جميع اخبار شركة استحواذ القابضة منذ تأسيسها الى اليوم !!

الديك

عضو نشط
التسجيل
24 فبراير 2006
المشاركات
667
الإعجابات
0
الإقامة
درة الخليج
اي والله الحين واين بنك المركزي عن المخالفه
 
التسجيل
11 فبراير 2010
المشاركات
1,455
الإعجابات
0
يا يبا يا الديك شلون تبي المركزي !!! يلتفت لأستحواذ الغير مدرجه واللي أصلا مو تحت رقابته !!!؟؟؟
وإذا عن طريق الدار ... بيقولك إستحواذ زميله وليست تابعه!! مع إنه يدري إنهم مسيطرين ومتحكمين بإستحواذ عن طريق إيفاد! وإنت عارف القمنده من صحيفة ألأربش!!! بس رسميا ما يقدر يسوي شي!!! وبيقولك بالأخير روح التجاره والمحكمه وإشتك ...

ولهالسبب تلزم مؤازرة ألأربش ... من الجميع بالمال وألأعمال!
أتمنى تكون فهمنني؟
 

الديك

عضو نشط
التسجيل
24 فبراير 2006
المشاركات
667
الإعجابات
0
الإقامة
درة الخليج
القبس 9\5\2010
تخفيض مديونية «استحواذ»



قال مصدر مطلع ان شركة استحواذ احدى الشركات التي اطلقتها شركة دار الاستثمار، خفضت مديونياتها لدى البنك التجاري خلال الفترات الماضية باكثر من 60 مليون دينار كويتي. وحصل التجاري على امواله في شأن تلك المديونية نقدا. ويذكر ان ضرار الرباح استقال من رئاسة استحواذ، وذهب الى مجموعة البنك التجاري
 
التسجيل
16 أبريل 2010
المشاركات
3,457
الإعجابات
2
الإقامة
الكويت
هذا اللي توقعناه يعطي وعود وبعدها يستقيل لكن مانقول إلا الله يعين مساهمين استحواذ
 
التسجيل
16 أبريل 2010
المشاركات
3,457
الإعجابات
2
الإقامة
الكويت
لماذا اختيار ضرار الرباح في «التجاري»؟
هل ينجح صديق عدنان المسلم في إعادة بوبيان لأصحابه؟

هديل جعفر
سهم أخضر خلف ضرار الرباح..الرئيس الجديد للبنك التجاري بدا واثقا في الجمعية العمومية لبحث النتائج المالية للعام 2009 التي شهدت أعنف مواجهة بين المساهمين والادارة في العام الثاني للأزمة المالية - تصوير: سعيد الخالدي


حالتان متباينتان ظهرتا على وجوه مساهمي البنك التجاري في الجمعية العمومية، استياء وصخب فترة انعقاد الاجتماع، وارتياح بعد خروج مجلس إدارة البنك القديم بقيادة عبدالمجيد الشطي.

وبعد اختيار مجلس جديد للبنك التجاري برئاسة ضرار الرباح -الوجه الجديد على قطاع المصارف-، ثمة توقعات بأن تعود حصة التجاري في بنك بوبيان لحضن دار الاستثمار بعد نزاع بين الطرفين دام لأكثر من عام. بوبيان الذي يعد من الملكيات الأثمن بالنسبة لدار الاستثمار، تبحث مصيره لجنة دائني الشركة مع ممثلين من البنك التجاري في اجتماع مرتقب خلال الأيام القادمة. وقد يتفق الطرفان على تسوية مفادها حصول الدار على قيمة بيع أسهم بوبيان في السوق والتي تبلغ قيمتها 94.1 مليون دينار.

ولعل السؤال الأول الذي خطر على بال متلقي خبر التشكيلة الجديدة للتجاري يختصر بكلمات معدودة، لماذا ضرار الرباح؟

البعض يعتقد أن الرباح سيكون بطل قصة نزاع التجاري ودار الاستثمار على بوبيان من خلال إعطاء الحق لصاحبه «أي تسليم بوبيان للدار مرة أخرى». ولكن لماذا؟

في استعراض سريع ذكره موقع «الفا دينار www.alphadinar.com» في تقرير بخصوص المناصب التي تقلدها الرباح، يتبين أنه إلى جانب عمله الجديد في التجاري، تقلد منصب الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب لشركة استحواذ القابضة وهي الشركة التابعة لدار الاستثمار. كما قام الرباح طيلة فترة عمله في «استحواذ»، بتقديم التقارير المفصلة لصديقه الحميم ذي الصيت والشهرة عدنان المسلم.

ويعد الرباح أفضل شريك للمسلم -إذ تملك كل من دار الاستثمار وايفاد العقارية (التابعة للدار) الشركة التي يعمل بها الرباح حالياً (استحواذ القابضة). وما يجعل المسلم يثق بصديقه الرباح ثقة عمياء، مساعدته له أثناء مرور دار الاستثمار بأزمة مالية لم تستطع الخروج منها حتى الآن، فكانت استحواذ «الجيب» المفتوح للدار ومصدر السيولة أثناء انخفاض قيمة استثماراتها حسب ما ورد في الموقع.

وفي الوقت الذي تسربت فيه أنباء عن مساعدة «استحواذ» للشركة الأم «الدار»، قامت مجموعة من المساهمين (بنسبة 50 في المئة) برفع دعاوى قضائية ضد مجلس إدارة استحواذ ومدققي الحسابات، والشركة الأم (الدار) وذلك في يناير 2010. وفي اجتماع ضم هؤلاء المساهمين في إحدى الديوانيات الشعبية، اتفقوا على ضرورة تغيير أعضاء مجلس إدارة استحواذ و«عزلهم» وذلك لاعتقادهم أنهم السبب وراء الخسائر الفادحة التي منيت بها الشركة فضلا عن تأخير إدراجها على الرغم من انتهاء فترة الاكتتاب العام. وللعلم، يتم تداول أسهم استحواذ حاليا في سوق الجت عند سعر 25 فلسا.

وفي خلفيات ذكرها الموقع عن العلاقة المتوترة بين «استحواذ» ومساهميها، تظهر ادعاءات المساهمين السابقة بخصوص بيع دار الاستثمار أسهمها في شركة المدار للتمويل وشركات استثمارية أخرى في العام 2007 لشركة استحواذ بعد فشل المزاد الذي أقيم من أجل جذب المزيد من المهتمين بشراء هذه الأسهم.

وقد انتهى الطرفان إلى بيع هذه الأسهم بملغ 99.1 مليون دينار بربحية للسهم تصل إلى 450 فلسا، ما أدى إلى زيادة أرباح دار الاستثمار من وراء هذه الصفقة بنحو 48.7 مليون دينار.

ولكن تبدو الصورة اليوم مختلفة تماماً، اذ يتم تداول سهم «المدار» بسعر 57 فلسا، الرباح كان على علم تام بالأصول السامة التي تملكها الدار وتدهور قيمة اصولها. ولكن يمكن اعتباره بأنه بارع في اتباع التعليمات والملجأ الآمن لدار الاستثمار، لذلك كان على علم تام بكل شاردة وواردة تحدث في أروقة الدار وتحديداً التفاصيل المتعلقة بالحصة المتنازع عليها بين التجاري والدار (20 % ) في بنك بوبيان.

ومنذ سقوط حصة الدار في بوبيان بيد التجاري، سارعت الدار برفع 3 دعاوى قضائية ضد التجاري حتى تتمكن من إيقاف التجاري عن بيع أسهم بوبيان وطالبت بأن يعود ريع أسهم بوبيان لصالح الدار بدلاً من التجاري. وبعد ذلك، وافق التجاري على بيع حصته في بوبيان لصالح البنك الوطني بمبلغ 121 مليون دينار ولكن في 6 أبريل من 2010 أوقفت المحكمة بطلب مستعجل صفقة بيع الأسهم بضغط من دار الاستثمار.

ولعل تعليق إبراء ذمة المجلس القديم برئاسة عبدالمجيد الشطي من قبل علي الموسى (كبير المساهمين ورئيس مجلس إدارة مجموعة الأوراق المالية) تعكس مقولة الأب فريدو حسب ما ورد في التقرير: «أنت أخي الكبير، وأحبك، ولكن لا تحاول أن تقف مع أحد آخر ضد أفراد العائلة».

تاريخ النشر : 2010-04-19 الله كريم
 

vette

عضو نشط
التسجيل
20 سبتمبر 2006
المشاركات
543
الإعجابات
0
التجارة تبطل عضوية الرباح في التجاري للاستثمار​

كشفت مصادر مطلعة لـ'الجريدة' أن وزارة التجارة والصناعة سترسل كتابا إلى رئيس مجلس إدارة شركة التجاري للاستثمار ضرار الرباح تفيد من خلاله ببطلان عضويته في الشركة المذكورة، وبقاء عضويته في شركة استحواذ القابضة، موضحةً أن بطلان العضوية وقع بعد إخلال الرباح بشروط الوزارة وقانون الشركات التجارية التي تمنع الجمع بين منصبي رئيس مجلس الإدارة في شركتين مختلفتين.

وأوضحت المصادر ان 'التجارة' تستند في خطوتها بإبطال عضوية الرباح من منصبه في التجاري للاستثمار على المادة 140 من قانون الشركات التجارية التي تنص على 'لا يجوز للشخص ان يكون رئيسا لمجلس الادارة او عضوا منتدبا في اكثر من شركتين مساهمتين مركزهما في دولة الكويت، ويترتب على مخالفة هذا الشرط بطلان عضويته في الشركات التي تزيد على العدد المقرر، ويلتزم من يخالف هذا الشرط بأن يرد الى الشركة التي أبطلت عضويته فيها ما يكون قد حصل عليه من مكافآت او مزايا'، مضيفةً أن 'التجارة' لديها مستند آخر ترتكز عليه في إبطال العضوية وهو كتاب إقرار وتعهد من ضرار الرباح نفسه يؤكد من خلاله بطلان عضويته في 'التجاري للاستثمار' إذا ما خالف شروط الوزارة وقانون الشركات التجارية المتعلقة بهذا الشأن.

وتوقعت المصادر أن تقوم الوزارة بإرسال الكتاب اليوم غداً، مشيرةً في الوقت ذاته إلى عدم اتضاح موقف الرباح من هذه الخطوة وما هي تحركاته المستقبلية المتعلقة بها.



الظاهر راح تفلس من الصوبين .......
(يمهل ولايهمل)
 

vette

عضو نشط
التسجيل
20 سبتمبر 2006
المشاركات
543
الإعجابات
0
السلام عليكم

الى الان لايوجد تصريح او اعلان فى الصحف يؤكد وجود اعضاء لمجلس ادارة شركة استحواذ القابضة . بعد ان قدمت الادارة السابقة استقالتها باجتماع الجمعية العمومية بتاريخ 31-10 - 2010

يعنى دار الاستثمار وشركاتها التابعة لم يقوموا بترشيح اعضاء مجلس ادارة لشركة استحواذ
وهذا استخفاف بمساهمين الشركة .

هم مطالبين بعلا الاقل ببيان صحفى عن تاخير تشكيل اعضاء شركة استحواذ
يعن صار لنا اكثر من شهر والشركة من غير ادارة !!
والا ... تم التشكيل وخالصين بس ودهم ما يبلغون المساهمين
(يعنى ضاربينا بالحائط)
شلون تبون الله يوفقكم يالقائمين على دار الاستثمار وهذى عمايلكم مع مساهمينكم
(يمهل ولا يهمل)
 

rahaly

مستشار قانوني
التسجيل
13 أبريل 2005
المشاركات
7,455
الإعجابات
8
الإقامة
الكويت
لا تنسون تحطون اي خبر يتعلق باستحواذ يالربع ... مشكورين
 
التسجيل
24 فبراير 2006
المشاركات
667
الإعجابات
0
الإقامة
درة الخليج
مقال بجريدة الرأي

http://www.alraimedia.com/Alrai/Article.aspx?id=276830&date=22052011


تشكيك في ما وراء مساهمتها في «المدار» و«رحال» المالكة في «لود إير»
مساهمو «استحواذ» يلجأون إلى القضاء: هذا ما جنته علينا شركات «دار الاستثمار»!

مساهمو «استحواذ» في لقاء في احدى الديوانيات (تصوير زكريا عطية)

ارسال | حفظ | طباعة | تصغير الخط | الخط الرئيسي | تكبير الخط




| كتب عماد المرزوقي |

يتمتم أبوعبد الوهاب بكلمات غير مفهومة لا تسمع منها إلا «وايد»، حين يسأل عن المبلغ الذي اكتتب به في «استحواذ» حين تأسست قبل خمس سنوات. يبدو كمن تذكّر حجم خسارته، فيقلب كفاً كفاً ويقول «حسبي الله عليهم».
جاء يومها من يقنع أبا عبد الوهاب بالاكتتاب في شركة استحواذ التي أسستها «دار الاستثمار» في العام 2005. وكان الوعد حينها بأن الشركة ستدرج في البورصة بعد سنة، وربما يصبح الدينار دينارين أو ثلاثة!
مرت السنوات، وكل ما فعلته «استحواذ» أنها استثمرت في شركات «دار الاستثمار» المتردية. فاستحوذت على «المدار»، وساهمت في «رحال» التي تملك حصة في شركة «لود إير» للشحن الجوي، التي بدورها ضيعت أموال مساهميها في شراء طائرتين كبيرتين وتركت الغبار يأكلهما في أحد مواقف الطائرات بأيرزونا!
اجتمعت كل «بلاوي» الشركات المتردية في «استحواذ»، وانتهى الأمر بأبي عبد الوهاب، بعد خمس سنوات من ذلك الاستثمار الذي يصفه الآن بأنه «خطأ حياته»، بات الرجل لا ينقطع عن العلاج من مرض يقول ان اسبابه تعود لشعوره بالقهر نتيجة تجربة، لا يتحدث عنها الا وتقطعت انفاسه متمتما «(استحواذ) ضحكت علينا».
أمثال الرجل من صغار المساهمين في شركة استحواذ القابضة كثيرون دفعت بهم مرارة تبخر اموالهم بنسبة 90 في المئة الى رفع قضية جماعية ضمت 50 مساهما اختلفت حصصهم لكن خسارتهم واحدة وهمهم واحد، كما احبوا أن ينقلوا هواجسهم عبر «الراي» الى الجهات المعنية بقضيتهم والتي رفضت حسب زعمهم الاستماع اليهم.
وانتهت الدعوى التي رفعها صغار المساهمين ضد «استحواذ» (تمثل حصتهم فيها قرابة 20 في المئة حسب تأكيد المحامي الموكل عنهم) الى عدم اقرار حقوقهم التي يريدون استرجاعها بعد فقدان ثقتهم في مجلس ادارة الشركة. وقال المحامي ناصر الأربش ان الخبراء الذين كلفتهم المحكمة بتقصي أخطاء مثبتة حسب رأيه قام بها مجلس الادارة منذ 2006 لم يكونوا متعاونين بالشكل الكافي لكشف حقيقة الوضع المالي لشركة «استحواذ» التي لم تعلن لحد الآن عن البيانات المالية لنشاطها منذ 2010 حسب تأكيد المساهمين.
وألمح المساهم ابو عبد الوهاب الى انه ليس لديه اليقين بعودة «حلاله». واضاف أن «استحواذ» و«دار الاستثمار» تنتهجان سياسة المغالطات وعدم الافصاح عن حقيقة ما يجري في كواليس مجلس الادارة. وقال ان الشركة مصرة على غلق الباب امام أي استفسارات لصغار المستثمرين حول وجهة الشركة الاستثمارية وما اذا ستواصل خسائرها او تخطط لارباح في المستقبل. وردد عبارة «لا اشعر بالثقة في مجلس الادارة»، مضيفا أن عدم مواجهة الادارة لاسئلة المساهمين يثير الريبة والقلق حول مستقبل الشركة. وتابع قوله «يمكن ان تفلس الشركة ونحن آخر من يعلم».
وافصح ان النظام الجديد للادراجات بعدم ادراج أي شركة جديدة الا بعد مرور ثلاث سنوات من انشائها واثبات كفاءتها بتحقيق ارباح بـ7.5 في المئة طيلة فترة الثلاث سنوات، صدر بعد تاريخ انشاء «استحواذ» لذلك كان يجدر حسب ابو عبد الوهاب الاحتكام للقانون القديم وليس الجديد لادراج «استحواذ» الذي كان من المرجح في 2007 لكنها لم تدرج لحد الآن.
وعلى الرغم من أن مجلس ادارة «استحواذ» نفى ان تكون قيمة أسهمه المتداولة في «سوق الجت» تعكس حقيقة ملاءة الشركة المالية وجدوى اصولها، الا ان المساهمين يصرون على ان الشركة ما تنفك تخسر اصولها لصالح متنفذين في الشركة او لصالح الشركة الأم «دار الاستثمار». ويذكر ان سهم استحواذ يتداول بـ 10 فلوس، أي بنحو 10 في المئة من قيمته الاسمية.
وقال بعض المساهمين إن من المرجح ان ينزل سعر السهم اذا استمر الغموض الذي يكتنف بيانات الشركة المالية وحقيقة الصفقات التي ابرمتها «استحواذ».
ولمزيد من التوضيح، قال احد المساهمين ان «استحواذ» منذ تأسيسها لم تتعامل الا مع شركات تابعة للشركة الأم «دار الاستثمار» وهذا ما اثار العديد من الشبهات حسب زعمهم. وذكر ان اكبر الشكوك في تصرف مجلس الادارة يحوم حول اول صفقة اشترت بموجبها «استحواذ» اصول المدار للاستثمار بمبلغ 90 مليون دينار. وقال ان غالبية المساهمين تفاجأوا بقيمة الصفقة على اعتبار انها لم تحقق ارباحا لـ«استحواذ». وقال المساهمون «شعرنا ان الصفقات التي تمت بين استحواذ وشركات أخرى كانت لصالح اطراف ذات صلة بمؤسسي الشركة».
وقال الأربش ان القائمين على الشركة ما فتئوا ينصحون المساهمين بعدم بيع اسهمهم أوالتخارج من الشركة بدعوى ان الشركة تخطط لتوسيع انشطتها الاستثمارية وتحقيق ارباح في المستقبل. لكن بعض المساهمين شككوا في نوايا الشركة وقالوا «لقد شبعنا وعودا وصبرنا منذ 2006 والى اليوم لم نحقق الا خسائر وحتى حقوقنا لا نستطيع استرجاعها.. فهل يجب أن نصبر 20 سنة اخرى؟».
وأكد محامي صغار المساهمين أن اصول «استحواذ» بلغت 400 مليون دينار في 2007 وتراجعت في 2009 الى 280 مليون دينار. واعتبر أن هذا التراجع يثير الشكوك حول تصريف اموال الشركة. وشكك المساهمون في تقييمات الشركة لآصولها الحالية مكررين خشيتهم ان تكون خسائرهم اكبر وان الشركة تتجه نحو الافلاس.
الخشية من افلاس الشركة وضياع الأموال التي افرغت من جيوب تشتاق لعودتها، دفع بالكثير الى التذمر والوقوف على اطلال ثرواتهم التي تبددت امام اعينهم. فعلى الرغم ان مساهمته لم تتعد 20 الف دينار في الشركة، الا انها تمثل ثروة بالنسبة لمقعد كويتي جمع كل ما لديه وآثر على تملكه منزلا يؤويه مع عائلته شراء اسهم في «استحواذ القابضة» آملا ان يتضاعف المبلغ، لكن احلامه تبخرت واصبح بدل ان يعيش في منزل يملكه، يقطن شقة صغيرة بالايجار. وبالامس كان يحتكم على 20 الف دينار بات اليوم يرى ثروته الصغيرة قد هوت الى الفي دينار فقط، وما يؤلمه انه لا يستطيع ان يوقف نزيف امواله التي ضاعت حسب رأيه بعد تجربة (شد أعصاب) كما يصفها.
ويتذكر ناصر الأربش قرار مساهمته في رأسمال «استحواذ» فيعتبر انها اكثر القرارات الخاطئة في حياته وان اتيحت له التجربة من جديد مع شركات مثل «استحواذ» فانه لن يخوض المغامرة مرة أخرى. وقال ان اعلان برنامج الشركة الاستثماري كان طموحا في 2006 لذلك ساهم بـ100 الف سهم ثم رفع سقف حصته الى 3 ملايين سهم. لكنه يعتبر ان شعور الندم عظيم في نفسه، خصوصا بعد قرار زيادة كمية اسهمه التي كانت بالماضي تعادل مئات الآف لكنها اليوم بضعة الآلاف لم يقدر حتى على استرجاعها.
ويعتقد الأربش ان الشركات المتعثرة التابعة لـ«دارالاستثمار» شفطت سيولة «استحواذ» بعد شراء الأخيرة لها وهذا ما يهدد مستقبل الشركة بعد تعثر الشركة الأم «دار الاستثمار».
وأوضح الأربش أن من أحد عراقيل الحصول على حقوق المساهمين هو استخدام مجلس ادارة الشركة لثغرات في قانون الشركات التجارية الذي يعود لسنة 1962. وبين أن هذا القانون يسمح لكبار المساهمين في الشركة تمرير قراراتهم بضمان اغلبية الحصص في رأس المال دون السماح لصغار المساهمين ابداء اي رأي في قرارات مجلس الادارة.
ويعتقد الأربش ان الحل الذي يرجوه المساهمون هو قيام وزارة التجارة بدور أكبر في الاعتراض على تجاوزات في ميزانيات الشركات، اذ انه ليس هناك رقابة على شركات غير استثمارية مثل «استحواذ» وبالتالي غير خاضعة لرقابة البنك المركزي.
ودعا الأربش وزيرة التجارة والصناعة الجديدة الى النظر في تعديل القوانين التي بحاجة الى تجديد وذلك لضمان حقوق المساهمين في الشركات. واضاف ان لدى المساهمين ثغرة واحدة يلتجئون اليها في قانون الشركات وهي المادة 148 التي نصت على حق المساهمين في الاستفسار اذا وجد خطأ اقترفه مجلس الادارة.
وقال المحامي ان المساهمين مصرون على اعتراضاتهم خصوصا على صفقة الاستحواذ على «شركة مدار» أو اعطاء 58 مليون دينار لطرف ذي صلة بمجلس الادارة كوكيل بالاستثمار. لكن هذا الشخص الذي زكاه مجلس الادارة كشخص مليء ماليا تعثر في 2009 ولم يكن له ضمانات وعجز عن سداد الدين ما زاد في تعثر الشركة. واشار المحامي الى أن جل تعاملات استحواذ والصفقات المبرمة منحصرة بين ثلاثة اطراف ابرزها شركة «دار الاستثمار».
من جهته، ناشد خلف راشد العنزي منظم الاعتصام الاخير للمساهمين امام وزارة التجارة المسؤولين في الوزارة الى القيام بخطوات لحماية حقوق المساهمين. وأكد ان المساهمين التجأوا الى الوكيل المساعد لوزارة التجارة لكن الأخير ابلغهم ان الوزارة ليست لديها قوانين لحماية حقوق مساهمي شركة «استحواذ». واكد العنزي شعور المساهمين بالاحباط قائلا «كل الأبواب التي قصدناها موصدة ولم نستطع ان نجد من ينصفنا». ولفت الى ان الوزارة بهذا التصرف تعطي مبررا للشركات لحرية التصرف دون الأخذ في عين الاعتبار رأي صغار المساهمين.
وقال العنزي ان صغار المساهمين تراوحت مساهماتهم من 11 الف دينار كحد ادنى للاكتتاب الى مليوني دينار وهذه مبالغ طائلة حسب رأيه لذلك استفسر قائلا «من يحمي حق المساهمين في استرجاع اموالهم؟»
وكشف العنزي عن ان حالته النفسية سيئة للغاية وشعوره بالاحباط كبير. وتساءل العنزي عن سبب اصرار الشركة الاستحواذ على شركات زميلة متعثرة او ابرام صفقات معها في المقابل لم تسجل ايا من تلك الاستحواذات اي ربح للشركة.
وقال احد المساهمين انه لا يستطيع الحصول على اية اخبار عن شركة «استحواذ» وانه يضطر لمتابعة نشاط الشركة فقط من خلال متابعة اخبار الشركة الزميلة «مدار» التي تستحوذ عليها «استحواذ القابضة». واضاف أنه لا يعلم اي تفاصيل عن بيانات «استحواذ» المالية للربع الأول لعام 2011. وتجدر الاشارة الى انه في حين أعلنت شركات اخرى عن نتائجها المالية لم تعلن شركة استحواذ او الشركات المستحوذة عليها عن اي بيانات تفضي الى ارباح او خسائر.
 

nols

عضو نشط
التسجيل
10 مارس 2006
المشاركات
149
الإعجابات
1
السلام عليكم...معقول يا جماعه..ولا مره ربح..ومافي اخبار..شلون ياخذون معاشاتهم اداريين الشركة
 
التسجيل
21 أغسطس 2007
المشاركات
528
الإعجابات
1
مطلوب شراء جميع الأسهم الغير مدرجة
ابوعبدالرحمن
97565160
 
أعلى