مؤشرات الأسهم سترتفع في الأسبوع القادم

الموضوع في 'السوق الأمريكي للأوراق الماليه' بواسطة بو عبداللـه, بتاريخ ‏19 أكتوبر 2003.

  1. بو عبداللـه

    بو عبداللـه عضو جديد

    التسجيل:
    ‏9 أغسطس 2003
    المشاركات:
    72
    عدد الإعجابات:
    0
    التقرير الأسبوعي لشركة المجموعة الدولية للوساطة المالية مؤشرات الأسهم سترتفع في الأسبوع القادم مع المزيد من التراجع للدولار
    تراجعت مؤشرات الاسهم الرئيسية في وول ستريت معاكسة لتوقعات بارتفاعها في نهاية الاسبوع، متأثرة ببعض تقارير الارباح «المخيبة للآمال» حسب وصف المتداولين فيما نزح العديد منهم الى اسواق السندات بسبب عوائدها الجذابة!
    معظم اسهم وول ستريت تراجعت متأثرة بتقارير بعض الشركات مثل eBay للمزادات الالكترونية التي كانت من اكثر الاسهم الخاسرة على مؤشري ستاندرد اند بورز وناسداك بعد ان خيبت امال متداوليها بتخفيض توقعاتها لارباح عام 2004 بشكل كبير، مما حفز هؤلاء على جني ارباحهم من اسواق الاسهم بشكل مبكر خاصة بعد ان ارتفعت مؤشرات الاسهم الرئيسية الى اعلى مستويات لها لهذا العام في منتصف الاسبوع.
    بعض الشركات الاخرى ساعدت على التراجع مثل شركة Sun Microsystems ايضا الى خسارة اكبر من المتوقع خلال الربع السنوي الاخير بسبب ضعف في الطلب والمنافسة العالية في قطاعها مما دفع مبيعاتها للتراجع بشكل معنوي خلال الربع الثالث من هذا العام، والربع العاشر على التوالي الذي تتراجع فيه مبيعات Sun
    في نهاية تداول الجمعة الماضي تراجع مؤشر داو جونز الصناعي بواقع 69 نقطة الى مستوى 9721 نقطة، مؤشر ستاندرد اند بورز تراجع ايضا بواقع 10 نقاط الى 1039 نقطة، بينما تراجع ناسداك التكنولوجي المجمع بواقع 37 الى مستوى 1912 نقطة عند الاقفال.
    وتمكن كل من داو جونز الصناعي وستاندرد اند بورز من الارتفاع عن اقفال الاسبوع السابق بواقع بسيط ليسجل كل منهما اسبوع الارتفاع الثالث على التوالي، بينما تراجع ناسداك المجمع بواقع بسيط بعد اسبوعين متواليين من الارتفاع.
    وخلال الاسبوعين الماضيين وفيما انتقلت العديد من رؤوس الاموال الى داخل اسواق الاسهم مقابل خروجها من بعض الاسواق الاخرى مثل اسواق السندات، ساعدت هذا على تراجع اسعار السندات الحكومية بشكل كبير مما رفع العوائد عليها الى مستويات قياسية، حيث بلغ العائد على سند الخزينة الطويل الامد «10 سنوات» 4.46 قبل نهاية الاسبوع، كما بلغ العائد على السند الحكومي «30 سنة» 5.29% يوم الخميس الماضي مما حفز العديد من المتداولين على اخراج اموالهم من اسواق الاسهم الى السندات الحكومية للاستفادة من ارتفاع العوائد، لكن تبعا لمراقبين ان هذا تحرك مؤقت في محاولة من الاسواق لجني ارباحها قبل ان تعاود الدخول الى اسواق الاسهم في الاسابيع المقبلة.
    وفي اسواق اخرى تراجعت اسعار معظم السلع الثمينة مثل الذهب واسعار النفط، كما تراجع الدولار الامريكي فيما فشلت بعض التقارير الاقتصادية على ملاقاة توقعات الاسواق. خلال فترة تداول الجمعة الماضي عاد الدولار الامريكي الى مستوى 1.1660، دولار مقابل اليورو الاوروبية، بعد ان تمكن من الارتفاع الى 1.1550 دولار خلال الاسبوع، كما عاد الين الياباني الى مستوى 109.37 ين بعد ارتفاع وجيز. اما اونصة الذهب فقد بلغ سعرها 372.20 دولار قبل الاقفال، بعد ان تراجعت الى 368 دولارا خلال الاسبوع في الوقت الذي ارتفعت فيه اسعار الدولار مقابل العملات الاوروبية.
    اما اسعار النفط الخام فقد تراجعت بواقع 2.7% قبل الاقفال بعد الارتفاع الكبير في المخزون النفطي خلال الاسبوع الماضي مما دفع الاسواق للاسترخاء فيما تستعد لاستقبال موسم الشتاء القادم. بلغ سعر عقد الاجل لشهر نوفمبر للنفط الخام 30.68 دولار قبل الاقفال بعد ان تراجع الى 29.90 دولار خلال فترة تداول الجمعة الماضي.
    ومن جديد يتمحور تداول الاسبوع القادم في اسواق الاسهم الامريكية حول تقارير الارباح الموسمية التي تعلن عنها الشركات الامريكية، وذلك فيما يحاول المتداولون البحث ضمن هذه التقارير على دلائل تؤكد تحسن الطلب في الاسواق الامريكية واستعادة الاقتصاد الامريكي قدرته على النمو.
    الاسبوع القادم سيكون من اكثر الاسابيع اكتظاظا بتلك التقارير حيث تنتظر الاسواق من ثلث شركات مؤشر ستاندرد اند بورز الخمسمائة الاعلان عن ارباحها الموسمية خاصة من بعض الاسماء الكبيرة في قطاعات السوق المختلفة مثل بنك Citigroup Inc و Microsot Corp. و 3M co. و Merck & Co. و AT & T Corp. جميعها شركات مدرجة على مؤشر داو جونز الصناعي.
    الاغلبية العظمى من المتداولين يتوقعون تقارير قوية من هذه الشركات سترفع المؤشرات الرئيسية خلال الاسبوع، فيما يرى بعض المشككين ان الكلمة الاخيرة ستكون للتقارير الاقتصادية التي تصدر ايضا خلال الاسابيع القادمة.
    لكن في النظر على اجمالي تقارير الارباح التي صدرت حتى الآن، اظهرت عوائد قوية للشركات الامريكية خلال الربع الثالث تخللتها بعض التوقعات السلبية لارباح الفترات القادمة، لكن على الرغم من هذا فإن اسواق الاسهم تنظر الى اسبوع جيد ابتداء من يوم الاثنين المقبل.
    حتى الان خلال هذا العام ارتفع مؤشر داو جونز الصناعي بواقع 17% منذ شهر يناير، وهذا الثبات دفع العديد للاعتقاد ان المؤشر الصناعي يتجه الى مستوى 10000 نقطة على الارجح قبل نهاية العام استنادا على استمرار نمو ثابت ومتوازن للاقتصاد الامريكي وتحسن متوقع لاسواق العمالة الامريكية التي تبقى الحلقة الاضعف له.
    ويبقى التحدث الاكبر الان للشركات الامريكية ليس فقط ان تتلاقى ارباحها المعلنة مع توقعات الاسواق بل وان تتوقع نموا لهذه الارباح خلال الفترة القادمة ايضا وهذا ما تنتظره الاسواق من الشركات التي تعلن عن ارباحها في الاسبوع القادم خاصة بعد ان عاقب المتداولين اسهم كلا من شركة eBay و IBM في الاسبوع الماضي بسبب اعلانهما عن تراجع في ارباح الفترة القادمة.
    تبعا لـ Thomson Financial First Call ان اجمالي ارباح شركات مؤشر ستاندرد اند بورز الخمسمائة سترتفع بواقع 18% عنها في نفس الفترة في العام الماضي، بينما رفعت بعض شركات التحليل الاخرى توقعاتها لهذه الارباح ان تبلغ 21%، و22% في الربع الرابع، وهذا كفيل ان يرفع المؤشرات الرئيسية الى اعلى مستوياتها من العام الماضي، خلال الاسبوع القادم ايضا تنتظر الاسواق تحسنا طفيفا لنسبة البطالة الاسبوعية.







    المصدر
    جريدة الوطن الكويتية

    http://www.alwatan.com.kw/default.aspx?page=3&topic=202196
     
  2. Pivotrend

    Pivotrend عضو مميز

    التسجيل:
    ‏18 يوليو 2003
    المشاركات:
    2,103
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    الكويـــت
    شكرا أخ بو عبدالله على الموضوع
    لكن هذة ليست توصية شراء
    يجب مراقبة السوق عن كثب

    قد نلاحظ هبوط يوم الأثنين والثلاثاء و من ثم أرتفاع الى أكثر من 2200 في الفترة القادمة
     

    الملفات المرفقة:

    • compx.jpg
      compx.jpg
      حجم الملف:
      77 KB
      المشاهدات:
      176