الأمريكيون والأوروبيون يحملون اليهود مسؤولية الأزمة المالية ؟!

الموضوع في 'السوق الكويتي للأوراق الماليه' بواسطة جـراح, بتاريخ ‏26 فبراير 2009.

  1. جـراح

    جـراح عضو جديد

    التسجيل:
    ‏25 يناير 2009
    المشاركات:
    568
    عدد الإعجابات:
    0
    علشان مااحد من الاخوان يقول انتو عرب وماعندكم الا نظرية المؤامرة و و و ... الامريكان والاوروبيين نفسهم يقولون أن اليهود هم مسؤولين عن هذه الأزمة المالية العالمية .. طبعا أنا لاأؤمن بشكل مطلق بالمؤامرة في هذه الأزمة ولكن لا أستبعدها وأحيانا ارجحها .. خاصة وأن حجم المشكلة أضخم من أن نتجاوزها بهذه السذاجة .. وأيضا هناك الكثير من الأقلام كتبت بهذا الشأن .. من أن اليهود لهم يد بالموضوع .. وأيضا حاكم عربي لدولة عربية كبرى كاد أن ينطق بها.

    ==============

    صحيفة إسرائيلية:أمريكيون يحملون يهود أمريكا مسؤولية الأزمة المالية


    كشفت صحيفة “هااَرتس” الإسرائيلية امس أن الكثير من الأمريكيين يحملون اليهود في الولايات

    المتحدة مسؤولية الأزمة المالية التي تعصف ببلادهم.‏

    وأوضحت الصحيفة في عددها الصادر امس نقلا عن تقرير منظمة “مكافحة التشويه اليهودية الأمريكية” أن هناك ارتفاعا في موجة معاداة اليهود بسبب الأزمة المالية وأن المنظمة رصدت المئات من الرسائل الإلكترونية التي تحمل على اليهود بشكل عام وتحملهم مسؤولية الأزمة المالية في الولايات المتحدة متهمة إياهم بالسيطرة على الحكومة والنظام المالي الأمريكي.‏


    ================


    اتهام يهود أمريكا بالمسؤولية عن الانهيار الاقتصادي/


    مؤسسة أمريكية داعمة للاحتلال الإسرائيلي تقول إنه في أعقاب الأزمة الاقتصادية التي اجتاحت الولايات المتحدة توجهت أصابع الاتهام لليهود في أمريكا بالمسؤولية عن الانهيار الاقتصادي..


    واشنطن-
    قالت “الرابطة لمكافحة التشهير”، وهي مؤسسة أمريكية داعمة للاحتلال الإسرائيلي، إنه في أعقاب الأزمة الاقتصادية التي اجتاحت الولايات المتحدة توجهت أصابع الاتهام لليهود في الولايات المتحدة، الذين يسيطرون على جزء هام من الاقتصاد الأمريكي بالمسؤولية عن الانهيار الاقتصادي.

    وقالت المنظمة في تقرير لها إن شبكة الانترنت شهدت مؤخراً تصاعداً في الاتهامات ضد اليهود وتحميلهم المسؤولية عن الأزمة الاقتصادية.

    وأورد التقرير أمثلة على تلك الاتهامات كـ “اليهود تغلغلوا في وول ستريت وفي الإدارة وتسببوا في خراب الدولة”، “اليهود يحبون المال وليس شيئا آخر- لا يمكن أن يكون أي دين أو إيمان بهذه القسوة اتجاه ضحاياهم”، “هذا أسلوب اليهود . يلعبون بالأسهم ويجنون المليارات – وبعد ذلك يلجأون إلى دافع الضرائب لإنقاذ المؤسسات المالية التي هي بملكية يهودية”.

    http://m.news.maktoob.com/articles/2093815


    ===============

    استطلاع: نصف الأوروبيين يتهمون اليهود بالتسبب في الأزمة المالية
    الاربعاء 16 صفر 1430 الموافق 11 فبراير 2009


    الإسلام اليوم/ علاء البشبيشي

    أظهر استطلاع جديد للرأي أن قرابة نصف الأوروبيين يشيرون بأصابع الاتهام لليهود حول العالم فيما يتعلق بالأزمة المالية الراهنة، حيث يرون أنهم المتسبب الأول لها.

    وأفاد الاستطلاع الذي نُشر الثلاثاء - وأعدته "عصبة مناهضة التشهير"- أن 31% من الأوروبيين يلقون باللائمة على اليهود العاملين في مجال المال والأعمال بأنهم سبب الأزمة المالية التي يشهدها العالم هذه الأيام.

    وذكرت صحيفة يديعوت أحرونوت أن الاستطلاع أجري في الفترة بين 1 ديسمبر إلى 13 يناير، وشملت 3500 من البالغين ينتمون لسبع دول أوروبية؛ هي: النمسا وفرنسا والمجر وبولندا وألمانيا وأسبانيا والمملكة المتحدة.

    وبشكل عام، رأى 40% من المستطلع آراؤهم أن اليهود لديهم نفوذًا أكثر من اللازم في مجالي التجارة والأعمال، وهو نفس الرأي الذي تبناه50% من المشاركين من المجر وأسبانيا وبولندا.

    ورأى قرابة 50% أن اليهود لا يدينون بالولاء للدول التي يعيشون بين ظهرانيها، بل يدينون بالولاء لإسرائيل، وهو ما يبرز عدم اندماجهم في تلك المجتمعات التي يعيشون فيها. وهو الرأي الذي تبنته أغلبية المشاركين من ألمانيا وبولندا وأسبانيا.

    وأشارت الصحيفة الإسرائيلية إلى أن نتيجة هذا الاستطلاع مشابهة لنتيجة استطلاع آخر أجرته العصبة في عام 2007.

    وذكر الاستطلاع أن شريحة كبيرة من الأوروبيين يعتقدون أن اليهود يتحدثون عن الهولوكوست بشكل مبالغ فيه، وهو ما أيده 40% من عامة المشاركين.

    http://www.islamtoday.net/albasheer/artshow-12-108178.htm

    ================

    ثلث الأوروبيين يعتقدون أن اليهود سبب الأزمة العالمية

    أجريت دراسة أوروبية عن مسببات الأزمة المالية العالمية في أوروبا وشملت عدد كبير من الأوروبيين , وأجمع ثلثهم على أن يهود أوروبا هم سبب هذه الأزمة وأن الأوروبيين قلقون من نفوذ اليهود في عالم الأعمال .
    هذا الاستطلاع شمل مقابلات مع 3500 شخصا منهم 500 في كل من النمسا وبريطانيا وفرنسا وألمانيا و المجر وبولندا واسبانيا.

    و يقول ما يقرب من 75 فى المائة من المستطلعة آراؤهم أنهم يشعرون ان الكثير من اليهود لهم دور كبير في التأثير على الأسواق المالية العالمية .

    http://www.el-wasat.com/details.php?id=55546814

    [​IMG]
     
  2. جـراح

    جـراح عضو جديد

    التسجيل:
    ‏25 يناير 2009
    المشاركات:
    568
    عدد الإعجابات:
    0
    برنارد مادوف

    [​IMG]

    من أشهر الشخصيات المالية التي برزت في هذه الأزمة وبروزها كان بأكبر عملية نصب استثمارية تمت على يد شخص واحد

    من هو برنارد مادوف ؟؟

    تخبرنا ويكيبيديا

    برنارد مادوف (بالإنجليزية: Bernard L Madoff) من مواليد 29 ابريل 1938، وهو مصرفي أمريكي أتهم بعملية نصب ضخمة. وقد كان رئيس لمحفظة برنارد مادوف الإستثمارية التي أنشئت عام 1960[1]، وتعتبر شركته إحدى أكبر صناع السوق بوول ستريت، وتتاجر أيضا بالخدمات الأستثمارية[2].

    وقد تم اعتقاله في 11 ديسمبر من عام 2008 عن طريق مكتب التحقيقات الفيدرالي بناء على بلاغ من ابنه، بتهمة النصب والإحتيال، وقد جمد قاضي التحقيقات الفيدرالي أصول مادوف وعين عليها حارسا قضائيا[3]. وتعتبر عملية النصب تلك التي تدعي باستخدامها ل50 مليار دولار[2] وانها جرت على مدى عقود من الزمن[4]، بأنها أكبر عملية نصب استثمارية تمت على يد شخص واحد[5]. وقد أعلنت بنوك أسبانية وسويسرية وفرنسية وايطالية وبنوك من دول اخرى بضياع أكثر من مليار دولار بسبب هذا المحتال[6][7][8][9][10].

    المعروف عن مادوف أنه من المحسنين البارزين قبل القاء القبض عليه[11][12]، فتجميد أصوله قد سبب بتوقف الكثير من تبرعاته[11][13][14]، وقد أغلقت بعضها[14][15].

    المعلومات الشخصية
    ولد مادوف في نيويورك من عائلة يهودية[16] وزوجته روث مادوف[17] وانجب منها مارك وأندرو[18]. وتخرج من كلية هوفسترا عام 1960 بتخصص علوم سياسية، ويسكن في روزلين منذ السبيعينات[19]، وله سكن يطل على المحيط في مونت أوك بنيويورك منذ عام 1981[20]، عدا شقته الفاخرة بمانهاتن التي قيمت بأكثر من 5 ملايين دولار[21]. ويمتلك بيوتا في بالم بيتش بفلوريدا[22] وفي فرنسا[23]. ولديه قارب صيد 55 قدم[24].



    السيرة الذاتية
    أنشأ مادوف شركته عام 1960 باستثمار مبلغ 5,000 دولار جمعها -كما يدعي- من العمل بالحراسة وتركيب مرشات الحريق[25].

    بدأ نشاطا ملحوظا بالجمعية الوطنية لتجار الأوراق المالية (NASD)، وهي منظمة ذات إدارة ذاتية لتنظيم تجارة الأوراق المالية. وتعتبر شركته إحدى أكثر خمس شركات نشاطا عند انشاء ناسداك، وشغل منصب رئيس مجلس الإدارة لناسداك ومجلس محافظيها[26]. وعرفت شركة مادوف بانها "ندفع لإستمرار التدفق"، بمعنى آخر ندفع للسمسار لينفذ أمر العميل وذلك من خلال شركة مادوف"[27]. وقد شكك الأكاديميين بأخلاقيات تلك المدفوعات وشبهوها بالرشوة[28][29]. وقد جادلهم مادوف بأن مادفع للسمسار هو نفسه السعر الذي استلمه العميل[30].

    وقد جلب الكثير من أقاربه للعمل بتلك المهنة. مثل أخيه بيتر والذي كان المدير العام، وأبنائه مارك وأندرو اللذان انضما للمجموعة بعد أن انهيا دراستهما. وابن اخته تشارلز وينر وابنة بيتر، شانا والتي كانت محامية الشركة[12]. ويبدو أن إبناه كانا يجهلان بالإفلاس الوشيك لشركة مادوف[11]. وحسب ماجاء بالأقوال بأن الأبناء واجها والدهما مستفسرين عن كيفية دفع الشركة المكافآت إذا كانت لا تستطيع الدفع للمستثمرين، فأقر مادوف معترفا بأنه قد انتهى، مما دفعهم بإبلاغ السلطات[11] .

    عمل مادوف كرئيس مجلس إدارة معهد (Sy Syms School of Business) بجامعة ياشيفا اليهودية ومركزها نيويورك واسرائيل وأيضا أمين صندوق مجلس أمنائه[12][13]. وقد استقال من منصبه بتلك الجامعة بعد اعتقاله[13]. وشغل أيضا بمجلس مركز مدينة نيويورك الثقافي، وقد تبرع بمبالغ إلى المسارح والمستشفيات[12][11].وهو أحد المساهمين الكبار للحزب الديموقراطي[31].

    http://ar.wikipedia.org/wiki/برنارد_مادوف#cite_note-3
     
  3. جـراح

    جـراح عضو جديد

    التسجيل:
    ‏25 يناير 2009
    المشاركات:
    568
    عدد الإعجابات:
    0
    الأزمة المالية والعنصر اليهودي

    احمد عمرابي

    في كتابه المرجعي بعنوان »كفاحي« أفرد أدولف هتلر فصولاً كاملة عن النهب المنظم لموارد الاقتصاد الوطني الألماني الذي كانت تمارسه الجماعات اليهودية عن طريق سيطرتها على النظام المصرفي وتحكمها في عمليات بورصات الأسهم. فهل يعيد التاريخ نفسه الآن من خلال تفاعلات الأزمة المالية العظمى التي تعصف بالاقتصاد الأميركي من خلال أداء البنوك والبورصات؟


    بكلمات أخرى: هل هي مؤامرة يهودية؟


    هذا التساؤل ليس من عندي.. وإنما هو سؤال أصبح يتردد بإلحاح في مواقع اقتصادية معينة على الإنترنت تنشر تقارير عن مؤامرة يهودية لتخريب الاقتصاد العالمي من أجل تحقيق مصالح خفية لحفنة من أباطرة المال اليهود.


    لو ورد مثل هذا الكلام الخطير في مصدر عربي أو إسلامي لجاز التشكك في مدى مصداقيته، خاصة إذا لم يكن مصحوباً بأدلة علمية دامغة. لكن الكلام ورد في صحيفة إسرائيلية »يديعوت أحرونوت« ذات الصيت الإعلامي المرموق.


    كان في مقدمة البنوك الأميركية العملاقة التي أشهرت إفلاسها كناية عن بدء هبوب العاصفة المالية في الولايات المتحدة بنك »ليمان براذرز« هذا البنك ـ تفيد الصحيفة الإسرائيلية أنشأته مجموعة من المهاجرين اليهود الأوروبيين في القرن التاسع عشر ـ تحديداً في عام 1850. وتضيف الصحيفة أن الاتهامات الموجهة إلى مديري البنك لا تنحصر في تلاعبهم بحسابات العملاء بل تمتد لتشمل سرقة أموال المودعين ونقلها سراً إلى إسرائيل.. ولاحقاً يهاجر هؤلاء المديرون إلى الدولة اليهودية دون ضجة.


    من عجائب الصدف أن مؤسس البنك في القرن التاسع عشر من يهود ألمانيا، وفي هذا السياق تعيد »يديعوت أحرونوت« إلى الأذهان اتهامات هتلر لليهود الألمان بأنهم يتحملون المسؤولية عن هزيمة ألمانيا في الحرب العالمية الأولى، مما أثار المشاعر القومية الألمانية ضد اليهود.


    وتتحدث الصحيفة الإسرائيلية عن مئات من التقارير التي تتهم الجماعات اليهودية الأميركية بتدبير الأزمة المالية الأميركية وتداعياتها العالمية والتي ترد على الإنترنت. وتقول الصحيفة إن الاتهامات التي وردت في بعض هذه التقارير صادرة عن مسؤول رفيع المستوى في البيت الأبيض، ومن بين هذه الاتهامات أن هناك ثلاثة بنوك كبرى في إسرائيل يقال إنها هي التي تلقت الأموال المهربة من الولايات المتحدة بواسطة شخصيات مصرفية أميركية ذات نفوذ تواطأت معها من بعض الأجهزة الأمنية الأميركية.. أو بالأحرى تسترت عليها.


    هذا الحديث الخطير قد يكون صحيحاً أو لا يكون. لكن كلما تفاقمت الأزمة المالية الأميركية واحتد الجدل حولها من خلال اتهامات واتهامات مضادة، تكشفت حقائق مذهلة لم تكن لتخطر على البال.


    الليالي من الزمان حبالى. وعلينا أن ننتظر لنرى.

    عن صحيفة البيان الاماراتية
    22/10/2008
     
  4. دوم خسران

    دوم خسران عضو مميز

    التسجيل:
    ‏23 سبتمبر 2007
    المشاركات:
    3,173
    عدد الإعجابات:
    1
    لا داعي لقول الايام حبلى بالمفاجأت ----خاصه مع اليهود ----لان الايام تلد لنا كل يوم خبر وفاجعه عنهم -----وهذا الخبر مولود من 250سنه-------

    لقد تنبه "بنجامين فرنكلين" (B. Franklin), أحد زعماء الاستقلال في أميركا , إلى الخطر اليهودي على مستقبل الولايات المتحدة وأطلق تحذيرات في خطابه الشهير , الذي ألقاه أمام المجلس التأسيسي لوضع الدستور الأميركي (the constitutional convention) سنة 1789 , وطلب موافقة المجلس على طرد اليهود من الولايات المتحدة . ومما قاله في هذا الخطاب :

    "أيها السادة , في كل أرض حل بها اليهود أطاحوا بالمستوى الأخلاقي وأفسدوا الذمة التجارية فيها , ولم يزالوا منعزلين لا يندمجون بغيرهم , وقد أدى بهم الاضطهاد إلى العمل على خنق الشعوب ماليا , كما هي الحال في البرتغال وإسبانيا.......
     
  5. s man

    s man عضو نشط

    التسجيل:
    ‏2 مايو 2005
    المشاركات:
    327
    عدد الإعجابات:
    1
    البحث عن كبش فداء

    اتهموا اليهود بأنهم سبب الطاعون فى اوربا العصور الوسطى
    وسبب استسلام المانيا فى الحرب العالمية الأولى
    و
    و
    و

    ليس دفاعا عن اليهود ولكن حدث العاقل بمايعقل

    الأزمة المالية الكل احترق فيها وهى غلطتنا كلنا
     
  6. 3lgm

    3lgm عضو مميز

    التسجيل:
    ‏29 سبتمبر 2008
    المشاركات:
    6,410
    عدد الإعجابات:
    1
  7. جـراح

    جـراح عضو جديد

    التسجيل:
    ‏25 يناير 2009
    المشاركات:
    568
    عدد الإعجابات:
    0
    اليهود مفسدين في الأرض

    قال تعالى: " وَقَضَيْنَا إِلَى بَنِي إسْرائِيلَ فِي الْكِتَابِ لَتُفْسِدُنَّ فِي الْأَرْضِ مَرَّتَيْنِ وَلَتَعْلُنَّ عُلُوًّا كَبِيرًا(4) ". الإسراء

    صفات اليهود الارذال في القرآن الكريم
    http://www.55a.net/firas/arabic/?page=show_det&id=1071&select_page=1

    قال تعالى: " وَتَرَى كَثِيرًا مِنْهُمْ يُسَارِعُونَ فِي الْإِثْمِ وَالْعُدْوَانِ وَأَكْلِهِمُ السُّحْتَ لَبِئْسَ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ(62) " المائدة.


    مسئولو بنك "ليمان براذرز" الأمريكي هربو 400 مليار دولار لاسرائيل قبل انهياره

    قام مسئولو بنك "ليمان براذرز" الأمريكي بتهريب 400 مليار دولار لاسرائيل قبل انهيار البنك الشهر الماضي. ذكرت تقارير صحفية في عشرات المواقع الالكترونية علي الانترنت ان مسئولين بارزين من اليهود في بنك "ليمان براذرز" الاستثماري قاموا بتحويل أموال زبائنهم لثلاثة مصارف محددة في اسرائيل بنية الفرار إلي الدولة اليهودية والاستمتاع بالغنيمة دون خوف من تسليمهم أو مقاضاتهم.

    ذكرت المواقع الالكترونية ان اليهود هم أكبر المستفيدين من الكارثة العالمية التي كانت من صنعهم. مشيرة إلي ان البنك أسسه يهود من ألمانيا عام 1850م.

    وقال أحد التقارير ان هناك ثلاثة بنوك اسرائيلية تسلمت الأموال موضحا بالتفصيل قوانين تسليم المجرمين وقانون السرية المصرفية باسرائيل واتهم سلطات تطبيق القانون في الولايات المتحدة بأن لديها علما بعملية التحويلات.

    كانت إدارة بنك "ليمان براذرز هولدينجز" رابع أكبر مصرف استثماري بالولايات المتحدة قد أقرت إفلاسه الشهر الماضي مما تسبب فيما وصف بأنه "تسونامي أسواق المال العالمية" والذي مازالت آثاره تضرب العالم بقوة.
    وأعلن البنك الأمريكي الذي سجل خسارة قدرها 93.3 مليار دولار في الربع الثالث من السنة أنه سيلجأ إلي بيع حصة كبيرة من وحدة ادارة الاستثمارات لديه والتخلص من أصول عقارية تجارية كحل لتفادي الافلاس.. لكن إدارة البنك فضلت إعلان الإفلاس لحماية أصوله والحفاظ علي أكبر حد ممكن من قيمته.. وبلغت القيمة الاجمالية لمديونيات البنك 613 مليار دولار حتي آخر مايو الماضي.. ثم أصبح أشهر حالة إفلاس في وول ستريت.


    http://www.m ubasher.info/TDWL/News/NewsDetails.aspx?NewsID=252945&src=G
    موقع مباشر ( قرب الـ m للـ u )

    400 مليار !! سلم لي على صندوق الاجيال :)
     
  8. خير الكلام

    خير الكلام عضو جديد

    التسجيل:
    ‏9 سبتمبر 2004
    المشاركات:
    1,030
    عدد الإعجابات:
    1
    السلام عليكم

    ======
    لاتخلط الاوراق فااليهود تاريخيا سبب ازمات العالم ولذلك منبوذون وهتالك قصص مشهوره تاكد ذلك
     
  9. جـراح

    جـراح عضو جديد

    التسجيل:
    ‏25 يناير 2009
    المشاركات:
    568
    عدد الإعجابات:
    0
    جزاك الله خير اخي دوم خسران كل رئيس أو زعيم يمتلك معلومات كافية سوف يصل إلى نتيجة أن اليهود يسعون في الارض الفساد ولهم أهداف أخطر من أن يتخيلها الكثير .. ماتشوف هتلر شنو سوى فيهم وهو لامسلم ولا عربي ؟؟ :)

    [​IMG]

    يقول هتلر في اليهود ( اليهود أسياد الكلام وأسياد الكذب , إن اليهود ذلك الجنس الحقير ليسوا سوى أعداء للجنس البشري , وهم سبب كل ما ألم بنا من بلاء ومعاناة , لو تمكن اليهود من حُكم العالم سينتج من ذلك خراب الدنيا )
     
  10. جـراح

    جـراح عضو جديد

    التسجيل:
    ‏25 يناير 2009
    المشاركات:
    568
    عدد الإعجابات:
    0
    جزاك الله خير اخوي ,, لاشك أن الامور واضحة عند العقلاء حتى من الغرب وهم قلة ,, ولكن للأسف إعلامنا لايعرض هذه الحقائق المخيفة الكارثية ويمارس دور التظليل والفساد والافساد وهو جزء من الخطة والمؤامرة الكبرى.
     
  11. دوم خسران

    دوم خسران عضو مميز

    التسجيل:
    ‏23 سبتمبر 2007
    المشاركات:
    3,173
    عدد الإعجابات:
    1
    إستغلو كل مكان وكل فرصه تكشف فيها حقيقة اليهود----------------

    بدأت محاكمة آيخمان وتعذر بأنه كان ينفذ أوامر هتلر وبأنه ساعد اليهود وهربهم ووقف بجانبه ( كاستنر ) اليهودي , لكن طلبه رفض وأيقن أنه سيلاقي مصيره فقرر قراراً أستغربه اليهود !!!!!!

    طلب من اليهود أن يعتنق اليهودية وأن يسجل في الأوراق الرسمية كيهودي !!!!ولما سأله اليهود عن السبب الذي دفعه لأعتناق اليهودية أجابهم بأنه سيصرح بالسبب أمام وسائل الأعلام ووكالات الأنباء ففرح اليهود وجمعوا له وكالات الأنباء
    وأنتصب آيخمان في وقفة عسكرية نازية وقال أمام عدسات الكميرات :

    " أردت أعتناق اليهودية ليس حباً فيها ,,
    ولا حباً في إسرائيل ,,
    إنما أردت بذلك أن أهتف لنفسي أن كلباً يهودياً قد أعدم ليدرك من سبقوه من الكلاب ,,,

    وأنا أقول لهم أن أشد مايحز في نفسي أنني ساعدتكم على النجاة من أفران هتلر ,,
    لقد كنت أكثر إنسانية معكم ,,
    بينما كنتم أكثر خبثاً وقذارة أيها الكلاب ,,
    إن أرض فلسطين ليست إرثكم و لا أرضكم ,,
    فما أنتم إلا عصابة من الإرهابيين والقتلة ومصاصي دماء الشعوب ,,
    ماكان لكم إلا الحرق في أفران هتلر لتنجو الأرض من خبثكم وفسقكم ويهنأ الكون بعيداً عن رذائلكم
     
  12. splendid

    splendid عضو نشط

    التسجيل:
    ‏15 أكتوبر 2005
    المشاركات:
    2,666
    عدد الإعجابات:
    2
    طيب شلون سوى اليهود هالمشكله العالميه ؟؟


    :rolleyes:
     
  13. el6ayeb

    el6ayeb عضو نشط

    التسجيل:
    ‏21 يونيو 2007
    المشاركات:
    752
    عدد الإعجابات:
    0
    سبق و ان أشرنا الى ذلك ... الملاحظ أن بورصة تل أبيب من أكثر البورصات التي لم تضرر بالأزمة ..

    هذه فرصة تاريخية لنا لتشويه صورة اليهود في الاعلام الغربي .... كما يحاولون دائما تلميع صورتهم في الاعلام ..
     
  14. s man

    s man عضو نشط

    التسجيل:
    ‏2 مايو 2005
    المشاركات:
    327
    عدد الإعجابات:
    1
    عرب . أذبحهم على نظرية المؤامرة , لاتعب حالك الحين يقولون سبب حريق الجهراء اليهود ....

    اذا اليهود سبب الأزمة المالية العالمية , واليهود يملكون المال والبنوك العالمية , شلون يضرون نفسهم بنفسهم , ويحرقون حلفائهم امريكا وبريطانيا والرأسمالية العالمية؟؟

    الأزمة المالية الأخيرة أكبر من اى شخص اوحتى مجموعة , :cool:
     
  15. جـراح

    جـراح عضو جديد

    التسجيل:
    ‏25 يناير 2009
    المشاركات:
    568
    عدد الإعجابات:
    0
    بعض الاخوة الذين يستبعدون نظرية المؤامرة في الموضوع هذا حقهم ولكن ليس من حقهم تسفيه وجهة النظر الاخرى خاصة وان حجم الكارثة أكبر بكثير من أن تنجاوزها بهذه السذاجه مع وجود معطيات تؤكد هذا الأمر !!

    طيب مارأيكم بكلام الملك عبدالله بن عبدالعزيز الذي المح بشكل مباشر بأن مايحصل هي حرب تستهدف الثروة الخليجية ؟؟

    ومعلوم عندما يتكلم الملك عبدالله فهو لايتكلم من فراغ وهو بلا شك تكلم من خلال معلومات ومعطيات أكيدة جعلته يقول هذا الكلام الخطير !!

    ولا بعد الملك ومستشاريه وخبراءه ووزرائه غارقين بنظرية المؤامرة ؟؟!! :rolleyes:

    ===============

    يدعم وجودها تصريحات ومستندات

    السعودية: الأزمة المالية "حرب خفية" ضد الخليج


    ألمح العاهل السعودي الملك عبد الله بن عبد العزيز إلى أن الأزمة المالية التي تعصف بأسواق المال العالمية ربما تكون مدبرة لاستنزاف ثروات الدول الخليجية، واصفا هذه الأزمة بـ"الحرب الخفية".
    ففي كلمة له خلال استقباله وزير الثقافة والإعلام، إياد بن أمين مدني، والمسئولين بالوزارة عن قطاع الصحافة، ورؤساء تحرير الصحف والمجلات السعودية السبت 25-10-2008، قال الملك عبد الله: "أعتقد أن العالم الآن في حرب خفية، حرب اقتصادية، ولا بد أن تراعوا هذا الشيء، ومصلحة الدين والوطن، لا مصلحة أشخاص؛ لأن الاقتصاد هو أساس كل شيء".

    كذلك شدد العاهل السعودي، خلال استقباله أيضا وزراء المالية ومحافظي البنوك المركزية بدول مجلس التعاون الخليجي، على أن الخليج يتابع مسيرته، لكنه مستهدف.

    وأوضح في كلمة نقلتها وكالة الأنباء السعودية الرسمية أن "بلادكم هدف لزعزعة هذه النعمة، لا بد أن نقدرها ونحترمها، لا بد أن نراعيها، لا بد أن نحافظ عليها بلا تهور وبلا وطنية مزعومة وبلا ظهور غير نافع، نريد أن يضع الواحد أمام عيونه مخافة ربه وشكره ومصلحة وطنه، هذا الذي نريده".
    وكشف العاهل السعودي أنه سيزور الولايات المتحدة قريبا، ولكنه لم يأت على ذكر بحث الأزمة المالية خلال هذه الزيارة، حيث قال: "سأتوجه إلى أمريكا من أجل (حضور) الحوار بين أتباع الأديان الجاري حاليا".

    أزمة أم مؤامرة؟!

    ويتفق خبراء اقتصاديون على أن السبب الرئيسي في اندلاع الأزمة المالية الراهنة هو أن العديد من المصارف الأمريكية باعت سندات ديون قروض لعقارات وتأمين تقدر بمئات المليارات من الدولار إلى مصارف في مختلف أرجاء العالم، قبل أن يتضح أن هذه السندات بلا قيمة؛ مما سبب "أزمة الرهون العقارية".

    لكن بعض السياسيين العرب يذهبون إلى أن الأزمة ربما كانت تستهدف أرصدة دول فيما يسمى "صناديق الثروة السيادية" في المؤسسات المالية الأمريكية المنهارة.

    ويعتقد هذا الفريق أن الأزمة المالية بالولايات المتحدة، والتي انعكست بالخراب على أسواق المال العالمية، ربما تكون مدبرة كجزء من مخطط غربي لضرب الثروات النفطية العربية، والاستيلاء على ما حصل عليه العرب من الغرب في صورة أموال نفطية نتيجة الارتفاع الكبير في أسعار النفط مؤخرا.

    ويستشهد أنصار هذا الرأي بتقريرين إستراتيجيين أمريكيين صدرا في يونيو 2008، أي قبل الأزمة، يحذران من تأثير رأس المال العربي، أو ما يسمى "صناديق الثروة السيادية"، التي يسيطر على أغلبها رأس المال الخليجي الناتج عن النفط، على الاقتصاد الأمريكي والغربي مستقبلا.

    ويحذر التقريران أيضا من تحول دفة السياسة في العالم مستقبلا لخدمة مصالح عربية، بفعل هذا التأثير الاقتصادي لو رغبت هذه الدول النفطية.

    والتقريران أحدهما أعده ريتشارد هاس، مسئول التخطيط السابق بوزارة الخارجية الأمريكية، ونشر في عدد مايو/يونيو 2008 من مجلة الشئون الخارجية، وركز فيه على التخوف من تزايد سطوة هذه الصناديق وممتلكاتها، بما يمكنها من التحكم في النظام المالي الأمريكي، والتحول إلى أدوات للضغط السياسي.


    أما التقرير الآخر فأعده دانييل دريزنر، الأستاذ المساعد للسياسات العالمية بكلية فليتشر، ونشره في مجلة "ذا أمريكان" عدد مايو/يونيو 2008، بعنوان "السيادات قادمة"، وركز فيه على أن "عصر سيطرة هذه الصناديق السيادية العربية قادم".

    كما حذر مقال نشرته صحيفة "إنترناشيونال هيرالد تريبيون" في عدد 19-9-2008 من تكدس مليارات النفط في الخليج، ومن صناديق الثروة الخليجية، ودعا إلى تطوير "إستراتيجية سياسية" لمواجهة صناديق الثروة العربية الناجمة من النفط.

    والمقال لكل من هنري كيسنجر، وزير الخارجية الأمريكي الأسبق، والبروفيسور مارتن فيلدشتاين، أستاذ الاقتصاد بجامعة "هارفارد" وكبير المستشارين الاقتصاديين للرئيس الأمريكي الأسبق، رونالد ريجان.

    تفليس "عمدي"

    وعقب اندلاع الأزمة، انتشرت على مواقع الإنترنت العربية تقارير عن وجود خطة أمريكية محكمة تستهدف "التفليس العمدي" لبعض البنوك والشركات الأمريكية، خاصة التي تتركز فيها الاستثمارات العربية النفطية والآسيوية؛ بغرض ابتلاع هذه الأموال.

    ويرى أصحاب ذلك الطرح أن الخطة المزعومة وضعت أساسا للاستيلاء على أموال "صناديق الثروة السيادية العربية" التي تضعها الحكومات في البنوك والشركات والمؤسسات الأمريكية الصناعية.

    وأضافت التقارير أن الانهيارات "المفتعلة" لبعض البنوك والشركات تستهدف ليس فقط أكثر من تريليون دولار –بحسب تقديرات غير رسمية- من أموال صناديق الثروة السيادية العربية، وإنما أيضا نحو 2.5 تريليون دولار أخرى في صناديق الثروة السيادية الآسيوية واللاتينية لدول كالصين واليابان وسنغافورة وكوريا الجنوبية والبرازيل.

    وهذه الأموال مستثمرة في المؤسسات المالية الأمريكية، وتعتبر ديون على الاقتصاد الأمريكي، وكانت الدول المستثمرة تأمل عودة هذه الأموال وأرباحها الخيالية، لكن صانع القرار الأمريكي لا يريد ذلك، بحسب هذه التقارير.

    وفسرت تلك التقارير لجوء واشنطن إلى هذه الخطة بأن "الاقتصاد الأمريكي المتهالك لا يحتمل مخاطر سحب هذه الأموال الطائلة، ولا يقدر على دفع أرباحها الباهظة للخارج، وهناك أيضا أهداف سياسية تتعلق بإنقاذ الإمبراطورية الأمريكية الرأسمالية من الإفلاس والانهيار الاقتصادي والسياسي معا".

    ويدعم هؤلاء طرحهم بأن المستثمرين الأجانب لن يمكنهم الحصول على أي تعويض من المؤسسات الأمريكية المفلسة، بموجب الفصل الحادي عشر من قانون الاستثمار الأمريكي الذي يحمي المؤسسات المفلسة من الدائنين، ولا يرتب أي حقوق لأصحاب الإيداعات على من يشترون المؤسسات المنهارة.

    ولا تتوافر تقارير موثقة عن خسائر صناديق الثروة الخليجية في الأزمة المالية الأمريكية، لكن تكهنات تقدرها بمليارات الدولارات.

    http://www.islamonline.net/servlet/...694314536&pagename=Zone-Arabic-News/NWALayout
     
  16. وراكم وراكم

    وراكم وراكم موقوف

    التسجيل:
    ‏19 نوفمبر 2005
    المشاركات:
    192
    عدد الإعجابات:
    0
    وانا احمل شركات التابعة للخرافي
    مسؤلية الانهيار في البورصة الكويتية
     
  17. أسد سليمان ملك

    أسد سليمان ملك عضو مميز

    التسجيل:
    ‏15 مايو 2008
    المشاركات:
    8,658
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    uk
    يعني الحين صارو اليهود اصحاب المؤامرات

    ولمن الابراج التجاريه انهدت على روسهم اشحقه ما قالو اليهود :)


    ووين ال4000 يهودي ذاك اليوم ماداومو :)

    وليش ماشكو فيهم
     
  18. سلندوح

    سلندوح موقوف

    التسجيل:
    ‏4 أكتوبر 2007
    المشاركات:
    610
    عدد الإعجابات:
    0
    s man اليهود قتلة الانبياء ومروجي الفساد واكلي السحت وعبد الطاغوت واكبر مرابي العالم وتجار لحوم البشر السوداء والبيضاء لاضمير وذمه خصوصا مع المسلمين فهم لايرقبون في مؤمن الا والا ذمه....وراء كل مصيبه فتش عن اليهود
     
  19. جـراح

    جـراح عضو جديد

    التسجيل:
    ‏25 يناير 2009
    المشاركات:
    568
    عدد الإعجابات:
    0
    هذه المعلومه مالها أصل وماادري وين مصدرها ؟؟!! كلام انترنت فقط

    ومره تناقشت مع واحد يقولي يااخي 400 يهودي ماداوموا !!

    قلت له لايكون التحضير كان عندك ؟؟ :d

    وعلى العموم 11 سبتمبر مطروح على طاولة المؤامرة وبقوة.

    و البعض يعتقد أنه ليس من المصادفة أن يبدأ حكم بوش المعروفه توجهاته بـ 11 سبتمبر احتلت بها بلدان وينتهي حكمه بأزمة مالية عالمية التهمت الثروات !!! ......... والشاطر يفهم !
     
  20. جـراح

    جـراح عضو جديد

    التسجيل:
    ‏25 يناير 2009
    المشاركات:
    568
    عدد الإعجابات:
    0
    يااخوان اللي عاجبه الموضوع يقيمه
    واللي موعاجبه هم بعد يقيمه

    ( تقييم الموضوع )