بنك نور الاسلامى ...

الموضوع في 'الأسواق الخليجيه للأوراق الماليه' بواسطة حمدان, بتاريخ ‏7 يناير 2008.

  1. حمدان

    حمدان عضو مميز

    التسجيل:
    ‏1 فبراير 2006
    المشاركات:
    6,558
    عدد الإعجابات:
    2
    مكان الإقامة:
    kw
    الأحد 28 ذو الحجة 1428هـ - 06 يناير2008م

    يقدم خدمات التورق بحسب كل حالة
    بنك نور الإسلامي يطلق عملياته رسميا في الإمارات بـ 10 فروع


    خدمات إسلامية بروح مختلفة
    15% نمو الصيرفة الإسلامية
    خدمات مالية مبتكرة






    دبي – الأسواق.نت

    أعلن مسؤولو بنك نور الإسلامي الإماراتي اليوم الأحد 6-1-2008 عن بدء انطلاق عمليات المصرف رسميا من يوم غد الإثنين، وسيبدأ البنك عملياته بـ 10 فروع، منها 6 فروع في دبي، وفرعان في الشارقة، وفرع في كل من أبوظبي والعين.

    ويركز البنك في المرحلة الأولى على تقديم قيمة مضافة في خدمات الصيرفة الإسلامية، كما يعتزم في مرحلة لاحقة التوسع خارج الإمارات في 3 قارات، حسبما أعلن مسؤولوه في المؤتمر الصحفي اليوم، والذين رفضوا أن يحددوا هذه القارات أو الوجهات الخارجية، لكنهم اكتفوا بالقول بأن البنك سيتواجد حيثما وجدت استثمارات لحكومة دبي.


    خدمات إسلامية بروح مختلفة

    ويبلغ رأسمال البنك 3.1 مليارات درهم "الدولار يساوي 3.67 دراهم" موزعة بنسبة 25% لمؤسستين تابعتين لشركة دبي القابضة وهما دبي للاستثمار ودبي للاستثمارات الحكومية، و5% للحكومة الاتحادية، و15% لمستثمرين أفراد، والباقي لحكومة دبي.

    ونفى مسؤولو البنك في المؤتمر الصحفي أي نية لطرح أسهم للاكتتاب العام، كما أكدوا أن البنك سيقدم كافة الخدمات الإسلامية بروح مختلفة مشيرين إلى أن البنك سيقدم خدمة التورق "البديل للإقراض" وفقا لدراسات خاصة ووفقا لكل حالة على حدة.

    ويهدف البنك الجديد الذي سيقدم خدمات وحلولا مصرفية متكاملة إلى أن تتبوأ مكانة بارزة كمؤسسة مالية كبرى تركز في البداية على الأعمال المصرفية للمؤسسات والأفراد. ويوفر البنك حلولا عصرية ومبتكرة تواكب النمو العالمي المتسارع لقطاع التمويل الإسلامي.

    يترأس مجلس إدارة البنك الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، رئيس مجموعة الإمارات ورئيس دائرة الطيران المدني، في حين يتولى مهام الرئيس التنفيذي للمجموعة حسين القمزي، والذي سيترأس الفريق الإداري في البنك، والذي يضم نخبة من أبرز الخبراء في قطاع الأعمال المصرفية.


    15% نمو الصيرفة الإسلامية

    وقال الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم "بنك نور الإسلامي هو الفجر الجديد الذي سيشرق في سماء المنطقة، ليضاف إلى الإنجازات النوعية التي حققتها دبي كمركز مالي عالمي، ووجهة بارزة للأعمال المصرفية الإسلامية. ومن هنا سيمثل البنك نقطة تحول في قطاع حيوي أصبحت له جذور راسخة في المنطقة، إلا أنه ما يزال بحاجة للانطلاق عالميا، ليكون "نور الإسلامي" أكبر مؤسسة مصرفية متوافقة مع الشريعة في العالم".

    ويشهد قطاع الخدمات المصرفية الإسلامية نموا متسارعا حول العالم، وفي منطقة مجلس التعاون الخليجي بشكل خاص، حيث يتوقع الخبراء أن ينمو حجم أصول المصارف الإسلامية بنسبة 15 % سنويا حتى عام 2010.

    وفي كلمته خلال الافتتاح، قال حسين القمزي "سيقدم بنك نور الإسلامي حلولا مصرفية عصرية للعملاء والشركاء والمساهمين، حيث يعمل مجلس الإدارة وفق رؤية طموحة تهدف إلى تعزيز مكانة البنك كأبرز مؤسسة مالية إسلامية في العالم، تركز على توفير خدمات مالية متوافقة مع الشريعة تتكامل مع توجه راسخ يضع العميل في مقدمة الأولويات".


    خدمات مالية مبتكرة

    وسيوفر بنك نور الإسلامي، الذي يقدم أوسع حزمة من الحلول التي تركز على الجودة والخدمات الشخصية، خدمات متكاملة لإدارة علاقات العملاء، ومنتجات مصممة وفق الاحتياجات العصرية للعملاء من مختلف الفئات.

    وأضاف القمزي "كلنا ثقة أن الاستراتيجية التي نعتمدها ستساعدنا على الانتشار السريع في دولة الإمارات العربية المتحدة والمنطقة ككل، يضاف إلى ذلك البنية التحتية المتطورة لتكنولوجيا المعلومات التي ستمكننا من تقديم خدماتنا وفقا لأرقى المعايير العالمية".

    وقد بدأ البنك عملياته في عدة فروع تتوزع ضمن مواقع استراتيجية عبر دولة الإمارات العربية المتحدة. كما تغطي شبكة أجهزة الصراف الآلي مناطق واسعة من الدولة، حيث سيتم لاحقا تأسيس فروع للبنك في تلك المناطق.

    ويقدم البنك منتجات وخدمات مالية مبتكرة تم تصميمها بما يتوافق مع أحكام الشريعة الإسلامية، حيث تخضع تلك المنتجات والخدمات لرقابة الهيئة الشرعية الذي يضم نخبة من أبرز علماء الشريعة الإسلامية ممن يتمتعون بخبرات كبيرة، إلى جانب الخبرات في المجالات القانونية والمالية والأعمال المصرفية.

     
  2. حمدان

    حمدان عضو مميز

    التسجيل:
    ‏1 فبراير 2006
    المشاركات:
    6,558
    عدد الإعجابات:
    2
    مكان الإقامة:
    kw
    حسين القمزي: توقعاتنا أن ينتقل بنك نور الإسلامي للربحية خلال عامين ومن ثم سيتحول إلى مساهمة عامةقال حسين القمزي المدير التنفيذي لبنك نور الاسلامي في حوار له مع جريدة البيان الإماراتية أن البنك يعتزم التحول الى المساهمة العامة بعد بلوغه مرحلة الربحية والتي توقع ان يصلها البنك خلال عامين على أقصى تقدير.

    وعن خطط التوسعية قال القمزي ان البنك يعتزم التوسع في أسواق متعددة مثل شمال أفريقيا، وكشف عن وجود مباحثات متقدمة للحصول على ترخيص لمركز تمثيلي في تونس والتي ستكون بوابة لدخول السوق الأفريقي، مع وجود تطلعات لدى البنك لدخول السوق الأروبي وشرق أسيا.

    وعن العمليات الاستحواذية قال المدير التنفيذي للبنك أنها تتعلق باستراتجية البنك ومدى حاجته اليها وإذا كان لها قيمة اقتصادية لنموه فإن البنك سيتجه لها بجدية وينتظر الفرصة المناسبة
     
  3. الفارس2

    الفارس2 موقوف

    التسجيل:
    ‏9 يناير 2004
    المشاركات:
    604
    عدد الإعجابات:
    0
    هل سيكون هناك أكتتاب فى هذا البنك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
     
  4. حمدان

    حمدان عضو مميز

    التسجيل:
    ‏1 فبراير 2006
    المشاركات:
    6,558
    عدد الإعجابات:
    2
    مكان الإقامة:
    kw
    بعد بلوغة للربحية خلال عامين ...
     
  5. حمدان

    حمدان عضو مميز

    التسجيل:
    ‏1 فبراير 2006
    المشاركات:
    6,558
    عدد الإعجابات:
    2
    مكان الإقامة:
    kw
    بريد الإمارات القابضة" و"نور الإسلامي" يطلقان شركة بنصف مليار درهم

    الخليج 21/01/2008

    تماشياً مع توجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي تم توقيع مذكرة تفاهم بين مجموعة بريد الإمارات القابضة وبنك نور الإسلامي تهدف الى تأسيس شركة جديدة برأسمال نصف مليار درهم مناصفة بين الطرفين تقوم بتقديم جميع الخدمات المالية المتوافقة وأحكام الشريعة الإسلامية وتستهدف على وجه الخصوص ذوي الدخل المحدود.

    سيقوم بنك نور من خلال هذه الشراكة الاستراتيجية بتزويد بريد الإمارات بجميع الخدمات الاسلامية التي سيتم الاتفاق عليها وفقاً لدراسة احتياجات هذه الفئة من سكان الإمارات، التي تقدر بنحو مليوني شخص والتي تواجه صعوبات.

    وحضر توقيع الاتفاقية عبدالله الدبوس الرئيس التنفيذي لمجموعة بريد الإمارات القابضة وحسين القمزي الرئيس التنفيذي لبنك نور الإسلامي وابراهيم بن كرم المدير التنفيذي لبريد الإمارات والدكتور أحمد الجناحي نائب الرئيس التنفيذي لبنك نور.

    وفي مؤتمر صحافي عقد في الإدارة العامة لبريد الإمارات للإعلان عن هذا المشروع المشترك قال عبدالله ابراهيم الدبوس الرئيس التنفيذي لمجموعة بريد الإمارات القابضة ان اطلاق مشروع البنك البريدي هذا جاء تماشياً مع رؤيتنا نحو التوسع في تقديم الخدمات المالية عملاً بالمرسوم الاتحادي رقم 14/2007 الذي سمح لمجموعة بريد الإمارات القابضة بتأسيس وتقديم خدمات مالية وقال ان “اختيارنا لبنك نور الإسلامي ليكون شريكا لنا جاء نظرا لقدرته الفريدة على تطوير منتجات وحلول مصرفية مبتكرة تتوافق مع احكام الشريعة الإسلامية للسوق المستهدفة”.

    وأضاف الدبوس “ان مشروع اطلاق المصرف البريدي يعد واحدا من جملة المشاريع المتعددة والجديدة التي تنوي مجموعة بريد الامارات القابضة اطلاقها لتحقيق هدفنا بأن نصبح احد اللاعبين الرئيسيين في مجال الخدمات المالية”.

    ومن جهة أخرى، أعرب حسين القمزي الرئيس التنفيذي لبنك نور الإسلامي عن سعادته لهذا التعاون مع مجموعة بريد الامارات القابضة من خلال هذه الشراكة الجديدة وقال القمزي ان بنك نور الإسلامي هو بنك جديد ينمو بسرعة كبيرة حيث يعمل على تقديم خدمات وحلول مصرفية متكاملة، تبوأ مكانة بارزة كمؤسسة مالية رائدة تركز في البداية على الأعمال المصرفية للمؤسسات والأفراد، حيث يمثل البنك نقطة تحول في قطاع حيوي أصبحت له جذور راسخة في المنطقة، الا انه لا يزال بحاجة للانطلاق عالمياً، ليكون “نور الإسلامي” أكبر مؤسسة مصرفية متوافقة مع الشريعة في العالم. وحدد القمزي هدف المصرف بأنه “انجاز مشروع رائد غير مسبوق وخدمة لمصالح الامارات وحكومة دبي”، وقال القمزي ان تأسيس المصرف البريدي سوف يسهم في تعزيز خبرات نور في مجال تقديم الخدمات المالية المتوافقة مع احكام الشريعة الإسلامية التي تستهدف على وجه الخصوص ذوي الدخل المنخفض، وكذلك تعزيز نطاق حضور مجموعة بريد الإمارات القابضة ووحداتها التابعة وشهرة علامتهم التجارية على المستوى الوطني مما سيسهل من عملية وصول الخدمات المالية الجديدة لكل انحاء البلاد.

    وأضاف القمزي بقوله “نحن مسرورون لهذا التعاون المشترك. ونحن مسرورون جداً لأن هذا المشروع المشترك سيوفر خدمة قيمة لمحدودي الدخل من السكان تماشياً مع توجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي حيث يتوقع لهذا المشروع المالي ان يقدم مجموعة من الخدمات المصرفية المقترحة منها بطاقات الخصم المباشر، بطاقات الائتمان، والتأمين الاسلامي، وتمويل المؤسسات الصغيرة، تسليم الرواتب، والتحويلات المالية.

    جميع الخدمات متوافقة مع الشريعة

    أكد القمزي أن جميع الخدمات التي ستطرحها الشركة الجديدة متوافقة مع أحكام الشريعة الإسلامية، مشيراً الى ان الشركة ستقوم بدراسة متطلبات هذه الفئة من محدودي الدخل وابتكار خدمات خاصة بهم.وأكد أن الشراكة مع بريد الإمارات عبر فروعه المنتشرة في جميع أرجاء الدولة ستضمن خفض كلفة هذه المنتجات التي سيتم طرحها بعد الانتهاء من كل التراخيص المتعلقة بتأسيس الشركة الجديدة.

    الاكتتاب العام في النصف الأول

    رفض عبدالله الدبوس تحديد موعد محدد لطرح مجموعة بريد الإمارات القابضة للاكتتاب العام، مؤكداً ان الطرح سيتم خلال النصف الأول من العام الجاري وان كانت التوقعات تشير الى ان الاكتتاب سيتم في الربع الثاني.

    140 ألف عامل الفئة الأولى المستهدفة

    ستقدم الشركة الجديدة خدماتها الأولى لنحو 140 ألف عامل وهم حصيلة عمال 6 الى 7 شركات، حيث تقوم بريد الإمارات وبالاتفاق مع وزارة العمل بتقديم خدمة دفع الرواتب لهؤلاء العمال.

    أما الشرائح الأخرى المستهدفة من ذوي الدخل المحدود فتشمل خدم المنازل وباعة المحال والعمال والذين لا يستطيعون فتح حسابات بنكية أو التواصل مع البنوك والاستفادة من الخدمات البنكية الأخرى.

    50 طائرة شحن في خمس سنوات

    تعتزم بريد الإمارات شراء 50 طائرة شحن على مدار خمس سنوات على ان يبدأ شراء الطائرة الأولى خلال شهر مارس/ آذار المقبل
     
  6. حمدان

    حمدان عضو مميز

    التسجيل:
    ‏1 فبراير 2006
    المشاركات:
    6,558
    عدد الإعجابات:
    2
    مكان الإقامة:
    kw
    نور الإسلامي قد ينفق ملياري
    دولار على صفقة استحواذ واحدة


    قال حسين القمزي الرئيس التنفيذي لبنك نور الإسلامي إن البنك قد ينفق ما يصل إلى ملياري دولار على صفقة استحواذ واحدة إذا وجد الفرصة المناسبة وذلك في إطار مساعيه للتوسع في الخارج.

    وقبل شهر واحد فقط قال القمزي إن البنك قد ينفق حتى مليار دولار في عملية شراء واحدة إذا تطلب الأمر. وأبلغ قمة رويترز للتمويل الإسلامي أمس الثلاثاء لدينا رأسمال كبير مضيفا أن هناك سبلا متعددة قد يمول بها بنك نور الإسلامي خططه للنمو. وكرر القمزي رغبته في دخول السوق البريطانية التي يراها ضرورية لبرنامج بنك نور الإسلامي من أجل اقامة أكبر بنك إسلامي في العالم لكن فرص الاستحواذ قليلة ومتباعدة كما أن الأسعار مرتفعة. وأضاف أنه إذا لم يتمكن البنك من الشراء في بريطانيا فإنه سيطلب الحصول على ترخيص مصرفي ويبدأ هناك من الصفر. وبدأ بنك نور الإسلامي حملة ترويج لتعزيز شهرته العالمية في القطاع المصرفي. وقال: أردنا أن نكون معروفين للمؤسسات المالية الأخرى، مضيفا أن هذا الاتجاه سيستمر. وبدأ البنك المملوك بنسبة 25 في المائة لحكومة دبي وبنسبة 25 في المائة لحاكم الإمارة نشاطه رسميا الشهر الماضي ويعمل لديه الآن أكثر من 400 موظف. وارتفعت تكاليف الأجور على نحو حاد منذ بدأ المشروع لإقامة بنك إسلامي عالمي لكن أكبر تحد يواجهه هو نقص الخبرات الفنية في ميادين مثل إدارة المخاطر والتمويل المتخصص، غير أن التوجه الإسلامي للبنك اجتذب المسلمين الذين يجدون نموذجه مقبولا عن غيره حسبما ذكر القمزي. ويتوقع القمزي وصول البنك إلى نقطة تعادل التكاليف والايرادات على مستوى عمليات التشغيل بحلول عام 2009 لكنه شدد على أن طرح أسهم للاكتتاب العام غير وارد قبل أن يحقق البنك أرباحا لثلاث سنوات متتالية.

    الأيام 6/2/2008
     
  7. حمدان

    حمدان عضو مميز

    التسجيل:
    ‏1 فبراير 2006
    المشاركات:
    6,558
    عدد الإعجابات:
    2
    مكان الإقامة:
    kw
    الرئيس التنفيذي لبنك نور الإسلامي يكشف عن دخول قريب لشمال أفريقيا وماليزيا
    القمزي لـ القبس : سوق الكويت مهم لكن فرصَهُ ضئيلة

    02/03/2008
    دبي - نور العبدالله:
    كشف الرئيس التنفيذي لبنك نور الاسلامي الاماراتي حسين القمزي لـ «القبس» عن «فرص قريبة» لتواجد المصرف في احدى دول شمال افريقيا وماليزيا، مشدداً على أن البنك ماض في ترصد الفرص لدخول أكبر عدد من الأسواق في آسيا وافريقيا وأوروبا، مع تركيز على الأسواق ذات الكثافة السكانية وتواجد الجاليات الاسلامية.. فيما كان آسفاً لأن الفرص المتوافرة في دول مجلس التعاون الخليجي ضئيلة رغم توفر الثروة والسيولة. وأبدى حماساً لدخول السوق الكويتي «فور» تسهيل اجراءات عمل البنوك الوافدة، مشدداً على أن السوق الكويتي من الأسواق المهمة لبنك نور ولغيره.وقال القمزي في حواره مع «القبس»، الذي قطعته مراراً مكالمات هاتفية تحمل في طياتها «لمسات أخيرة» على ترتيبات جديدة رفض الكشف عنها احتراماً للطرف الآخر، ان البنك حقق خلال الشهر الأول من عمله ودائع قدرها بنحو ملياري درهم وأصولاً بنحو مليار مع استعدادات لمضاعفة عدد فروعه الداخلية الى 20 خلال العام الجاري، مع مثابرة على وضع أقدام البنك في أكثر من بلد وقارة.. وكان تركيزه جلياً على بلدان مثل: اندونيسيا ومصر وباكستان وتركيا.
    واضاف أن البنك سيطرح مع حلول عام 2011 نصف عدد أسهم على الاكتتاب العام مع عدم استبعاد رفع رأس المال تبعاً لحجم البنك وخططه التوسعية حينها.
    وفي ما يلي نص الحوار بين «القبس» وحسين القمزي:
    • انطلق بنك نور الاسلامي منذ نحو شهر ونصف الشهر، ما الجديد لديكم؟ وهل تسير الأمور حسب الجدول؟
    ــــــــ الأمور تسير بأحسن مما توقعنا. فتح الحسابات والودائع تسير بطريقة مرضية جدا.. وأصول البنك في نمو جيد جدا.
    • هل لنا بأرقام؟
    ــــــــ حققنا نحو مليار درهم في الأصول خلال الأسابيع الاربعة الأولى، ونحو ضعفها في الودائع.
    • بدأتم عملكم بفتح 10 فروع في أنحاء متفرقة من الامارات .. فكم عدد الفروع المرتجى تحقيقه حتى نهاية العام؟
    ــــــــ 20 فرعا.
    • ماذا عن محيط دولة الامارات.. في اطار استراتيجيتكم المعلنة للتوسع؟
    ــ في الحقيقة، ليست هناك أي فرص واضحة، ولكن نحن ماضون في استراتيجية التوسع وان شاء الله سيكون هناك فروع في الخارج حسب الفرص المتوافرة.
    مع نهاية 2008 أين سنكون؟
    ــــــــ سنكون نجحنا في تغطية تكاليف التشغيل والتأسيس ودخلنا في طور الربحية وركزنا أقدامنا في سوق الامارات وحققنا بعض التواجد الخارجي، في شمال افريقيا وماليزيا.
    • ماذا عن الكويت؟
    ــــــــ القوانين هناك لا تسمح بالقدر الكافي بالتواجد الأجنبي للبنوك، ولكن اذا فتح المجال فنحن مستعدون للدخول هناك فورا.
    • ألا تخفف السوق الخليجية المشتركة هذه القيود؟
    ــــــــ مع مرور الوقت ستتوفر الفرص، والسوق الكويتي مهم جدا لنا ولغيرنا.
    • تحديدا، الى أين تتجه البوصلة؟ خلال 5 سنوات أين سنجد يافطات بنك نور الاسلامي؟ـ
    ـــــــ بوصلتنا أفقها مفتوح نحو ثلاث قارات: آسيا وافريقيا وأوروبا، ولكن البلدان تعتمد على الفرص.
    وطبعاً أولويتنا تركز على الدول ذات التعداد السكاني، والتواجد الأكبر للجاليات الاسلامية.. ولكن هذه المسالة نسبية، فدول مجلس التعاون الخليجي فيها ثروة كبيرة ولكن الفرص فيها قليلة ودخول أسواقها صعب. وفي المقابل، هناك أسواق واعدة وتطلب الخدمات الصيرفية الاسلامية وفيها تعداد بشري مثل: اندونيسيا وتركيا ومصر وباكستان، ونحن في الحقيقة نترقب فرصة دخولها.. والى جانب ذلك نأمل أن يكون لنا تواجد في جنوب شرق آسيا وأوروبا.
    • رئيس مجلس ادارة بنك نور الاسلامي هو رئيس طيران الامارات (الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم)، فهل نتوقع أن يطير البنك كما طارت أعمال وتوسعات طيران الامارات؟
    ــ البنك تأسس وفي استراتيجية ايجاد قيمة مختلفة في عالم الصيرفة الاسلامية وهدفنا هو خلق بنك عالمي، ونأمل أن نتمكن خلال خمس سنوات من تحقيق جزء من هذا الطموح.
    الاستحواذ عملية مكلفة
    • كان هناك اشارات بشأن نيتكم دخول السوق البريطاني عبر الاستحواذ على أحد البنوك العاملة هناك.. ما دقةهذا الأمر؟ وأين وصل؟ـ
    ـــــــ نحن مهتمون بالسوق البريطاني ولكن ما نشر عن نيتنا شراء بنك أو حصة في بنك هناك غير صحيح.
    • ولكن الاستحواذ ضمن خططكم؟
    ــــــــ نعم، ولكن هناك صعوبية كبيرة في اجراءات الاستحواذ خصوصا بالنسبة للبنوك الاسلامية.
    هل ستشترون مؤسسة مالية تقليدية ثم تحولون تعاملاتها الى الصيرفة الاسلامية؟
    ــــــــ هذا النوع من الاستحواذ عملية مكلفة ماليا وحتى قانونيا، فهناك كثير من الدول لا تسمح قوانينها بانشاء مصارف اسلامية، فضلا عن فرض دول أخرى ضرائب باهظة وأحيانا ضرائب مضاعفة نظرا لاعتماد العمل المصرفي في النظام الاسلامي على المرابحة بيعا وشراء.
    فرص كبيرة وواعدة
    • تحدثتم عن اهتمام بتركيا.. وقبل أسبوعين كان هناك دخول قوي للاستثمارات الاماراتية، وتحديدا القادمة من شركات دبي الكبرى، الى السوق التركي وتحديدا العقاري.. هل يصب اهتمامكم بهذا الاتجاه، وللتواجد قرب الأعمال الاماراتية؟
    ــــــــ هذا التواجد الاماراتي قد يكون مفيدا لنا للاستفادة من الخبرات التي عايشوها في ذلك السوق، ولكن ذلك شأن منفصل ولا يعني بالضرورة دخولا سريعا الى ذلك السوق، الذي نرى أنه سوق قوي وقوانينه تسمح بعمل المصارف الاسلامية بموجب قانون المشاركة، وهو سوق ينمو حسب الأرقام المتوافرة بنسبة 25 في المائة سنويا.
    والقطاع المالي قوي وتتوافر فيه فرص كبيرة وواعدة.
    • ماذا عن تأسيس بنك من الصفر؟
    ــــــــ عندما تنعدم فرص الحصول على رخصة بنك عامل قد يكون الاتجاه الى النمو العضوي (أي التقدم بطلب رخصة جديدة).

    تحول نحو البنوك الإسلامية
    • تشهد دولة الامارات حاليا عملية اكتتاب على مصرف اسلامي جديد (مصرف عجمان) وهو المصرف الثالث الذي يعلن عنه خلال أقل من سنتين .. هذا دليل حيوية هذا القطاع ولكن هذا التزايد الكبير لهذا النوع من البنوك قد يقلل فرص النمو وقد يحمل آثارا سلبية؟ وماذا عن قطاع البنوك التقليدية هل يواجه انكماشا؟
    ــــــــ منذ 1979 لم تصدر في الامارات سوى رخصتين جديدتين لبنكين بمرسومين هما: أبوظبي الاسلامي، ومصرف الهلال (قيد التأسيس)، أما بقية البنوك ومنها النور فهي رخص قديمة، وبالنسبة لمصرفنا فتأسس بناء على رخصة تمكلها حكومة دبي تعود الى بنك دبي المحدود الذي أدمج مطلع الثمانينات في بنك الامارات الدولي. ولكن هذا النشاط يدل على أن هناك طلبا على الخدمات المالية الاسلامية ونحن نرى أن اتجاه المستثمرين تحوّل نحو البنوك الاسلامية وهو سوق واعد.
    • كم حجم هذا السوق؟
    ــــــــ حسب الأرقام المتوافرة فان حجم أعمال هذا السوق تبلغ 14 في المائة من حجم السوق البنكي الكلي. وهذا يعني أن هناك مساحة كبيرة للنمو أمامه.

    المحك بالخدمات
    • الذي يميز البنوك المصرفية عن غيرها شيء غير محسوس، فهناك العاطفة والدافع الأخلاقي وربما الثقة.. وهذه أمور حسية قد تختلف باختلاف الظرف الزماني والمكاني، فكيف يمكن المحافظة على وهج هذا القطاع بعيدا عن انتكاسات قد يكون محركها أيضا عاطفياً؟ وفي كثير من الأحيان نرى تحول بنك تقليدي الى بنك اسلامي، فأين الفرز بين الأصول والأموال السابقة والأصول اللاحقة وضمان «اسلامية» هذه الأموال؟
    ــــــــ المعالجات الشرعية لتحويل مصرف تقليدي الى مصرف متوافق مع التعاملات الشرعية تقتضي عدم دخول أي أصول سابقة في حسابات أرباح المصرف الجديد، وحتى أرباحها تحول الى حسابات الزكاة.. وهذا يعتبر من تكاليف عملية التحول الى الصيرفة الاسلامية. قد يكون هذا الاقبال على البنوك الاسلامية عائد الى جانب عاطفي نظرا الى الوازع الديني.. ولكن هذا لا يكفي، فالمنافسة قوية في السوق بين المصارف الاسلامية وحتى البنوك التقليدية التي بدأت تدخل قطاع المنتجات الاسلامية، وعليه فالمحك هو الخدمات المقدمة للزبائن. ونحن من متابعتنا لاهتمامات زبائننا وجدنا أن 16 الى 20 في المائة فقط ممن تعاملوا مع نور الاسلامي ملتزمون بالتعاملات الاسلامية، أما الشريحة الباقية فتبحث عن المصلحة والقيمة المضافة والخدمة الأجود. وهناك جانب آخر في هذا الشأن يعتمد على الأمان والاستقرار الذي توفره التعاملات المصرفية الاسلامية نظرا الى كونها تعاملات حقيقية تعتمد على الأصول، وهذا عنصر جذب.

    الاكتتاب العام
    • ماذا عن الطرح للاكتتاب العام؟

    ــــ نحن لدينا استثناء من هذا الأمر من وزارة الاقتصاد لثلاث سنوات .. فمع حلول عام 2011 يجب أن نطرح أسهما للاكتتاب العام.
    • طرح كامل أم بنسبة معينة؟
    ــــ قانونا يجب أن نطرح 50 في المائة من الأسهم.
    • هل ستبقون على رأس المال أم ستكون هناك زيادة؟
    ـــ حسب توقعي وبناء على خطة انتشار عملياتنا قد يزداد رأس المال بنسبة ما تحددها المعطيات في وقته بما يعكس نمو البنك العالمي.

    التطوير العقاري من الأهداف
    تحدث القمزي لـ «القبس» عن الاتفاقيات التي وقعها البنك خلال الـ 50 يوما الماضية في قطاع التمويل العقاري ومنها «حساب الثقة» مع دائرة الأراضي والأملاك في دبي. وقال ان التطوير العقاري جزء رئيسي من عمل بنك نور.

    بنك بريدي
    سألت «القبس» حسين القمزي عن أهداف ودواعي تأسيس البنك البريدي الذي اتفق عليه بنك نور الاسلامي مع مؤسسة بريد الامارات قبل نحو أسبوعين فقال ان الهدف هو اضافة خدمة الى الدولة والحكومة لافتا الى وجود شريحة كبيرة من المقيمين ممن لا يمتلكون الامكانية لفتح حسابات بنكية الى جانب التكلفة العالية على البنوك، فضلا عن أهمية مراقبة هذه الأموال وتوظيفها.

    شركة لإدارة الأصول
    سألت «القبس» عن جديد الخدمات في نور الاسلامي فقال القمزي بعد تردد أن هناك خططا لتأسيس شركة تابعة لادارة الأصول. وأوضح أنها ستكون مغلقة، شراكة بين البنك وبعض المستثمرين.

    سيولة كافية
    ماذا عن اصدار الصكوك؟ سألت «القبس» فقال الرئيس التنفيذي لبنك نور الاسلامي ان البنك تتوفر لديه في الوقت الحاضر السيولة الكافية لأعماله التوسعية «ولدينا رأسمال كبير».
    لكن القمزي أبقى هذا الاحتمال رهنا بالمستقبل وبالتوسعات الكبرى التي يستعد لها البنك.
     
  8. حمدان

    حمدان عضو مميز

    التسجيل:
    ‏1 فبراير 2006
    المشاركات:
    6,558
    عدد الإعجابات:
    2
    مكان الإقامة:
    kw
    مجموعة نور تؤسس شركة تأمين تكافلي برأسمال 200 مليون درهم
    الإتحاد 26/03/2008

    تقدمت مجموعة نور الاستثمارية - التي يتبعها بنك نور الإسلامي - لوزارة الاقتصاد لتأسيس شركة تأمين تكافلي تحمل اسم ''نور تكافل'' برأسمال 200 مليون درهم موزع بالتوازي على شركتين فرعيتين إحداهما للتأمين على الحياة وأخرى للتأمين العام المتوافق مع أحكام الشريعة الإسلامية.

    وقال حسين القمزي الرئيس التنفيذي للمجموعة ان المجموعة انتهت من إجراءات تأسيس ''نور تكافل'' التى يتوقع ان ترى النور قبل شهر يوليو المقبل، مشيرا إلى ان قطاع التأمين التكافلي سيكون المجال الثاني للمجموعة بعد نجاحها في إطلاق بنك نور الإسلامي مطلع العام الحالي.

    وأوضح في تصريحات صحافية على هامش لقاء صحفي للإعلان عن تأسيس مشروع مشترك مع ''ادفينتي'' الهندية، في قطاع تعهيد الأعمال، ان المجموعة تعمل على تأسيس بنك استثماري سيتم الإعلان عنه لاحقا.

    وقال ان دخول المجموعة في مشروع مشترك مع شركة ''أدفينتي'' يأتي ضمن خطط المجموعة لتأسيس وتطوير شركة عالمية المستوى متخصصة في خدمات تعهيد الأعمال لخدمة الشركات العالمية الكبرى في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

    وأضاف أن التعاون مع ''أدفينتي'' الهندية لتأسيس الشركة الجديدة التي ستعمل ضمن منطقة دبي للتعهيد، باستثمارات 50 مليون درهم، سيعزز من نمو سوق خدمات التعهيد في المنطقة التي تشهد طلبا قويا من قبل الشركات المالية العالمية.

    ومن المتوقع ان يقدم المشروع الجديد خدمات تعهيد الأعمال الإجرائية وإدارة نظم سير العمل في مجالات عدة تشمل إجراء المعاملات والصفقات، وتعهيد عمليات المعرفة، وخدمات إدارة مراكز الاتصال.

    وستغطي خدمات المشروع المشترك مناطق مجلس التعاون الخليجي، والشرق الأوسط وشمال أفريقيا، بالإضافة إلى باكستان. وسيتيح المشروع المشترك لمجموعة نور الاستثمارية فرصاً واسعة للاستفادة من خبرات شركة ''أدفينتي'' في إدارة نظم سير العمل في قطاع الخدمات المالية بما في ذلك الأصول والالتزامات، ومنتجات البطاقات، والتأمين، وإدارة الصناديق، وإدارة خدمة العملاء، وعمليات التسوية وفض النزاعات، وخدمات الاستشارات والتحاليل المالية.

    ويعد هذا المشروع المشترك أول استثمار ضخم لشركة ''أدفينيتي'' في دبي، وسيتضمن إنشاء مركز مخصص لتسليم الخدمات في المنطقة.

    ويستهدف المشروع المشترك مواكبة ارتفاع معدلات الطلب على حلول وخدمات تعهيد رفيعة المستوى في قطاع الخدمات المالية. كما سيوفر المشروع للعملاء إمكانية الاستفادة من برامج التوظيف والتدريب التي تنفذها شركة ''أدفينيتي'' في الهند
     
  9. حمدان

    حمدان عضو مميز

    التسجيل:
    ‏1 فبراير 2006
    المشاركات:
    6,558
    عدد الإعجابات:
    2
    مكان الإقامة:
    kw
    أخر تحديث 22/04/2008

    «نور الإسلامي» ينجز صفقة إجارة مع شركة عقارية


    أعلن بنك نور الإسلامي عن تنظيم وتنفيذ صفقة إجارة مشتركة لتمويل عملية استحواذ على عقارات تجارية راقية في دبي لصالح شركة “إيه آي جي العالمية للعقارات”، ذراع الاستثمارات العقارية للمجموعة العالمية الأميركية، إحدى أبرز شركات التأمين الرائدة.
    وتولى بنك نور الإسلامي دور البنك الضامن للصفقة، بينما قام بنك أبوظبي الوطني بدور المدير المشارك مع بنك نور الإسلامي، في حين ضم اتحاد ضامني التمويل كل من بنك الخليج الأول، والبنك العربي المتحد، والبنك المتحد المحدود. وقام بإجراءات تسهيل الصفقة مؤسسة “جونز لانج لاسال”، إحدى أبرز شركات الخدمات المالية والمهنية المتخصصة في القطاع العقاري.
    وتعد هذه الصفقة الهامة، أول عملية استثمارية لشركة “إيه آي جي العالمية للعقارات” في دولة الإمارات العربية المتحدة، فضلاً عن أنها أول استثمار متوافق مع الشريعة تقوم به الشركة. وقد تم رصد عائدات تمويل صفقة الإجارة التي تمتد على مدى خمس سنوات لشراء المبنيين الثاني والرابع في مجمع إعمار للأعمال، الذين يعدان من أرقى المباني المكتبية في دبي ويقعان على شارع الشيخ زايد.
    وقال حسين القمزي، الرئيس التنفيذي لمجموعة بنك نور الإسلامي: “نلتزم في بنك نور الإسلامي بتوفير حلول مالية تتماشى مع أرقى المعايير العالمية وتتوافق مع أحكام الشريعة. ويعكس إنجاز هذه الصفقة مدى تميز العلامة التجارية للبنك، والدور الرائد الذي يمكن أن يقوم به في دعم نمو القطاعات الرئيسية، فضلاً عن تنامي أهمية وتنوع قطاع التمويل الإسلامي في المنطقة.
     
  10. حمدان

    حمدان عضو مميز

    التسجيل:
    ‏1 فبراير 2006
    المشاركات:
    6,558
    عدد الإعجابات:
    2
    مكان الإقامة:
    kw
    2008-08-28 00:14:20 UAE
    بنك نور الإسلامي يدير قروضاً مشتركة بـ 18.5 مليار درهم



    كشف الدكتور أحمد الجناحي نائب الرئيس التنفيذي لبنك نور الإسلامي إن البنك سيدير قروضاً مشتركة بقيمة 5 مليارات دولار (5, 18 مليار درهم) خلال الفترة المتبقية من العام الحالي وسيتم إدارة هذه القروض لشركات محلية ودولية كبرى لدعمها في سياستها التوسعية وخططها المستقبلية.


    وقال في تصريحات خاصة لـ «البيان الاقتصادي» إن بنك نور، والذي يعد أحد أكبر البنوك الإسلامية في المنطقة، قام بإدارة قروض مشتركة بقيمة 5, 11 مليار دولار (2, 42 مليار درهم) منذ إطلاق عملياته رسمياً في بداية العام الحالي وحتى الآن، وهو ما يعكس الثقة العالية التي يتمتع بها البنك على الصعيد الإقليمي والعالمي.


    وأوضح أن قطاع الشركات في البنك يسهم بنحو يزيد على 50% من عائدات البنك، حيث تعتمد استراتيجية بنك نور الإسلامي التركيز على هذا القطاع الحيوي للاستفادة من مرحلة النمو الواعدة التي تشهدها المنطقة بصفة عامة والإمارات خاصة نظراً لارتفاع أسعار النفط ووفرة السيولة للشركات والمؤسسات العاملة في المنطقة.


    وحول خطة البنك التوسعية أكد الجناحي أن البنك يدرس حالياً خطة للتوسع الخارجي والداخلي بزيادة عدد فروعه داخلياً وافتتاح مكاتب تمثيلية خارجياً خاصة بعد نجاح خطواته الخارجية بافتتاح مكتب تمثيلي خارجي له في تونس ودخوله في مشروع مشترك لتأسيس أول بنك إسلامي في جمهورية جزر المالديف، حيث تنص رؤية البنك على أن يكون مؤسسة مصرفية عالمية رائدة تهدف إلى ترسيخ وجود البنك في ثلاث قارات خلال السنوات الخمس المقبلة.


    دبي ـ محمد هيبة

     
  11. حمدان

    حمدان عضو مميز

    التسجيل:
    ‏1 فبراير 2006
    المشاركات:
    6,558
    عدد الإعجابات:
    2
    مكان الإقامة:
    kw
    “نور الإسلامي” يسعى إلى شراء حصة في مؤسسة مالية خليجية آخر

    تحديث:الخميس ,28/08/2008





    كشف أحمد الجناحي نائب الرئيس التنفيذي لبنك نور الإسلامي، أن البنك يسعى للاستحواذ على حصة كبرى في مؤسسة مالية من منطقة الخليج العربي وذلك قبل نهاية العام الجاري بحسب ما نقلته عنه نشرة “داو جونز” .



    وأضاف ان نور الإسلامي يترقب فرص الاستثمار في ثلاث مؤسسات مالية مدرجة ويتم تداولها حالياً في الأسواق المالية للمنطقة، وأن البنك يركز على الانتهاء من صفقة واحدة على الأقل قبل نهاية السنة .



    ولم يُفصح الجناحي عن تفاصيل تذكر أو حتى عن حجم الصفقة