قــــم للمغني

الموضوع في 'إستراحة المنتدى' بواسطة فوركسي, بتاريخ ‏29 أغسطس 2007.

  1. فوركسي

    فوركسي عضو جديد

    التسجيل:
    ‏26 فبراير 2007
    المشاركات:
    736
    عدد الإعجابات:
    0
    قــــم للمغني



    قٌـمْ للمغنِّـيْ وفِّـهِ التصفـيـرا*** كاد المغنِّـيْ أن يكـون سفيـرا

    يا جاهلاً قـدر الغنـاء و أهلِـهِ*** اسمع فإنك قـد جَهِلـتَ كثيـرا

    أرأيتَ أشرفَ أو أجلَّ من الـذي *** غنَّى فرقَّـصَ أرجُـلاً و خُصُـورا

    يكفيهِ مجـدا أن يخـدرَ صوتُـهُ *** أبنـاء أُمـة أحـمـدٍ تخـديـرا

    يمشي و يحمل بالغنـاء رسالـةً *** من ذا يرى لها في الحياة نظيرا

    يُنسي الشبابَ همومَهم حتى غدوا *** لا يعرفـون قضيـةً و مصيـرا

    الله أكبـر حيـن يحيـي حفلـةً *** فيهـا يُجعِّـرُ لاهيـاً مـغـرورا

    من حوله تجدِ الشباب تجمهـروا *** أرأيت مثل شبابنـا جمهـورا؟!!

    يا حسرةً سكنت فؤاديَ و ارتوتْ *** حتى غَدَتْ بين الضلوعِ سعيـرا

    يا عين نوحي حُقَّ لي و لكِ البُكا *** ابكـي شبابـا بالغنـا مسحـورا

    يـا لائمـي صمتا فلستُ أُبالـغُ *** فالأمرُ كان و ما يـزالُ خطيـرا

    أُنظر إلى بعض الشبـابِ فإنـك *** ستراهُ في قيـد الغنـاءِ أسيـرا

    يا ليت شعري لو تراهُ إذا مشـى *** متهزهـزاً لظننتـهُ مخـمـورا

    ما سُكرُهُ خمـرٌ و لكـنَّ الفتـى *** من كأسِ أُغنيـةٍ غـدا سِكّيـرا

    أقْبِح بهِ يمشي يُدنـدنُ راقصـاً *** قتلَ الرجولـةَ فيـهِ و التفكيـرا

    لولا الحياءُ لصحـتُ قائلـةً لـهُ *** (يَخْلفْ على امٍ) قد رعتكَ صغيرا

    في السوقِ في الحمامِ أو في دارهِ *** دوماً لكـأس الأُغنيـاتِ مُديـرا

    إنَّ الـذي ألِـفَ الغنـاءَ لسانُـهُ *** لا يعـرفُ التهليـلا و التكبيـرا

    حاورهُ لكنْ خُـذْ مناديـلاً معـك*** خُذها فإنك سوف تبكـي كثيـرا

    مما ستلقى مـن ضحالـةِ فكـرهِ *** و قليـلِ علـمٍ لا يُفيـدُ نقيـرا

    أما إذا كان الحـوارُ عـن الغنا ***و سألتَ عنْ ( أحلام ) أو (شاكيرا )

    أو قلت أُكتب سيرةً عن مطـربٍ *** لوجدتِـهُ علمـاً بـذاك خبيـرا

    أو قلتَ كمْ منْ أُغنيـاتٍ تحفـظُ *** سترى أمامـك حافظـاً نحريـرا

    أمـا كتـابُ الله جـلَّ جـلالـه *** فرصيدُ حفظهِ ما يـزالُ يسيـرا

    لا بيـتَ للقـرآن فـي قلـبٍ إذا *** سكن الغناءُ به و صـار أميـرا

    أيلومني مـن بعـد هـذا لائـمٌ *** إنْ سال دمعُ المقلتيـن غزيـرا

    بلْ كيف لا أبكي و هـذي أمتـي *** تبكـي بكـاءً حارقـاً و مريـرا

    تبكي شبابا علَّقـتْ فيـهِ الرجـا *** ليكونَ عنـد النائبـاتِ نصيـرا

    وجَدَتْهُ بالتطريـبِ عنهـا لاهيـاً *** فطوتْ فؤاداً في الحشا مكسـورا

    آهٍ..و آهٍ لا تــداوي لوعـتـي *** عيشي غــدا مما أراه مريـرا

    فاليومَ فاقـتْ مهرجانـاتُ الغنـا *** عَدِّي فأضحى عَدُّهـنَّ عسيـرا

    في كـل عـامٍ مهرجـانٌ يُولـدُ *** يشدوا العدا فرحاً بهِ و سـرورا

    أضحتْ ولادةُ مطربٍ فـي أُمتـي *** مجداً بكـلِ المعجـزاتِ بشيـرا

    و غـدا تَقدُمُنـا و مخترعاتُنـا **** أمراً بشغلِ القومِ ليـس جديـر ا

    ما سادَ أجدادي الأوائـلُ بالغنـا *** يوماً و لا اتخذوا الغناء سميـرا

    سادوا بدينِ محمدٍ و بَنَـتْ لهـمْ *** أخلاقُهمْ فـوقَ النجـومِ قُصُـورا

    و بصارمٍ في الحرب يُعجِبُ باسلاً *** ثَبْتَ الجنانِ مغامـرا و جسـورا

    مزمـارُ إبليـس الغنـاءُ و إنـهُ*** في القلبِ ينسجُ للخرابِ سُتُـورا

    صاحبْتُـهُ زمنـاً فلمـا تَرَكْـتُـه *** أضحى ظلامُ القلبِ بعـدَهُ نـورا

    تبـاً و تبـاً للغنـاءِ و أهـلِـهِ *** قد أفسدوا في المسلميـن كثيـرا

    يا ربِّ إهدِهِـمُ أو ادفـع شَرَّهُـمْ*** إنَّا نـراك لنـا إلهـي نصيـرا



    هذا القصيدة منقوووله .
     
  2. yoyo1983

    yoyo1983 عضو نشط

    التسجيل:
    ‏22 ابريل 2007
    المشاركات:
    22,658
    عدد الإعجابات:
    22
    مكان الإقامة:
    DaMBy
    شكرا
     
  3. فوركسي

    فوركسي عضو جديد

    التسجيل:
    ‏26 فبراير 2007
    المشاركات:
    736
    عدد الإعجابات:
    0
  4. أم البراء

    أم البراء عضو جديد

    التسجيل:
    ‏2 فبراير 2007
    المشاركات:
    18
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    الكويت
    جزاك الله خير .. على القصيدة ...

    وهذه قصيدة مماثلة لشاعر اسمه ياسر قطامش بعنوان

    (مع الاعتذار لأبي تماما)



    الجهل أكثر أرباحا من الكتب
    فى حده الحد بين العز والجرب
    الله أكبر كم فى عصرنا ارتفعت
    رايات من تاجروا فى الهلس واللعب
    لو كان عندى شريط للغنا مثلا
    لصرت أعظم من كسرى فواعجبى
    أو كنت أعلم فن الرقص لانفتحت
    لى البنوك فياويلى وويل أبى

    فالراقصات يعشن الآن فى ترف
    يأكلن شهدا مع التفاح والعنب
    ولاعبو الكرة الأفذاذ كم جمعوا
    جوائز اللعب بالدولار والذهب
    فمرحبا بغبي صرت أحسده
    فليس عار عليه أن نقول غبى
    ما دام يملك أموالا نعظمه
    وندعى انه من خيرة النسب

    أضعت عمرى لأجل العلم يا أبتِ
    وليته ضاع بين اللعب والطرب
    فليتنى لاعبا أو مطربا وكفى
    أو ليتنى انتمى للرقص بالنسب
    لكان حالى إذاً عز وميسرة
    ما أصعب العيش بين العلم والأدب
    هذا كلام صحيح يابنى وطنى
    وإذا كذبت تعالوا وأحلقوا شنبى
    *************************
     
  5. أبو وجدان

    أبو وجدان عضو جديد

    التسجيل:
    ‏10 أغسطس 2006
    المشاركات:
    560
    عدد الإعجابات:
    0
    جزاك الله خير

    قصيدة جميلة تحكي واقع غالب أمتنا مع الأسف
     
  6. محب التوحيد

    محب التوحيد عضو نشط

    التسجيل:
    ‏9 فبراير 2005
    المشاركات:
    1,933
    عدد الإعجابات:
    15
    بسم الله الرحمن الرحيم

    الأخ الكريم/ فوركسي حفظه الله

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


    الله يبيض وجهك
    الله يبيض وجهك دنيا وآخرة

    *قصيدة في منتهى الروعة، تحاكي واقع شباب الأمة، بل حتى وجد من الكبار من تراه يطنطن ويرنرن ويدندن و يتمايل مثل حبل الغسيل .

    *القصيدة جميلة جدا، وجديرة بالقراءة والنشر في كافة المنتديات.


    وجزاك الله خيرا

    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
     
  7. فوركسي

    فوركسي عضو جديد

    التسجيل:
    ‏26 فبراير 2007
    المشاركات:
    736
    عدد الإعجابات:
    0
    حياكم اللة جميعا
     
  8. فهد الفهود

    فهد الفهود عضو نشط

    التسجيل:
    ‏10 يونيو 2006
    المشاركات:
    791
    عدد الإعجابات:
    6
    مشكور

    الواحد يشوف بالقنوات رياييل متروسة الشوارب وهم يهزون ......
    شلون رياييل مادري
     
  9. فهد الفهود

    فهد الفهود عضو نشط

    التسجيل:
    ‏10 يونيو 2006
    المشاركات:
    791
    عدد الإعجابات:
    6
    مشكور اخوي
    الشعر رائع لولا الفقرة الأخيرة وخصوصا السطر الأخير
     
  10. فوركسي

    فوركسي عضو جديد

    التسجيل:
    ‏26 فبراير 2007
    المشاركات:
    736
    عدد الإعجابات:
    0
    عادي انت بالكويت هز تاخذ جنسية