوم بالمضاربة فى الحساب المحاكى بمبلغ مقارب الى المبلغ الذى سوف
    تضارب بة حقيقة , بمعنى ان تقوم بخسارة مثلا 2000 دولار من الحساب المحاكى اذا كنت تنوى
    المضاربة ب 8000 دولار ..

    منقووول
     
  2. Bo.Badar

    Bo.Badar عضو جديد

    التسجيل:
    ‏28 فبراير 2007
    المشاركات:
    48
    عدد الإعجابات:
    0
    بارك الله فيك
     
  3. yoyo1983

    yoyo1983 عضو نشط

    التسجيل:
    ‏22 ابريل 2007
    المشاركات:
    22,658
    عدد الإعجابات:
    22
    مكان الإقامة:
    DaMBy
    جزاك الله خير
     
  4. دحيم 06

    دحيم 06 عضو جديد

    التسجيل:
    ‏23 ديسمبر 2006
    المشاركات:
    853
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    الكـــويـــــــت
    السادسة ...
    الحادى عشر ...
    الثالت عشر....

    100%

    بعدين قلتلنا كيف تصبح تاجر ناجح...بس الاهم ماقلت لنا كيف تصبح تاجر اول شى...بعدين ننتقل لمرحلة التاجر الناجح...

    تحياتى لك....
     
  5. monir

    monir عضو جديد

    التسجيل:
    ‏14 يونيو 2007
    المشاركات:
    32
    عدد الإعجابات:
    0
    يستجيب لنا المولى عز وجل

    ونصبح تجار ناجحين

    ونشكرك على نصايحك لنا

    ويعطيك الف عافية
     
  6. sa3od29

    sa3od29 عضو نشط

    التسجيل:
    ‏6 مايو 2007
    المشاركات:
    1,642
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    عروس الخليج
    السلام عليكم :)
    انا عندي كلمة ودي اقولها للكل ........اولا التجاره والربح والخساره,,من رب العالمين....الله سبحانه وتعالى اهوا الي يرزق العبد واهوا الي يبلى العبد...فلا تحزن ولا تفرح...مارس حياتك طبيعيه...وتذكر انك مهما تسوى ما تدري شنو بيصير لك باجر....فنام وريح بالك وارتاح ولا تجهد نفسك في التجاره زياده عن اللزوم.....الشي الثاني والاساسي واهم شي استنتجته من الموضوع هذا...ان الرجل يعتمد على نفسه مايعتمد على غيره ويطلع نفسه بنفسه احسن مايطلع على حساب غيره,,,,والشي الي انصدمت منه بالكويت ان الناس تبيع وتشتري على الاخبار والاشاعات بس...مايعتمدون على المؤشرات ولا على دراسات...اشتري وابيع وانتهت السالفه هذه اكبر غلط......اهم شي الانسان يؤمن بان الكسب الي بيده من رب العالمين مو من تعبه او من غيره وبس وشكراااااااااا
     
  7. Analyst

    Analyst عضو نشط

    التسجيل:
    ‏4 سبتمبر 2001
    المشاركات:
    768
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    kuwait
    التاجر الزاهد

    قيل للأمام احمد بن حنبل : أيكون الرجل زاهدا ومعه ألف دينار ( طبعا أيامهم تسوى )

    قال : نعم اذا كانت بيده وليست في قلبه .