التراب معجزة

الموضوع في 'إستراحة المنتدى' بواسطة alsalm, بتاريخ ‏7 نوفمبر 2003.

  1. alsalm

    alsalm عضو جديد

    التسجيل:
    ‏21 ابريل 2003
    المشاركات:
    224
    عدد الإعجابات:
    0
    بسم الله الرحمن الرحيم

    اننا حقا غافلين عن موضوع التراب،وننظر اليه وكأنه شيئا عاديا بل لايستحق بذل الجهد بالتأمل والتفكير والتفكر،وهو من اعظم آيات الله تعالى في الكون لما فيها من عظمة القدرة والصنعة وعجيب الخلقة ،فانظر لما حولك من جماد ونبات وحيوان وانسان في عالم الوجود فستجد انها جميعا قدخلقت من تراب وانظر الى طعامك وملبسك ستجد ان اصله من تراب ،والعجيب هو ان تجد ان هذه الخلقةالعظيمةالتي قد لاتساوي شيء في اعيننا وهي( التراب) تعطي اجمل واطيب انواع الفاكهة والخضروات من التفاح والبرتقال والتين والزيتون والموز والاناناس ،وتعطي ازكى الروائح كالطيب والعنبر والياسمين ،وفي نفس الوقت تعطي امر الخضروات والفاكهة طعماورائحة كالثوم والبصل وغيره الكثير،ومع ذلك يبقى التراب ترابا ولايتغير0
    وكذلك تجده يعطي افضل المعادن واجملها واقواها واغلاها واكثرها ثمناوقيمة كالذهب والفضة وغيرها،وحقيقة كل ذلك هو التراب ، وانظر الى نفسك تجد انك من تراب وماء، فنطفة الانسان تشكلت من الغذاء، وذلك الغذاء نأخذه من الحيوان والنبات،والحيوان تشكلت نطفته من النبات ،وكل ذلك يرجع الى التراب فالانسان حقيقته من تراب ويعيش على التراب ويأكل من التراب ويموت ويدفن بالتراب ،وبعد الموت يتحلل هذا البدن الجميل السمين الناعم الذي طالما حرصنا عليه بالتغذية والتربية الجسدية،يذهب بالتراب ويستقر فيه وبعد كل تلك الدورة الهائلةالعظيمة الشاسعة، تبدأ دورة عكسيةجديدة وهي ان يتغذى النبات على التراب وينشأ ويثمر ثم يأكله الحيوان وينشأ ويأكله الانسان ، ويأكل الانسان الحيوان الذي تغذى على التراب في دائرة واسعةوتبدأ الحركةبنفس اتجاهاتها السابقة وهكذا 0000
    اليس هذا اعجاز ؟؟؟؟ سبحان الله تعالى

    واختم حديثي بهذا الحديث النبوي الذي قال فيه (صلى الله عليه وآله وسلم ):
    (ان الارض بكم برةتتيممون منها،وتصلون عليها في الحياة الدنيا ،وهي لكما كفا في الممات ،وذلك من نعمة الله له الحمد،وافضل ما يسجد عليه المصلي اللارض النقية )

    =========================منقول
     
  2. ملك التحدي

    ملك التحدي عضو جديد

    التسجيل:
    ‏22 مايو 2003
    المشاركات:
    127
    عدد الإعجابات:
    0
    فعلا شئ يستحق التأمل والتدبر في عظمه الخالق عز وجل


    سبحان الله