المستأجر بين مطرقة الملاك.... وسندان غلاء المواد وغياب الرقابة

التسجيل
21 نوفمبر 2011
المشاركات
109
الإعجابات
0
#1
من الملاحظ في الفترة إلاخيرة ارتفاع أسعار الايجارات وخاصة للوحدات التجارية (Retail Shops) ، ولكن هل هذا يرجع إلى الملاك أم يرجع إلى زيادة في تكاليف الخدمات والمواد أو زيادة في أسعار الاراضي وسوء التخطيط وغياب الرقابة؟
في رأيي المتواضع نجد ان هذه المشكله هي عبارة عن خليط من كل هذه العوامل:

اولاً : المالك يرغب في إستعادة ما قام بصرفه من مبالغ على العقار من شراء ارض وبناء ومصروفات أخرى بأسرع وقت ممكن ، وبذلك فهو يقوم برفع القيمة الايجارية للحصول على مكسب سريع. وهناك ايضاً نجد نوعاً اخر من الملاك الذين يقومون ببناء عقار وتشطيبه تشطيباً سيئ بأقل تكلفة ممكنة والذي يسمى بالتشطيب التجاري. ويقوم بعد ذلك برفع القيمة الايجارية بهدف رفع قيمة العقار من خلال زيادة العائد أو ما يسمى بـ "النسبة" فكلما زادت نسبة العقار كلما زاد سعره وهذا السعر في الاصل يكون مبالغ فيه ولا يمثل القيمة الحقيقية للعقار ، ويقوم بعد ذلك بإعادة بيعه مرة اخرى لمالك آخر والذي لايجد سبيلاً غير رفع سعر قيمة الايجار مرة أخرى حتى لا يتعرض للخسارة.

ثانياً : لا يخفى علينا من زيادة رهيبة في تكاليف المواد في الاونه الاخيرة مثل..(الحديد والاسمنت وكذلك مواد التشطيب من كهرباء وصبغ...والخ) هذا بالطبع زاد من تكلفه بناء العقار على كاهل المالك.

ثالثا: غياب الرقابة وسوء التخطيط والمحسوبية هي من العوامل الاكثر خطورة حيث أن ذلك يشجع بعض الملاك على القيام بالمخالفات... (من أمن العقاب أساء التصرف ) بهدف زيادة المساحات الايجارية وبالتالي زيادة المدخول للعقار.
www.e-jar.com
 

الملفات المرفقه:

أعلى