الدواوين انفرجت والفال للخمسين

الموضوع في 'السوق الكويتي للأوراق الماليه' بواسطة السراي, بتاريخ ‏17 مارس 2008.

حالة الموضوع:
مغلق
  1. السراي

    السراي عضو جديد

    التسجيل:
    ‏27 مايو 2007
    المشاركات:
    379
    عدد الإعجابات:
    0
    كتب ناصر الحسيني وعلي العيد

    ضاقت فلما استحكمت حلقاتها فرجت،
    هكذا كانت الكويت أمس على موعد مع التفاؤل الذي ساد الأجواء السياسية عقب الوعد الذي حصل عليه نواب من سمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ ناصر المحمد بوقف إزالة الدواوين مع وعد سموه بأن يعرض الأمر على سمو أمير البلاد لدى عودته من الخارج كما أن النواب حصلوا على وعد آخر من سموه بوقف ازالة الدواوين لحين عرض الأمر على سمو الأمير مقترحين تشكيل لجنة لدراسة وضع الديوانيات، تمهيدا لتقنينها وفق أطر ومواصفات معينة، ليزف البشرى للمواطنين، ويؤكد انحيازه لابنائه واخوانه من أبناء الديرة.
    الوعد الذي اصدره سمو رئيس الوزراء عقب لقائه بممثلي الكتل النيابية مساء أمس، يؤكد على ضرورة إزالة جميع المخالفات باستثناء الديوانيات التي سيتم
    تقنينها بشروط منها: ان تكون ضمن ارتداد المنزل وليست على حدود الشارع، وألا تكون مخصصة للتخزين، ولا تحجب الرؤية، وان تلتزم بشكل جمالي لا يؤذي الجار، اضافة الى تحديد مساحة معينة للديوانية وتحصيل رسوم رمزية عنها، مع إقرار صاحب الديوانية بإزالتها اذا احتاجت الدولة للأرض المقامة عليها.
    وكان الوفد البرلماني الذي التقى المحمد أمس قد عرض على سموه اقتراحات بشأن تقنين الدواوين باعتبارها موروث شعبي ولاتمثل تعدياً على أملاك الدولة، مؤكدين دعمهم لإجراءات ازالة التعديات على املاك الدولة بجميع اشكالها، سواء على القسائم الزراعية أو الصناعية ، أو الشاليهات وغيرها، إضافة إلى تحديد مساحات معينة وشروط يلتزم بها المواطنون في استغلال الارتدادات بجوار بيوتهم لإقامة ديوانيات مقابل رسوم رمزية، وقد وعدهم سموه خيراً في هذه القضية.
    ولم يكن وعد سمو رئيس الوزراء هو الوحيد الذي ينذر بالتفاؤل ويؤكد زوال سحابة التأزيم من الأجواء السياسية، حيث صاحبه إقرار لجنة الشؤون المالية والاقتصادية امس لزيادة العلاوة الاجتماعية 50 دينارا فيما وصف بالخطوة الاولى لإقرار الزيادة في جلسة الغد.
    وبحسب النائب أحمد باقر فإن 4 أعضاء صوتوا بالموافقة على الزيادة فيما امتنع العضو الخامس عن التصويت، وبذلك تكون اللجنة قد وافقت على القانون واحالته الى المجلس للتصويت عليه، مشيرا الى ان وزير المالية جدد رفض الحكومة للزيادة باعتبار أن التضخم بلغ ما يقارب 5.5 الى 7 % وان الزيادة التي أقرتها الحكومة تشمل الـ50 دينارا وأصبح الباب الاول متضخما بشكل كبير بالاضافة الى ان هناك 20 ألف مواطن سيدخلون سوق العمل سنويا مما يؤدي الى الاضرار بهم في حال اقرار زيادة الـ50 دينارا وكذلك سيؤدي الى مزيد من التضخم في باب الرواتب ولذلك ترى الحكومة رفض زيادة الـ50 دينارا لهذه الاسباب.
    الى ذلك ذكر مقرر لجنة الشؤون التشريعية النائب حسين الحريتي ان اللجنة وافقت خلال اجتماعها امس على مقترح نيابي بتنظيم الدواوين بعد اجراء بعض التعديلات المحدودة عليه، مشيرا الى ان اللجنة احالت رأيها الى لجنة الشؤون المالية المختصة والتي ستناقش بدورها الاقتراح بقانون خلال اجتماع لها تعقده اليوم.
    بدوره أكد النائب مسلم البراك ان صدور قرار لسمو رئيس مجلس الوزراء بتنظيم اقامة الديوانيات سيحسم الأمر وينهي المشكلة بشكل كامل، فيما أعلن النائب مرزوق الغانم تأييده لأي اجراء يهدف الى إعادة تنظيم الدواوين في الكويت، مؤكدا رفضه «إزالتها نظرا لحاجة المواطنين إليها».
    وقال الغانم: ان هذه الدواوين تقام على أملاك الدولة الملاصقة لمنازل المواطنين وبالتالي فليس هناك حاجة الى إزالتها، داعيا الى أهمية تنظيم هذه الدواوين وفق لائحة واضحة ومحددة.


    1x4
    اقرت اللجنة «المالية» البرلمانية امس زيادة العلاوة الاجتماعية الـ50 ديناراً بموافقة أربعة نواب هم: أحمد السعدون، ومرزوق الغانم، وفيصل الشايع، ومحمد المطير.
    فيما امتنع رئيس اللجنة النائب أحمد باقر عن التصويت.



    لقطات من اللقاء
    < تلقى سمو الشيخ ناصر المحمد اتصالا هاتفيا من سمو أمير البلاد أثناء لقائه مع النواب.
    < قال الشيخ ناصر ابشروا بالخير وماراح يصير إلا الخير.
    < قال النائب جمعان الحربش «احنا كل ما جينا نصعِّد ضد الحكومة قالولنا الناس ما راح تلقون احسن منهم» فرد النواب لا ما راح نلقى احسن منك يا بوصباح .. اما الحكومة لا .
    < قال النائب خلف دميثير «أنا البارحة حلمت ان محمد البدر راكبله جرافة وقاعد يهدم دواوين المواطنين فجاء الشيخ ناصر المحمد ومسك الجرافة ومنع البدر من هدم الديوانيات» فضحك الشيخ ناصر والنواب.
    < عندما قال أحد النواب إن البعض يقول إن الحكومة تهدم ديوانياتنا لانها تعتبرنا درجة ثانية فرد سموه «هذا الكلام غير صحيح .. واذا كان هناك من يقول هذا الكلام فاعتبروني من الدرجة الثانية».
    < ضمن ضيافة سموه تناول النواب الحليب فعلق احد النواب قائلا يبدو ان هذا الحليب «حليب سباع» اللي نسمع فيه واللي شربته الحكومة في ذيك الجلسة، وعلق النائب مسلم البراك على الحليب قائلا «مادري شفينا تغيرنا عقب الحليب أكيد الشيخ ناصر حاط فيه شيء
    < اتفق النواب على عدم طرح موضوع الديوانيات في جلسة مجلس الأمة يوم غد الثلاثاء.


    المحمد التقى وفداً برلمانياً
    ضم الوفد البرلماني الذي التقاه سمو رئيس مجلس الوزراء مساء أمس النواب مسلم البراك، جمعان الحربش، خلف دميثير ، حسين مزيد ، جمال الكندري، جابر المحيلبي، أحمد الشحومي ، علي الدقباسي و مزعل النمران وبدأ اللقاء في الساعة الثامنة مساء واستمر حتى التاسعة والنصف.

    الشحومي: التقدير لرئيس الوزراء
    أكد النائب أحمد الشحومي انه يكن كل التقدير والاحترام لسمو رئيس مجلس الوزراء وانه لا يمكن ان يصدر منه كلام يسيء لسموه، وتابع: «كما أنني كنت أقصد بالرئيس حين قلت: سنهدم رأسك قبل إزالة الدواوين»، رئيس أحد فرق الإزالة الذي قال قبل أيام سنهدم الدواوين على رؤوس مرتاديها ولم أقصد توجيه الكلام الى سمو رئيس مجلس الوزراء،مبديا اعتذاره الصريح عن أي لبس قد فهم بحسن نية في الاتجاه الخطأ.




    الشايع: لترحل الحكومة
    طالب النائب فيصل الشايع برحيل الحكومة إذا تراجعت عن إزالة التعديات،


    الراشد: كذبة ابريل
    أعرب النائب علي الراشد عن خشيته من أن تكون إزالة الدواوين«كذبة
    أبريل».

    صدق المثل: ضيقي ضيقي تنفرجي
     
حالة الموضوع:
مغلق