مؤشر السوق العام : ①مؤشر السوق الأول + ②مؤشر السوق الرئيسي - (مؤشر وزني PR)

التسجيل
6 أغسطس 2009
المشاركات
3,876
الإعجابات
2,935
#81
مؤشرات بورصة الكويت الأسبوعية - مؤشر البورصة يوم الخميس نهاية أول أسبوع في شهر 12 ديسمبر 2018



ملخص مؤشرات السوق: الخميس - 2018/12/06م

ارتفاع جديد في مستوى السيولة..

2018-12-06 End 012 02.PNG



2018-12-06 End 012 03.PNG




التقرير الأسبوعي:

أسبوع إيجابي للبورصة.. والقيمة السوقية ترتفع 2%

ارتفعت مؤشرات البورصة خلال الأسبوع الأول من ديسمبر، وسط تحسن ملحوظ في مستويات السيولة على الرغم من تراجع أحجام التداول.

وارتفع المؤشر العام خلال الأسبوع 1.52% صعوداً إلى النقطة 5186.9 مقارنة بإقفال الأسبوع الماضي عند 5109.21 نقطة، بمكاسب أسبوعية تُقدر بنحو 77.7 نقطة.

وحقق مؤشر السوق الأول ارتفاعاً بنسبة 2.21% بإقفاله عند النقطة 5435.29، مقارنة بإقفاله الأسبوع الماضي عند النقطة 5317.81، رابحاً نحو 117.5 نقطة.

كما ارتفع مؤشر السوق الرئيسي بواقع 0.09% خلال الأسبوع وصولاً إلى النقطة 4734.24 رابحاً نحو 4.2 نقطة، مقارنة بإقفال الأسبوع الماضي عند 4730 نقطة.

وقال المحلل الفني لسوق المال، حسن الكندري لمباشر، إن المؤشر العام للبورصة الكويتية سوف يتحرك بشكل إيجابي في الفترة المُقبلة بعد اختراق المنطقة 5100 - 5105 نقطة مع ارتفاع معدلات السيولة.

وأوضح الكندري أن المؤشر العام قام بإعادة اختبار منطقة الاختراق المذكورة مع المحافظة عليها والارتداد منها؛ مما يُعطي نظرة إيجابية مقبلة على صعود خلال الفترة القصيرة القادمة.

وأشار الكندري إلى أن منطقة 5135 تُعد مستوى دعم لحظي للمؤشر تمكن من اختراقه، وبذلك يكون من المتوقع أن يستهدف المؤشر العام مستوى 5226 كهدف لحظي قائم مروراً بمنطقة مقاومة عن 5170 (تم اختراقها اليوم)، موضحاً بأن الهدف الثاني للمؤشر يكمن عند مستوى 5285 - 5290 نقطة.

وشهدت البورصة نمواً في مستوى السيولة خلال الأسبوع الجاري؛ لتصل إلى 103.83 مليون دينار مقابل 99.63 مليون دينار في الأسبوع الماضي، بارتفاع نسبته 4.2%.

في المقابل، تراجعت أحجام التداول الأسبوعية بنحو 4%؛ لتصل إلى 500.36 مليون سهم مقابل 521.11 مليون سهم في الأسبوع السابق مباشرة.

وتراجعت الصفقات بنهاية الأسبوع بنسبة طفيفة لم تتجاوز 1%؛ لتصل إلى 21.7 ألف صفقة مقابل 21.68 ألف صفقة في الأسبوع الماضي.

وارتفعت القيمة السوقية للبورصة 1.62% بنهاية الأسبوع لتصل إلى 29.53 مليار دينار؛ مقابل 29.06 مليار دينار في نهاية الأسبوع الماضي، بمكاسب تُقدر بنحو 470 مليون دينار.



06-12-2018 B.PNG


اقرأ المزيد من المعلومات:


الجمعة - 2018/12/07م
 
التعديل الأخير:
التسجيل
6 أغسطس 2009
المشاركات
3,876
الإعجابات
2,935
#82
تقرير شركة الاستثمارات الوطنية -



الاستثمارات: 4.2% ارتفاع المعدل اليومي لقيمة الأسهم المتداولة..

*زخم شرائي على أغلب شركات السوق الأول

قال تقرير صادر عن شركة الاستثمارات الوطنية إن بورصة الكويت أنهت تعاملاتها للأسبوع الأول من شهر ديسمبر على ارتفاع في أداء كل مؤشراتها، وذلك مقارنة مع أدائها للأسبوع الماضي، حيث ارتفعت جميع المؤشرات (السوق العام، السوق الأول، السوق الرئيسي ومؤشر NIC50) بنسب 1.6%، 2.2%، و0.1% و1.8% على التوالي، كما ارتفع المعدل اليومي لقيمة الأسهم المتداولة بنسبة 4.2% إلى 20.7 مليون دينار خلال الأسبوع بالمقارنة مع 19.9 مليون دينار للأسبوع الماضي، بينما انخفض المعدل اليومي لكمية الأسهم المتداولة بنسبة 3.9%.

872508-1 الاستثمارات - 2018-12-09 حديث النفس.jpg


وأضاف التقرير أن بورصة الكويت شهدت صعودا واضحا في أداء كل مؤشراتها الثلاثة، وذلك استكمالا للحالة الإيجابية التي بدأت منذ أواخر أكتوبر الماضي، حيث استمرت حالة الزخم الشرائي على أغلب شركات السوق الأول وكذلك بعض أسهم السوق الرئيسي، مع وجود حالة من التباين النسبي في متغيرات نشاط التداول، حيث ارتفع المعدل اليومي لقيمة التداول، وفي المقابل انخفض المعدل اليومي لأحجام التداول، الأمر الذي يعكس توجه المستثمرين بكل شرائحهم إلى أسهم السوق الأول، وذلك استباقا لاكتمال انضمام البورصة إلى مؤشر فوتسي راسل للأسواق الناشئة الثانوية، وذلك من خلال المرحلة الثانية والتي يحل موعدها في الرابع والعشرين من الشهر الجاري.


الأحد - 2018/12/09م
 
التسجيل
6 أغسطس 2009
المشاركات
3,876
الإعجابات
2,935
#83
جريدة الراي .. الأسهم الأكثر نشاطا والأعلى استحواذا على السيولة



الأسهم الأكثر نشاطاً والأعلى استحواذاً على السيولة..

رصدت جريدة الراي أداء أفضل الشركات من حيث المكاسب السوقية في البورصة منذ بداية العام وحتى الآن، إلى جانب أكثر السلع خسارة على مدار 11 شهراً، وأخيراً الأكثر استحواذاً على السيولة المتداولة بالنظر إلى مجمل التداول عى نحو 176 شركة مُدرجة.
وجاءت نتيجة الرصد متباينة إلى حد ملحوظ، إذ تبين أن شريحة الأسهم الصغيرة والمتوسطة هي الأكثر ارتفاعاً خلال الفترة الماضية، ما يؤكد أن ميول الأوساط الاستثمارية نحو الأسهم الشعبية لا يزال حاضراً، وإن كان الشكل تغير نسبياً في ظل غياب المضاربات.
ومع اختفاء السيولة الساخنة التي ظلت تؤثر على مسار التداولات، يتجه الكثير من لاعبي السوق إلى الاستثمار متوسط أو طويل الأجل، دون الخروج من السوق بشكل كامل، إذ يقول مديرو استثمار في مؤسسات كُبرى إن «أصحاب النفس الطويل يفضلون ضخ أموالهم باتجاه الأسهم التشغيلية متوسطة الحجم على المضاربة والدخول في مغامرات غير محسوبة».
وأضافوا أن المتداولين يفضلون الاستثمار في الأسهم، وإن تراجعت بعض الشيء بدلاً من إيداع أموالهم من أجل فائدة ضئيلة لا تلبي احتياجاتهم، لافتين إلى أن العائد الجاري من التوزيعات السنوية لا يزال متفوقاً على الودائع.

وأوضحوا أن الأسهم الأكثر نشاطاً او ارتفاعاً منذ بداية العام حققت مكاسب كان أكثرها لسهم «المدار للاستثمار» بنسبة 517 في المئة، و«السورية» القابضة بـ 47.2 في المئة و«الكوت للمشاريع الصناعية» التي ارتفعت أسهمها بـ 40 في المئة.
واستأثرت 9 شركات تمثل معظمها الأسهم التشغيلية الثقيلة على معظم السيولة المتداولة في السوق بقيمة 2.3 مليار دينار من أصل 2.66 مليار تداولتها الأسواق الثلاث (الأول والرئيسي والمزادات).

وجاء سهم «بيتك» في مقدمة الكيانات التي استحوذت على السيولة بقيمة 560.5 مليون دينار، أي ما يزيد على 3.2 مليار دولار، يليه سهم «الوطني» بقيمة 523.2 مليون دينار ثم «زين» بقيمة 326 مليون دينار و «الأهلي المتحد» بـ 205.8 و «أجيليتي» بـ186.8 مليون دينار، و«الخليج» بـ174.9 مليون دينار، و«الدولي» بـ116.9 مليون دينار، و«هيومن سوفت» بـ102.1 مليون و«بنك بوبيان» بـ96 مليون دينار.

وعلى مستوى الشركات التي احتلت صدارة الخاسرين في البورصة فقد تضمنت القائمة مجموعة من السلع، منها (إيفا) للفنادق بنسبة 60 في المئة، و (ريم) بـ57.7 في المئة و (بوبيان القابضة) بـ48 في المئة، فيما تضمنت شريحة الأسهم التي حققت انخفاضاً (دانة الغذائية) بـ45 في المئة، و (وثاق للتأمين) بـ 40 في المئة، و (أجوان) العقارية بـ 38.3 في المئة، و (المدينة) بـ38 في المئة، و (آن) للاتصالات بـ35.5 في المئة».

وعلق مراقبون على طبيعة الفرص المتاحة في البورصة بالقول «هناك معايير مختلفة لقراءة الفرص يتقدمها العائد الجاري ومعدلات السعر السوقي إلى ربحية السهم، إضافة إلى السعر السوقي إلى القيمة الدفترية»، منوهين إلى أن هناك معطيات أخرى تتحكم في الإقبال على السهم للشراء، منها سيولة السهم ومعدلات التداول اليومي وإمكانية التخارج منه عقب تكوين مراكز، وتلك المعطيات متوافرة في عشرات الأسهم المسجلة في السوق.


الاثنين - 2018/12/10م
 
التسجيل
6 أغسطس 2009
المشاركات
3,876
الإعجابات
2,935
#84
مؤشرات سوق الكويت للأوراق المالية - بورصة الكويت نهاية الأسبوع 2018/12/13 الخميس..




2018-12-13 End 012 Thr.PNG



البورصة تتراجع..

جنحت مؤشرات بورصة الكويت إلى التراجع بعد نهاية تعاملات الأسبوع، وذلك على وقع عمليات بيع شملت عددا من الأسهم سواء القيادية بالسوق الأول أو المتوسطة والصغيرة بالسوق الرئيسي.

وجاء هذا التراجع منطقيا بعد ارتفاعات متتالية شهدتها البورصة الكويتية على مدار الأسبوع الماضي كانت سببا في زيادة القيمة السعرية لكثير من الأسهم، وبالتالي فهي تشهد الآن عمليات تصريف لجني الأرباح.

وتترقب البورصة الكويتية ضخ نحو نصف مليار دولار مع نهاية تعاملات الأسبوع المقبل من قبل المستثمرين الأجانب على إثر تطبيق المرحلة الثانية من الترقية لمؤشر فوتسي للأسواق الناشئة التي ستتم قبل نهاية الشهر الجاري.

وشهدت السيولة اليومية تراجعا بنسبة 12% بنهاية تعاملات الأسبوع، إذ بلغت المحصلة 90 مليون دينار بمتوسط يومي 18 مليون دينار، تراجعا من 103 ملايين دينار بمتوسط يومي 20 مليون دينار الأسبوع الماضي.

ومن المنتظر أن تشهد البورصة الكويتية حراكا ايجابيا خلال الجلسات المقبلة على وقع تفعيل المرحلة الثانية من الترقية لمؤشر فوتسي، فضلا عن ترقيتها إلى سوق ناشئ في 2019 كما أعلنت «استاندرد آند بورز» الأسبوع الماضي.

كما ان الجلسات المقبلة والتي ستكون الأخيرة في 2018، ستشهد تحركات من قبل جميع الأطراف المتعاملة سواء أكانت محافظ وصناديق استثمارية أو أفرادا في إطار بلورة المراكز الاستثمارية قبل نهاية العام الحالي.

وحققت القيمة الرأسمالية للبورصة خسائر بنسبة 0.4% تقدر بـ 135 مليون دينار بنهاية تعاملات الأسبوع لتتراجع إلى 29.39 مليار دينار من 29.52 مليارا بنهاية تعاملات الأسبوع الماضي.

وكانت القيمة السوقية لبورصة الكويت شهدت أعلى ارتفاع لها الأسبوع الماضي بتجاوزها 29.5 مليار دينار، إلا أن عمليات البيع أدت إلى الابتعاد قليلا عن هذا المستوى.

وأغلقت مؤشرات السوق على تراجعات جماعية، وذلك على النحو التالي:

٭ انخفض مؤشر السوق العام بنسبة 0.4%، محققا 20 نقطة خسائر، ليتراجع إلى المؤشر إلى 5149 نقطة من 5169 نقطة الأسبوع الماضي.

٭ شهد مؤشر السوق الأول تراجعا بنسبة 0.9%، وذلك بخسائر 48 نقطة ليصل إلى 5387 نقطة من 5435 نقطة الأسبوع الماضي.

٭ انخفض مؤشر السوق الرئيسي بنسبة 0.5%، محققا 18 نقطة خسائر ليصل إلى 4716 نقطة تراجعا من 4734 نقطة في الأسبوع الماضي.

الخميس - 2018/12/13م
 
التسجيل
6 أغسطس 2009
المشاركات
3,876
الإعجابات
2,935
#85
البورصة تتراجع - السيولة ترتفع - ملخص السوق يوم الخميس 2018/12/20م - مؤشر فوتسي..



ملخص السوق - يوم الخميس: 2018/12/20م


2018-12-20 End 012 Thr.PNG


2018-12-20 End 012 - 02 Thr.PNG



فوتسي تنعش البورصة مجدداً..ضخ نصف مليار دولار..

استقبلت بورصة الكويت نحو نصف مليار دولار في جلسة تداول أمس وهي عبارة عن تدفقات أجنبية استهدفت أسهم البورصة المنضمة لمؤشر فوتسي راسل في إطار المرحلة الثانية من الترقية لمؤشر الأسواق الناشئة، حيث تمت المرحلة الأولى في 20 سبتمبر الماضي بحجم سيولة مقارب.

وجاءت هذه القفزة في السيولة في آخر جلسات الأسبوع استباقا لتفعيل المرحلة الثانية من الترقية منتصف الأسبوع المقبل، وتحديدا يوم الاثنين 24 الجاري، حيث قفزت السيولة بنسبة تزيد على 380% ببلوغها بنهاية تعاملات أمس 158.8 مليون دينار ارتفاعا من 33 مليون دينار في جلسة أول من أمس.

وبذلك، تكون التدفقات الأجنبية في بورصة الكويت قد تجاوزت مليار دولار منذ سبتمبر الماضي، كما أشارت توقعات تقارير شركات الأبحاث العالمية بدخول سيولة تتخطى المليار دولار مع انضمام البورصة لـ «فوتسي» وفقا لأوزان الأسهم المنضمة للمؤشر.

وحظيت أسهم السوق الأول بنحو 93% من السيولة الإجمالية، وذلك ببلوغها 148 مليون دينار كان لأسهم الوطني وبيتك وزين وأجيليتي وبنك بوبيان النصيب الأكبر منها، بواقع 51 مليون دينار لسهم الوطني و33.5 مليون دينار لسهم بيتك و19.8 مليون دينار لسهم زين و10.3 ملايين دينار لسهم اجيليتي و7.3 ملايين لسهم بنك بوبيان.

كما حصل سهم بوبيان للبتروكيماويات على 7.3 ملايين دينار، وسهم بنك وربة على 3.9 ملايين دينار، وسهم الدولي على 3.2 ملايين دينار، وسهم المتكاملة على 4.5 ملايين دينار، وسهم الصناعات على 2.7 مليون دينار، فيما حصل سهم ميزان على 1.2 مليون دينار.

في المقابل، حظيت أسهم السوق الرئيسي بنحو 10.8 ملايين دينار، تمركزت حول سهمي هيومن سوفت والامتياز بواقع 5.8 ملايين دينار لسهم هيومن سوفت و2.2 مليون دينار لسهم الامتياز، وهما السهمان المنضمان لمؤشر فوتسي من السوق الرئيسي ضمن الأسهم المدرجة.

وتشير التوقعات إلى أن بورصة الكويت ستكون جاذبة للمستثمرين سواء المحليين أو الأجانب خلال الفترة المقبلة بعد ترقيتها للأسواق الناشئة في سبتمبر 2019، فضلا عن الإصلاحات الهيكلية ضمن خطة تطوير واسعة النطاق ينتهجها القائمون على البورصة.

وحققت البورصة الكويتية خسائر رأسمالية أمس تخطت 245 مليون دينار حسب تقرير كامكو، لتتراجع القيمة الرأسمالية بنهاية تعاملات الأسبوع إلى 29.095 مليار دينار انخفاضا من 29.392 مليار دينار الأسبوع الماضي، بنسبة خسائر 1% تقريبا.

وشهدت إقفالات المؤشرات بنهاية تعاملات الأسبوع انخفاضا في الأداء كالتالي:

٭ تراجع مؤشر السوق العام بنسبة 1%، محققا 53 نقطة خسائر، ليصل المؤشر إلى 5096 نقطة، تراجعا من 5149 نقطة الأسبوع الماضي.

٭ حقق مؤشر السوق الأول تراجعا بنسبة 1.5%، بواقع 79 نقطة ليصل إلى 5308 نقاط، وذلك تراجعا من 5387 نقطة.

٭ انخفض مؤشر السوق الرئيسي بنسبة 0.2%، محققا 6 نقاط خسائر ليصل إلى 4710 نقاط، تراجعا من 4716 نقطة الأسبوع الماضي.


موضوع ذو صلة:
«الاستثمارات»: تراجع البورصة أمر صحي ومستحق

الجمعة - 2018/12/21م
 
التعديل الأخير:
التسجيل
6 أغسطس 2009
المشاركات
3,876
الإعجابات
2,935
#87
نهاية عام 2018 - بورصة الكويت - مؤشر سوق بورصة الكويت في نهاية عام 2018



Market - ملخص السوق - مؤشرات بورصة الكويت.PNG


2018-12-31 End 012 MON.PNG



مليارا دينار مكاسب البورصة في 2018..
قيمتها السوقية تجاوزت 29 ملياراً..

أسدلت بورصة الكويت الستار أمس على تعاملات العام 2018، وسط أداء باهت وتداولات متواضعة على مستوى الأسواق الثلاث (الأول، والرئيسي، والمزادات)، إذ غابت المحافظ المالية والصناديق الاستثمارية عن المشهد المعتاد بمثل هذه الجلسات.

وبلغة الأرقام، فقد حققت البورصة مكاسب سعرية تصل إلى 4.7%، مقارنة بإقفالات نهاية 2017، مصحوبة بعائد جار يبلغ 3.86%، وذلك بخلاف العائد على حقوق المساهمين في 176 شركة مُدرجة، والذي بلغ متوسطه نحو 8.2%.

وسجلت البورصة معدل أسعار سوقية إلى ربحية السهم (P/E) يصل إلى 14.6 ضعف، فيما بلغ معدل الأسعار السوقية إلى القيمة الدفترية 1.19 ضعف.

وحققت القيمة الإجمالية للأسهم مكاسب تقدر بـ 1.8 مليار دينار، بزيادة تصل إلى 4.7% لتصل إلى 29.01 مليار دينار، مقارنة بـ 27.2 مليار دينار بنهاية 2017.

وعلى صعيد أداء «السوق الأول» الذي يستأثر بنحو 19.4 مليار دينار من إجمالي القيمة السوقية للأسهم المُدرجة، فقد حققت أسهمه عائداً على مستوى الأسعار المتداولة يصل إلى 5.2%.

ورصدت جريدة الراي أكثر 10 أسهم ارتفاعاً وتحقيقاً للمكاسب بسوق الواجهة، إذ حاز سهم «بوبيان للبتروكيماويات» المرتبة الأولى كأكثر الأسهم ارتفاعاً بـ 45.5%، فيما جاء سهم بنك بوبيان في المركز الثاني بزيادة بلغت 34.9%، ثم «الوطني» بـ 20.3 %.
ولحق بتلك السلع سهم «بيتك» الذي حقق مكاسب بنسبة 16.7%، و«الدولي» بـ 15.8 %، و«أجيليتي» بـ 15%، و«الخليج» بـ 5.9%، و«الصناعات» بـ 5.3%، و«برقان» بـ 5.2 % و«الأهلي المتحد» بـ 4 %.

وفي السياق ذاته، لوحظ أن أكثر 5 شركات ارتفاعاً في البورصة عامة منذ بداية العام وحتى نهايته، كانت «المدار للاستثمار» بمكاسب تصل إلى 573.4%، ثم «السفن» بـ 108.7%، و«يونيكاب» بـ 88 % و«أموال» بـ 84 % و«المعامل» بارتفاع 63%.

الجلسة الأخيرة

لم تشهد جلسة التداول الأخيرة من العام الماضي، جديداً، باستثناء عمليات الشراء التي اقتصرت على أسهم بعينها، فيما استأثر كل من «الوطني» و«بيتك» و«نور» و«أعيان» بحصة الأسد من السيولة المتداولة خلال الوقت المخصص للتعاملات.

وأغلق المؤشر العام على ارتفاع بلغ 12 نقطة ليبلغ مستوى 5071.3 نقطة بنسبة ارتفاع بلغت 0.24%.

وبلغت كميات تداولات المؤشر 120.9 مليون سهم تمت من خلال 4994 صفقة نقدية بقيمة 16.9 مليون دينار.

وعلى مستوى مؤشر السوق الرئيسي، فقد ارتفع بـ 15.5 نقطة ليصل إلى مستوى 4715 نقطة، بكمية أسهم بلغت 86.4 مليون سهم تمت عبر 2932 صفقة نقدية بقيمة 5.7 مليون دينار.

وارتفع مؤشر السوق الأول 10.18 نقطة ليصل إلى مستوى 5267 نقطة، وبنسبة ارتفاع 0.19% من خلال كمية أسهم بلغت 34.4 مليون سهم تمت عبر 2062 صفقة بقيمة تقارب 11.2 مليون دينار.


الثلاثاء - 2019/01/01م
 
التسجيل
6 أغسطس 2009
المشاركات
3,876
الإعجابات
2,935
#88
ملخص السوق - الأسبوع الثاني من العام الجديد 2019م



Market - ملخص السوق - مؤشرات بورصة الكويت 10.PNG


2019-01-10 End 001 THR.PNG


2019-01-10 End 001 THR-b.PNG



ارتفاع جديد في مستوى السيولة..

واصلت مؤشرات بورصة الكويت صعودها في الأسبوع الثاني من شهر يناير، وسط نشاط ملحوظ بحركة التداولات وخاصة على مستوى السيولة التي تركزت في السوق الأول..

وقال المحلل، حسن الكندري لمباشر: إن المؤشر العام لبورصة الكويت مال إلى الإيجابية بعد أن تمكن من اختراق مستوى 5170 نقطة.

وأوضح الكندري أن اختراق المؤشر للمستوى 5170 نقطة جاء بالتزامن مع ارتفاع مستويات السيولة بما يُعطي نظرة فنية إيجابية خلال الفترة القادمة.

وأشار إلى أن النظرة الفنية الإيجابية للمؤشر العام في الفترة المُقبلة ربما يصاحبها بعض التذبذب حيث أنها تشكل التأكيد على منطقة الكسر وإعادة اختبارها تمهيداً لاستئناف الصعود.

وتوقع الكندري أن يستهدف المؤشر العام للبورصة مستوى 5290 نقطة كهدف أول مروراً بمنطقة المقاومة 5240، بينما الهدف الثاني للمؤشر في حال الاختراق يكمن عند مستويات 5370 - 5380 نقطة.

2019/01/10م
 
التسجيل
6 أغسطس 2009
المشاركات
3,876
الإعجابات
2,935
#89
مؤشر بورصة الكويت العام - المؤشر العام - مؤشر السوق الأول - مؤشر السوق الرئيسي - يوم الخميس 2019/03/14م


إقفال يوم الخميس - 2019/03/14م



2019-03-14 End 001 THR.PNG



2019-03-14 End 002 THR.PNG


التقرير الأسبوعي:

أسبوع تميز بنشاط بالتداولات..

تباينت مؤشرات بورصة الكويت خلال الأسبوع الثاني من شهر مارس 2019م ، حيث ارتفع المؤشر العام 0.70% عند مستوى 5346.81 نقطة مقارنة بإقفال الأسبوع الماضي عند 5309.69 نقطة، رابحاً نحو 37.10 نقطة.

2019-03-14 End 004 THR.PNG


وحقق مؤشر السوق الأول ارتفاعاً بنسبة 1.24% بإقفاله عند النقطة 5667.03، مقارنة بإقفاله الأسبوع الماضي عند النقطة 5597.37، بمكاسب تُقدر بحوالي 69.70 نقطة.

وخالف مؤشر السوق الرئيسي الاتجاه ليتراجع خلال الأسبوع 0.63% وصولاً إلى النقطة 4744.59 خاسراً حوالي 30.10 نقطة، مقارنة بإقفال الأسبوع الماضي عند 4774.70 نقطة.

وقال المُحلل الفني لسوق المال، حسن الكندري لمباشر: إن المؤشر العام للبورصة واصل الارتفاع وصولاً إلى مستوى 5345 نقطة بالتزامن مع نشاط التداولات، موضحاً بأن المؤشر يحتاج للتأكيد على الإيجابية خلال جلسات الأسبوع المُقبل.

وأوضح الكندري أن المؤشر العام يحتاج للارتفاع خلال تداولات الأسبوع المُقبل مع المحافظة على المستوى الذي بلغه نهاية الأسبوع الحالي، حيث سيواجه مستويات المقاومة 5380 و 5405 نقطة للوصول إلى الهدف الأول عند مستوى 5435 نقطة.

وارتفع حجم التداول بالبورصة خلال الأسبوع، لتصل إلى 1.03 مليار سهم مقابل 665.44 مليون سهم في الأسبوع الماضي، بنمو نسبته 45.10%.

وزادت السيولة الأسبوعية بنحو 153.40%؛ لتصل إلى 299.47 مليون دينار مقابل 118.20 مليون دينار في الأسبوع السابق مباشرة، علماً بأن جلسة نهاية الأسبوع كانت المؤثر الرئيسي في التداولات نظراً لضخ سيولة من قبل الصناديق والمحافظ على وقع مراجعة فوتسي للمؤشرات.

كما ارتفعت الصفقات الأسبوعية بنحو 11.80%؛ لتصل إلى 27.71 ألف صفقة مقابل 24.79 ألف صفقة في الأسبوع الماضي.
 
أعلى