تفاوت الاراءفي المحطات الكويتيةالتي تغزو الفضاء والبقاء للأفضل

الموضوع في 'إستراحة المنتدى' بواسطة عاشق سدني, بتاريخ ‏27 فبراير 2008.

  1. عاشق سدني

    عاشق سدني عضو جديد

    التسجيل:
    ‏10 أكتوبر 2007
    المشاركات:
    322
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    في الاعماق
    المحطات الكويتية تغزو الفضاء والبقاء للأفضل




    أصبحت المنافسة بين المحطات الفضائية الكويتية الخاصة تأخذ أبعادا كثيرة في استقطاب المشاهدين على جميع المستويات بعد الانتشار الكبير للقنوات الفضائية خليجيا وعربيا، وبالتالي فإن هذه المحطات المختلفة والمتنوعة وجدت أرضية خصبة في ظل هذا التنافس لكسب المشاهد اليها رغم أن بعضها لا تزال وليدة وتمكنت من تحقيق حضور لافت خلال تلك الفترة الوجيزة ومنها ما يبث من الكويت وقنوات اخرى تبث من الخارج عبر القمر نايلسات.


    «الراي» وشرائح متعددة


    سجلت قناة «الراي» الفضائية السبق لكونها كانت أول محطة كويتية خاصة شاملة ينطلق بثها من الكويت ويترأس ادارتها العامة الاعلامي يوسف الجلاهمة، وقطعت «الراي» أشواط متقدمة من كسب شرائح متعددة من المشاهدين خلال برامج مختارة ومن أهمها «وراء الأبواب»، «ستايلك»، «الرجل»، «سيرة الحب»، «قذائف»، «رايكم شباب»، «استديو الأطفال» وبرامج أخرى، ولعل القناة باتت منافسا قويا في استقطاب الدراما المحلية بعدما منحت عملية المنتج المنفذ لأكثر من فنان ومنتج في رمضان العام الماضي.


    «الوطن» ووجود


    يعتبر تلفزيون «الوطن» من المحطات الفضائية الكويتية الخاصة الجديدة والشاملة في برامجها ومديرها العام المخرج أحمد الدوغجي ودخلت مجال الفضاء مؤخرا وبثها يتم من الكويت، ولقد استطاعت اثبات وجودها خلال وقت قياسي بفضل التخطيط السليم والبرامج المتنوعة الاجتماعية والسياسية والاقتصادية والمنوعات والمسابقات الى جانب النشرات الاخبارية ومواكبة الأحداث المحلية والعربية والعالمية كافة والاهتمام بالانتاج الدرامي المحلي وتميزت عدة برامج منها «تو الليل» الذي يقدمه الفنان محمد المنصور والمذيعة نادية صقر الى جانب فوضى ولا موضة، بنات وبس، صباح الوطن، خيرا رأيت، حياكم، في ضيافتكم، تحت الظل، اكسترا تايم وغيرها.


    «فنون» وانتاج


    نالت قناة «فنون» المتخصصة في مجال الكوميديا شهرة واسعة لكون الفنان الكبير عبد الحسين عبد الرضا كان من أكثر المشجعين لاطلاقها وبالتالي خرجت قوية وتيمنت بمسلسلاتها الكوميدية ويترأس ادارتها العامة طريف العوضي، كذلك فإنها دخلت الانتاج الدرامي والبرامجي في مسعى للاعتماد على نفسها وبث تلك الأعمال حصريا عبر شاشتها وهذا ما حدث في شهر رمضان الماضي ومن البرامج التي تفوقت فيها «حيلهم بينهم» اضافة إلى برامج نجم الليلة، أخبار فنون.


    «سكوب» وحضور


    أطلقت الكاتبة والمنتجة فجر السعيد قناة «سكوب» الفضائية حرصا منها على مواكبة النجاحات التي حققتها خلال الانتاج الدرامي عبر سنوات متواصلة، وتخصصت القناة التي لم يفق عمرها عاما تقريبا في برامج متنوعة وسجلت حضورا لدى المشاهدين خصوصا فئات الشباب والمرأة اضافة إلى العروض الحصرية للدراما، ومن البرامج التي وضعت على خريطتها البرامجية ونالت قبولا واضحا: «شات مع النجوم»، «الديوانية»، «حوار مختلف».


    «فلاش» وجهود كبيرة


    بذل المخرج عبد الله السلمان جهودا كبيرة نحو الدفع في قناته الخاصة نحو دخول مجالات متعددة في النهج البرامجي والسهرات الغنائية وعرض المسلسلات والأفلام والمسرحيات وغيرها، وكان من السباقين لدخول عالم الفضائيات والأبرز أن المخرج السلمان اعتمد على نفسه خصوصا في مجال تقديم بعض برامجه مثل «الخطوط الحمراء» كما أن نجله خالد بات أكثر خبرة وتمرسا في المجال الاعلامي وكان بالفعل «الشبل من ذاك الأسد».


    «الأنوار» ومواكبة


    تعد «الأنوار» قناة دينية متخصصة للنائب صالح عاشور الذي أطلقها لتقديم وجبة دسمة من البرامج الدينية المتنوعة وتخاطب الطائفة الشيعية في جميع أنحاء العالم، وسعت القناة خلال عملها إلى مواكبة المناسبات الدينية خصوصا شهري محرم وصفر وغيرهما يضاف إلى ذلك أنها تقدم للمشاهدين برامج هادفة عبر أسلوب حضاري راق.
    «العفاسي» وتفاعل


    من المحطات الفضائية التي أطلقها الشيخ محمد العفاسي وهي متخصصة في بث الآيات القرآنية والأحاديث الشريفة اضافة إلى عرض فيديو كليبات اجتماعية تخاطب المسلمين بجميع فئاتهم، كما أن «العفاسي» حرصت على انتاج برامج دينية والتفاعل مع المناسبات الدينية.


    «العدالة» وتنويع


    تمكن المحامي عادل اليحيى خلال فترة قياسية من اطلاق قناة «العدالة» التي طغت عليها البرامج القانونية، كما أن اليحيى منحها أفاقا واسعة من دخول مجالات أرحب كنوع من التنويع خاصة على مستوى «المسجات» التي أصبحت حديث الناس في الفترة الأخيرة لكونها كانت خطوة جريئة ومن برامجها مطبخ العدالة، أفلام وأحكام، نجوم العدالة، ملفات العدالة.


    «رواسي» وانتشار


    محطة شعرية متخصصة في التراث والأصالة الشعرية تم اطلاقها قبل شهور معدودة من قبل رئيس مجلس ادارتها الاعلامى فايز بن دمخ والتي باتت خلال فترة قياسية رقما صعبا على مستوى القنوات الفضائية المتخصصة في مجال الشعر والأدب خصوصا بعدما تم الاعلان عن برنامج مسابقة «شاعر العرب» على جائزة الأمير الشاعر محمد الأحمد السديري رحمه الله والمقدرة بعشرة ملايين ريال سعودي مما منحها نجاحا وانتشارا سيكونان لها دعامة نحو رسم ملامح التفوق مستقبلا.
    «المختلف» وتراث


    لا يختلف اثنان أن الشاعر ناصر السبيعي كان يهدف من اطلاق قناة «المختلف» لمنافسة المحطات المتخصصة الأخرى في المجال نفسه والاهتمام بالتراث الشعري على مستوى منطقة الخليج والوطن العربي، ولقد بذل ولا يزال يبذل جهودا نحو وضع استراتيجية واضحة الملامح لتلك القناة التي كانت حاضرة في تغطية الأنشطة الشعرية خاصة أمسيات «هلا فبراير» العام المنصرم، كما يتكئ السبيعي على عناصر خبرة لديه لمواصلة طريق القناة.


    «البوادي» وخلاف


    خرجت قناة «البوادي» من مخاض عسير بعدما حققت نجاحا كبيرا في بداية بثها لكن الخلاف الذي حدث بين مالكيها رجل الأعمال سعود البابطين والاعلامي فايز بن دمخ فيما بعد عصف بتلك الجهود، لكنها لا تزال متواجدة بقيادة مديرها العام الاعلامي عبيد العتيبي وتحاول الوقوف على قدميها، ومن البرامج التي تميزت خلالها «الأماكن»، «أحاسيس»، «سهرة البوادي»، مراكب من سهر.


    «سمايل» وتخصص


    عندما قرر فيصل العيسى طرح قناة «سمايل تي في» وضع في حسبانه أنها ستكون متخصصة كثيرا في مجال الفن والغناء وبالفعل استطاع خلال فترة وجيزة من استقطاب نجوم الأغنية خليجيا وعربيا وحتى على المستوى العالمي بعد زيارة المغني الكندي سمارى للكويت مؤخرا، وتعتبر القناة من المحطات التي أوجدت لها مكانا واضحا ما بين القنوات الكويتية الخاصة.


    «تسلية» وترفيه


    كانت من القنوات الفضائية السباقة لدخول مجالات الترفيه وحملت برامجها الكارتونية والشخصيات التي طرحتها أسلوبا جديدا وفريدا لكسب المشاهد.


    قنوات أخرى


    بلا شك إن هناك عدة محطات كويتية خاصة لا يزال بعضها تحت البث التجريبي أو بصدد البث الفعلي ومنها قناة «المعرفة» لخالد عاشور الى جانب «سمارت تي في»، كذلك فإن دخول محطات فضائية كويتية خاصة جديدة متوقع على مدى السنوات المقبلة.