الشركات المتوافقة مع الشريعة الإسلامية

التسجيل
4 ديسمبر 2006
المشاركات
111
الإعجابات
0
الإقامة
الكويت
#1
السلام عليكم

أستهل مشاركاتي في هذا المنتدى الغني بالمعلومات بمعلومة عسى أن تنفعنا و إياكم.

عند شراء أسهم شركات غير إسلامية و لكن متوافقة مع الشريعة الإسلامية طبعا يتم تطبيق المعايير الإسلامية و هي نسبة الديون إلى نسبة رأس المال و إلى الأصول، و لكن عندما تتجاوز هذه النسبة المعيار الإسلامي يجب التخلص من هذه الأسهم.

المعضلة هي عندما يكون سعر السهم في السوق اقل من التكلفة مما تسبب عملية البيع بخسارة صاحب الأسهم و لكن الله سبحانه و تعالى رحيم بالعباد و الإسلام دين يسر و ليس دين عسر.

اتفق القائمون على المالية الإسلامية على أن يقوم الشخص بانتظار ارتفاع سعر السهم حتى يتم تغطية التكلفة (وليس تجاوزها و تحقيق أرباح) حيث أن الأرباح غير حلال في حال تجاوز هذه الشركات المعيار الإسلامي.

عسى أن تفيد هذه المعلومات بعض الأشخاص الحريصين على تطبيق الشريعة الإسلامية في تعاملاتهم الاستثمارية.
 
التسجيل
7 يناير 2004
المشاركات
2,444
الإعجابات
44
الإقامة
الكويت
#2
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

بارك الله فيك ونفع الله بك

كلامك صحيح لمن أخذ بالرأي القائل بجواز التداول بالشركات المختلطة التي ليس لها هيئة رقابة شرعية ولكنها تطابق ماجاء في الضوابط الشرعية التي وضعها أهل ذلك الرأي


قال تعالى: (( وإن تبتم فلكم رؤوس أموالكم لا تظلمون ولا تظلمون ))
 
التسجيل
16 نوفمبر 2006
المشاركات
293
الإعجابات
0
#4
السلام عليكم
انا لي رأي في موضوع الشركات الاسلاميه
الشرع واضح من ناحيه التعامل بالربا باي شكل من اشكال التعامل به
طبعا بعض الفتاوى تحدد نسبه معينه و تعتبرها مقبوله
في رايي الشخصي......لا يوجد ما يلزم ان تتعامل اي شركه مع قرض ربوي
لان المؤسسات الاسلاميه منتشره والحمدلله
وهدف الربح والتنافس الاضافي لاثبات الوجود من وجه نظر الاداره او حتى الملاك....لا يعفيهم من الاثم في اللجوء الى الاقتراض او التعامل الربوي...
والربح الحلال عظيم ومبارك من عند الله......ولا ضروره للجشع

واللع اعلم
 
التسجيل
31 يوليو 2006
المشاركات
281
الإعجابات
7
#6
السلام عليكم

أحد يفيدنا شلون إذا شركات لديها هيئة رقابة شرعية وتشتري بشركات غير شرعية

مثل المدينة تملك بأبراج
 
التسجيل
7 يناير 2004
المشاركات
2,444
الإعجابات
44
الإقامة
الكويت
#7
السلام عليكم
انا لي رأي في موضوع الشركات الاسلاميه
الشرع واضح من ناحيه التعامل بالربا باي شكل من اشكال التعامل به
طبعا بعض الفتاوى تحدد نسبه معينه و تعتبرها مقبوله
في رايي الشخصي......لا يوجد ما يلزم ان تتعامل اي شركه مع قرض ربوي
لان المؤسسات الاسلاميه منتشره والحمدلله
وهدف الربح والتنافس الاضافي لاثبات الوجود من وجه نظر الاداره او حتى الملاك....لا يعفيهم من الاثم في اللجوء الى الاقتراض او التعامل الربوي...
والربح الحلال عظيم ومبارك من عند الله......ولا ضروره للجشع

والله اعلم
كلامك صحيح في نظري يا أبا الوليد

وهذا ما أتى بي من السوق الأمريكي إلى الخليجي :)

لكنني أعرف بأن هنالك أختلاف بين الفقهاء المعاصرين وهذا معتبر لدي ولدى الكثيرين

إلا أنني ارتحت لرأي الشيخ علي السالوس وهو مماثل لرأيك



..................................


بو هادي. قال:
السلام عليكم

أحد يفيدنا شلون إذا شركات لديها هيئة رقابة شرعية وتشتري بشركات غير شرعية

مثل المدينة تملك بأبراج
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

نعم هو جائز على لسان الشيخ حين سأله أحد المشاركين في دورة القضايا الفقهية المعاصرة والاقتصاد الإسلامي

علما بأنه لا يرى جواز التداول إلا بالشركات الإسلامية ذات هيئة رقابة شرعية كما ذكرت آنفا
 
التسجيل
8 مايو 2004
المشاركات
912
الإعجابات
16
#8
عن نفسي لا اشتري الا بالشركات التي لديها هيئة رقابة شرعية
حتى تاريخه
والله العالم عن المستقبل
....
نسأل الله الثبات
البركة بالموجود الملتزم
وتكفي
فيها من الافلاس الى الدنانير....
 
التسجيل
4 ديسمبر 2006
المشاركات
111
الإعجابات
0
الإقامة
الكويت
#9
السلام عليكم

أحد يفيدنا شلون إذا شركات لديها هيئة رقابة شرعية وتشتري بشركات غير شرعية

مثل المدينة تملك بأبراج
أخ بو هادي، اشكر لك سؤالك

من ضمن الظوابط التي من شأنها قامت شركة المدينة بتملك حصة مؤثرة في شركة أبراج هي وجود هيئة شرعية لدى شركة ابراج ألا و هي بيت المشورة برئاسة الدكتور أ عبدالرزاق الشايجي و عليه نرى أن الشركة حريصة على مطابقة لاشريعة لتعاملاتها عسى الله أن يطرح فيها البركة.
 
التسجيل
4 ديسمبر 2006
المشاركات
111
الإعجابات
0
الإقامة
الكويت
#10
السلام عليكم
انا لي رأي في موضوع الشركات الاسلاميه
الشرع واضح من ناحيه التعامل بالربا باي شكل من اشكال التعامل به
طبعا بعض الفتاوى تحدد نسبه معينه و تعتبرها مقبوله
في رايي الشخصي......لا يوجد ما يلزم ان تتعامل اي شركه مع قرض ربوي
لان المؤسسات الاسلاميه منتشره والحمدلله
وهدف الربح والتنافس الاضافي لاثبات الوجود من وجه نظر الاداره او حتى الملاك....لا يعفيهم من الاثم في اللجوء الى الاقتراض او التعامل الربوي...
والربح الحلال عظيم ومبارك من عند الله......ولا ضروره للجشع

واللع اعلم
أخ خالد بن الوليد اسمح لي بالرد،

نظرا لكون سوق الكويت سوق تنافسي و لا وجود للاحتكار في مجال الاستثمار أو المصرفية فان الشركات على قدم و ساق للدخول في مشاريع من شأنها رفع ارباحها و بالتالي تعود المنفعة على مساهمي تلك الشركات و لتحمل هذه المشاريع أو الاستثمارات المباشرة تضطر بعض الشركات للاستدانه و لكن بنسب قليلة مما تسمح به الشريعة الإسلامية و كما نعلم الإسلام دين يسر و ليس دين عسر و عليه المجال مفتوح لمن أراد الربح الحلال.
 
التسجيل
31 يوليو 2006
المشاركات
281
الإعجابات
7
#11
أخ بو هادي، اشكر لك سؤالك

من ضمن الظوابط التي من شأنها قامت شركة المدينة بتملك حصة مؤثرة في شركة أبراج هي وجود هيئة شرعية لدى شركة ابراج ألا و هي بيت المشورة برئاسة الدكتور أ عبدالرزاق الشايجي و عليه نرى أن الشركة حريصة على مطابقة لاشريعة لتعاملاتها عسى الله أن يطرح فيها البركة.
شكرا علر الرد يا مدير
بس ليش ما يحطون أبراج من ضمن الشركات التي لديها هيئة رقابة شرعية؟
 
التسجيل
4 ديسمبر 2006
المشاركات
111
الإعجابات
0
الإقامة
الكويت
#12
شكرا علر الرد يا مدير
بس ليش ما يحطون أبراج من ضمن الشركات التي لديها هيئة رقابة شرعية؟
أخ بو هادي،

إذا أعلنت شركة بشكل رسمي وجود هيئة شرعية لها فهذا يصنفها من ضمن الشركات الإسلامية أما إذا كانت الشركة متوافقة مع الشريعة الإسلامية فلا تلزم بإعلان وجود هيئة شرعية لها.
 
أعلى